المؤتمر نت - .

الثلاثاء, 23-أبريل-2019
وكالات -
أحرقت زوجها حيا بسبب لون بشرته
تواجه امرأة هندية اتهاما بالقتل العمد، إثر إشعال النار بزوجها وهو على قيد الحياة، بسبب عدم رضاها عن لون بشرته الداكن.

وأقدمت الزوجة، بريم شري، على قتل زوجها، ساتيافير سينغ، بعد مضي عامين على زواجهما، وإنجابهما طفلة عمرها اليوم 5 أشهر، في ولاية أوتار براديش في الهند.

وبررت المتهمة فعلتها الرهيبة بعدم رضاها عن لون بشرة زوجها الداكنة، لتقرر في يوم من الأيام صب الوقود على سينغ وإحراقه وهو على قيد الحياة.

وقامت الزوجة بإحراق زوجها بينما كان نائما، في حين لم يمت مباشرة عقب اشتعال النيران بجسده، إنما توفي لاحقا في اليوم نفسه متأثرا بحروقه الخطيرة، أثناء خضوعه للعلاج.

وأكد مصدر في الشرطة أن الجيران هرعوا إلى منزل العائلة عقب سماعهم صراخا شديدا بداخله، ليباشروا بإطفاء النيران التي كانت تلتهم جسد الزوج المغدور، ويسعفوه على عجل إلى أقرب مستشفى.

واتهمت الشرطة الهندية الزوجة، بريم شري، بالقتل العمد، في حين أكد شقيق الضحية أنها تزوجت سينغ دون أن تراه مسبقا، وأنها لم تحبه يوما، بسبب “لون بشرته الداكن جدا”.
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 20-أغسطس-2019 الساعة: 06:35 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/145639.htm