الجمعة, 14-أغسطس-2009
المؤتمرنت - إب -
قاعدة معلوماتية للآثار والتراث بمحافظة إب
في إطار الجهود التي تتبناها قيادة محافظة إب والهادفة إلى حفظ وصيانة الثروة الوطنية الأثرية والتراثية وفقاً للأسس والمعايير العلمية أعلن عن تأسيس جمعية ريدان لحماية الآثار والتراث والموروث الشعبي بالمحافظة.

وقال الدكتور عارف محمد الرعوي ـ رئيس جمعية ريدان عن شكره وتقديره البالغ للرعاية التي شمل بها القاضي أحمد الحجري محافظ إب الجمعية منذ إن كانت فكرة وإعلانه الاستعداد الكامل لدعم أنشطتها بما يعزز دور منظمات المجتمع المدني في الحفاظ على التراث اليمني الحضاري.

وأشار الدكتور الرعوي إلى أن أولى الأولويات في برنامج عمل الجمعية سيكون في بناء قاعدة معلوماتية تضم كافة المعالم الأثرية والتاريخية ومختلف أشكال المووروث الشعبي بمحافظة إب.

وأهاب الرعوي بالمجالس المحلية في مديريات المحافظة التعاون وتقديم الدعم اللازم لإنجاح المشروع الوطني الذي سيشمل كل قرية في محافظة إب.

ملفتاًَ إلى أن هذه القاعدة المعلوماتية ستمثل الأساس الصلب الذي ستتخذ في ضوئه الإجراءات المناسبة للحفاظ على المعالم الأثرية والتاريخية وحمايتها من العبث، بالإضافة إلى توفير المادة العلمية الميدانية اللازمة لإعداد دليل شامل للتراث والآثار والموروث الشعبي بالمحافظة، وإعداد مقترحات المشروعات البحثية المتخصصة في هذا السياق والتي ستقدم للجهات المانحة لتمويل مرحلتها التنفيذية بما يخدم ثقافتنا وتراثنا ويسهم في الحفاظ على هويتنا وتعزيزها.
تمت طباعة الخبر في: الجمعة, 29-مايو-2020 الساعة: 02:37 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/72868.htm