الأحد, 13-أبريل-2008
المؤتمرنت -
بريطانيا.. كاميرات مراقبة للحد من ظاهرة الغش في الامتحانات
ستلجأ بريطانيا هذا الصيف للدوائر التلفزيونية المغلقة لمراقبة الطلاب للحد من ظاهرة الغش أثناء تأدية الامتحانات.

وقال رئيس "لجنة الامتحانات البريطانية" أندرو هارلاند، إن استخدام للدوائر التلفزيونية المغلقة تنبع من الحاجة للتصدي للتقنيات الحديثة التي يستخدمها الطلاب للغش منها الهواتف المحمولة، أثناء الجلوس للامتحانات القومية.

وطالب هارلاند "الغشاشين" بالتفكير ملياً عندما يدير المراقب ظهره، مع العلم بأن هناك كاميرات لمراقبة كافة تحركاتهم، وفق الأسوشيتد برس.

وأضاف محذراًً: "هناك رادع قوي قطعاً.. ورغم أنا ليس من أنصار برنامج المراقبة، لكننا في حاجة لحماية الأفراد."

وقال المسؤول البريطاني إن الدوائر التلفزيونية المغلقة لن تكون البديل لمراقبي الامتحانات بل لتعزيز قدراتهم على مراقبة الطلاب، وفق الأسوشيتد برس.

ومن المتوقع أن تبدأ بعض مراكز جلوس الامتحانات في استخدام كاميرات المراقبة هذا الصيف، والتي تأتي في سياقة توسعة لشبكة مراقبة واسعة تطبقها بريطانيا منذ فترة من الوقت.

وتذمر فريق من المدرسين من ما وصفوه بنظام مراقبة المدارس المشدد، وأعربت"جمعية المحاضرين والمدرسين" في بريطانيا الشهر الماضي عن مخاوفها من امتداد نطاق المراقبة ليمشل أداء طواقم التدريس.

ويخضع المجتمع البريطاني بأسره لبرنامج مراقبة، يعد من بين الأكثر صرامة حول العالم، حيث تلتقط الدوائر التلفزيونية الواسعة الانتشار، للشخص المتوسط، نحو 300 مرة في اليوم، وفق تقديرات الشرطة.
*سي ان ان
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 29-مايو-2024 الساعة: 08:56 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/56314.htm