المؤتمر نت - أدّان مجلس الشورى بأشد العبارات، استهداف طيران العدوان السعودي الإماراتي لشبكات وأبراج الاتصالات في عدد من محافظات

الخميس, 27-يناير-2022
المؤتمرنت -
الشورى يدين استهداف العدوان لشبكات وأبراج الاتصالات
أدّان مجلس الشورى بأشد العبارات، استهداف طيران العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي لشبكات وأبراج الاتصالات في عدد من محافظات.

واعتبر مجلس الشورى في بيان صادر عنه اليوم، قصف العدوان لشبكات الاتصالات، يكشف عن مدى حقد العدوان وأهدافه التدميرية بحق الشعب اليمني الرامية إلى حرمان عشرات الآلاف من المواطنين من خدمات الاتصالات ومضاعفة معاناتهم.

وندد بالإجراءات التعسفية لتحالف العدوان في منع إدخال أجهزة الاتصالات الخاصة بإعادة تشغيل الأبراج المستهدفة في عموم المحافظات.

واستنكر المجلس، استمرار تحالف العدوان في عدم السماح بدخول سفن المشتقات النفطية رغم منحها تراخيص أممية، لما قد يتمخض على ذلك من آثار وتداعيات كارثية في الجوانب الإنسانية والصحية.

وأشار إلى أن منع دخول سفن المشتقات النفطية سيفاقم معاناة المواطنين جراء توقف الكثير من الخدمات والمستشفيات وقطاعات المياه والنظافة والبيئة، والزراعة والنقل وغيرها من المصالح الحكومية والخاصة المعتمدة على المشتقات النفطية.

وحمّل بيان مجلس الشورى، دول العدوان بقيادة أمريكا المسؤولية الكاملة إزاء منع العدوان لدخول المشتقات النفطية وما سيترتب على ذلك، من آثار كارثة إنسانية وصحية جراء توقف المستشفيات وحضانات الأطفال وأقسام الأطفال الخدج، وأجهزة الغسيل الكلوي وغرف العناية المركزة وتعطل مصالح المواطنين.

ودعا البيان، المنظمات الحقوقية والإنسانية وأحرار العالم إلى التضامن مع الشعب اليمني الذي يتعرض لعدوان وحصار ومظلومية منذ سبع سنوات والمطالبة بمحاسبة دول تحالف العدوان عن كل ما اقترفته من جرائم بحق الشعب اليمني.

وطالب مجلس الشورى، الأمم المتحدة والأمين العام، بالاضطلاع بالدور المناط بهم والسعي لترجمة تصريحاته الأخيرة حول تشكيل لجنة تحقيق دولية حول جرائم العدوان على الواقع.
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 30-يونيو-2022 الساعة: 05:23 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/162218.htm