المؤتمر نت -

الخميس, 08-يونيو-2023
المؤتمرنت -
المعارضة المولدوفية تحتج ضد عسكرة البلاد
نفذ حزب "فوزروجدينيه" المولدافي المعارض اليوم احتجاجا جديدا في العاصمة كيشيناو، ضد عسكرة البلاد، أمام مبنى وزارة دفاع الجمهورية.

وكتب يوري فيتنيانسكي، أحد قادة الاحتجاج، في قناته على تيليغرام: "يواصل حزب فوزروجدينيه سلسلة من الإجراءات ضد عسكرة بلدنا. ولإظهار مرة أخرى أن مولدوفا بلد مسالم، أحضرنا الزهور والحمامات إلى وزارة الدفاع. ووضعنا الزهور في فوهة المدافع عند المدخل وجلست الحمائم بسلام على فوهة البنادق".حسب وكالة نوفوستي

واضاف ان المتظاهرين طالبوا بوقف ضخ الأسلحة إلى مولدوفا..مؤكدا: "بلدنا وشعبنا لن يقاتلوا أي شخص. المادة الحادية عشرة من الدستور تشير بوضوح إلى حيادية مولدوفا. لذلك دعونا نتمسك بهذا الحياد وألا يقودنا الغرب. مولدوفا بحاجة إلى السلام، والاقتصاد القوي، والاستثمارات وسياسة اجتماعية كفؤة".

ونظم حزب "فوزروجدينيه" غير البرلماني، الذي انتقل إليه نواب الحزب الاشتراكي ألكسندر نيستيروفسكي وإيرينا لوزوفان، أمس الأربعاء، اعتصاما خارج مكتب بعثة الاتحاد الأوروبي في كيشيناو، للمطالبة بحياد الجمهورية، وكذلك معارضة عسكرة مولدوفا.

وفي وقت سابق، نظم نيستيروفسكي ولوزوفان، مع أنصارهما، مسيرة احتجاجية على انتهاك حياد الجمهورية بالقرب من مبنى تمثيل الناتو في كيشيناو. خلال ذلك، مزق نيستيروفسكي علم الناتو، المطبوع بحجم كبير على ورق مقوى، وصب طلاء أحمر على آخر مماثل، قائلاً إن "الناتو ليس له مكان في بلدنا المسالم والمبارك" و"يجب أن يذهب إلى مزبلة التاريخ".
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 27-فبراير-2024 الساعة: 02:22 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/169667.htm