المؤتمر نت - أعلن اليوم في العاصمة صنعاء عن تأسيس وإشهار مركز الخبراء للتنمية والخدمات الاستشارية وهي(مؤسسة يمنية مستقلة غير ربحية) بهدف لبناء شراكة إستراتيجية فعالية بين الخبرات المحلية والدولية في سبيل تعزيز التنمية المستدامة في اليمن بالتعاون مع المؤسسة

الإثنين, 02-يوليو-2012
المؤتمرنت – ماجد عبد الحميد -
إشهار مركز الخبراء لتعزيز ودعم التنمية الاقتصادية في اليمن
أعلن اليوم في العاصمة صنعاء عن تأسيس وإشهار مركز الخبراء للتنمية والخدمات الاستشارية وهي(مؤسسة يمنية مستقلة غير ربحية) بهدف لبناء شراكة إستراتيجية فعالية بين الخبرات المحلية والدولية في سبيل تعزيز التنمية المستدامة في اليمن بالتعاون مع المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي"جي آي زد" .

وفي حفل إشهار المركز – أعرب رئيس حكومة الوفاق – محمد سالم باسندوة- عن سعادته البالغة بتدشين هذا المركز كمؤسسة بحث وطنية نوعية عزم القائمون عليها منذ البدء على العمل في إطار من الشراكة مع الحكومة والمانحين، على قاعدة الإيمان بأهمية بناء اقتصاد وطني قوي، نتجاوز به هذه المرحلة الصعبة من تاريخ اليمن.

وقال رئيس مجلس الوزراء : " إنني إذ أحرص على أن أشهد معكم انطلاق هذا المركز وهذه المؤسسة المدنية الفنية، التخصصية، القائمة على أكتاف خبرات وطنية، تواقة إلى العمل الوطني المخلص والجاد، فإنني آمل أن تشكل بدورها الإسهام الذي ننتظره، ونحن ندشن مرحلة من الشراكة مع الأشقاء والأصدقاء رعاة المبادرة الخليجية للتسوية السياسية، وهي رعاية كما تعلمون، شاملة: سياسية واقتصادية وأمنية".

وشدد على ضرورة العمل معاً حكومة وقطاع خاص ومنظمات مجتمع مدني في إطار من الشراكة الكاملة والمؤثرة، التي تتجاوز حدود المبادرات الكلامية، والوعود الجوفاء.

وتوجه باسندوة بالشكر الجزيل للقائمين على المركز، ولكل الجهود التي أسهمت في إطلاق هذه الفكرة التي تتأسس على وعي بأهمية الشراكة بين الدولة والمجتمع.

من جانبه قال محمد عبده سعيد - رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية - رئيس مجلس الأمناء بالمركز ان إشهار المركز يأتي في ظل توقيت دقيق يمر به اليمن الذي يقف على مشارف تحول سياسي واقتصادي هام ، ترعاه الدول الإقليمية والمجموعة الدولية ’ويعتمد على دعم المانحين لإحداث التعافي المنشود في اقتصاد البلاد المنهك،ما يستدعي وجود مؤسسات ذات خبرة تتمتع بمرجعية من القادة والخبراء للمساهمة في إنجاح مسيرته الاقتصادية.

ولفت إلى أهمية الاستعداد الجيد لمؤتمر المانحين الذي سيقام في الرياض خلال الفترة المقبلة عن طريق التجهيز ووضع الخطط والدراسات المبنية على المعرفة والمعلومات التي سيتم تقديمها لهذا المؤتمر، مؤكدا بهذا الصدد إن المركز سيسخر كافة جهوده وطاقاته للإسهام في انجاز هذه المهمة.

ويأتي إشهار مركز الخبراء بهدف توفير خدمات استشارية في مجالي التنمية الاقتصادية والاستثمار ودراسة وتصميم مشاريع التمنية وتسهيل التواصل بين الحكومة والمانحين وأصحاب المصلحة في مشاريع التنمية بغرض تعظيم أثر تلك المشاريع ، والسعي نحو تكافؤ الفرص ومحاربة كافة أشكال التمييز القائمة على أساس النوع الاجتماعي أو السن أو العقيدة أو الانتماء المناطقي.

كما سيعمل المركز - الذي يضم مجموعة خبراء في فروع الاقتصاد والتخطيط والتنمية الذين يمتلكون معرفة عميقة بالاقتصاد اليمني ومؤسسات الحكومة اليمنية والمجتمع اليمني – على تحقيق أهدافه من خلال ثلاث وحدات هي: وحدة استراتيجيات التنمية ، وحدة الرصد والمواءمة، وحدة الخدمات الاستشارية.

حضر حفل الإشهار وزير الشئون الاجتماعية والعمل الدكتورة أمة الرزاق حُمد وعدد من السفراء وممثلي السلك الدبلوماسي في اليمن.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 15-أكتوبر-2019 الساعة: 08:37 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/100278.htm