المؤتمر نت - الفنية اليمنية الفنانة اليمنية المعروفة (منى علي )

السبت, 18-يوليو-2009
المؤتمرنت -
الساحة الفنية اليمنية تودع الفنانة الكبيرة منى علي
ودعت الساحة الفنية اليمنية الفنانة اليمنية المعروفة (منى علي )عن عمر ناهز 75 عاما أثرت خلاله الساحة الفنية والمكتبة الغنائية اليمنية بروائع من الفلكلور والتراث الشعبي الغنائي والموسيقي, ووري جثمان الفنانة منى علي الثرى اليوم السبت بمقبرة كرابة بمدينة تعز.
ونعت وزارة الثقافة الفنانة الكبيرة منى علي التي وافاها الأجل اليوم عن عمر ناهز 75 عاما وبعد مسيرة فنية حافلة بالعطاء والابداع قدمت خلالها الكثير للوسط الفني والاغنية اليمنية , واثنى البيان على اسهامات الفنانة الراحلة ودورها المشهود في خدمة الموروث الغنائي اليمني وتوثيق العديد من الأغاني الشعبية.
وقال البيان: لقد اسهمت الفنانة الراحلة منى علي في توثيق العديد من الإغاني الشعبية اليمنية واضفت على الأغنية اليمنية بهاء وألقا متجددين طالما تميزت بهما الفقيدة .
وعد البيان الفنانة الراحلة من رواد الغناء اليمني بإعتبارها إحدى الفنانات القلائل اللأئي التحقن بالمجال الغنائي في وقت كادت تخلو فيه الساحة الفنية المحلية من أي صوت نسائي".
ونوه بالجهود الذاتية الكبيرة التي بذلتها منى علي لتطوير الغناء الشعبي اليمني وما أضفته عليه من ملامح انسانية تميزت بالصدق والاخلاص و الوفاء.
ولفت إلى العلاقة الابداعية العالية التي اربتط بها اسم الفنانة الراحلة بعدد من أعلام وقامات الغناء اليمني الذين أثمر عملها وتعاونها معهم أعمالا فنية ستخلد ذكراها وريادتها في هذا المجال إلى جانب نتاجها الفني المتعدد.
وتميزت الفنانة الراحلة بما قدمته من اعمال غنائية ثنائية (ديوتو) جمعتها مع عدد من القامات الفنية في اليمن، في مقدمتهم الفنان الكبير أيوب طارش عبسي في "رحلك بعيد" والفنان الكبير علي بن عبد الله السمة, في أغنيتي "انسى كلام الناس" و " يوه يا حلاوتك" و الفنان المرحوم حمود العوامي في "مالك سرحتى حنق واحالية" وعمل فني متميز مع الفنان احمد الحبيشي.
كما أنفردت الفنانة منى علي بأداء "الزفة" التي مازالت تعتبر من أهم أغاني الزفاف في مختلف مناطق اليمن منذ سبعينيات القرن الماضي, إلى جانب الكثير من أغانيها واعمالها التي ستظل تذكر بإبداع منى علي وتفردها في مجال الغناء الشعبي في اليمن.
وكانت الفقيدة رحلت بعد معاناة مريرة مع عدد من الأمراض المزمنة التي اشتدت وطأتها عليها في السنوات الأربع الأخيرة كالسكري والروماتيزم والفشل الكلوي. تغمد الله الراحلة بواسع رحمته، وألهم أهلها ومحبيها الصبر والسلوان. "إنا لله وإنا إليه رجعون".
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 29-مايو-2020 الساعة: 03:59 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/72024.htm