الإثنين, 19-أكتوبر-2009
المؤتمر نت -  المؤتمرنت – ذمار – عبد الكريم النهاري -
ذمار تدريب الجمعيات على المفاهيم التسويقية
نظمت الغرفة التجارية والصناعية بمحافظة ذمار اليوم ورشة عمل تدريبية حول المفاهيم التسويقية والأسواق بمشاركة 75 مشاركا ومشاركة يمثلون 40 جمعية زراعية بمحافظة ذمار بالتعاون مع وكالة تنمية المنشئات الصغيرة التابعة للصندوق الاجتماعي للتنمية .

وفي افتتاح الورشة أكد نائب محافظ محافظة ذمار أمين عام المجلس المحلي مجاهد شايف العنسي على أهمية تدريب وتأهيل قيادات الجمعيات الزراعية والحرفية الفاعلة وتنمية قدراتهم في المجالات التسويقية وإدارة الإنتاج.

مشيدا بمبادرة الغرفة التجارية والصناعية بمحافظة ذمار في تنظيم هذه الدورة التي تستهدف أهم الشرائح الإنتاجية والتسويقية المرتبطة بطبيعة المحافظة الزراعية والتي تساهم في إحداث تنمية اقتصادية بالمحافظة من خلال الأنشطة الإنتاجية التي تقوم عليها الجمعيات التعاونية الزراعية والحرفية ومتعددة الأغراض.

وأشار إلى التحديات التي تواجهها المحافظة فيما يتعلق بالاستنزاف
الجائر للمياه الجوفية والتوسع بزراعة القات على حساب المحاصيل الزراعية والنقدية, مشددا على الدور البارز للجمعيات التعاونية الزراعية في الحد من الاستنزاف الجائر للمياه واستغلالها الاستغلال الأمثل في المجالات الزراعية.

وأشار مدير عام الغرفة التجارية محمد علي المجاهد إلى أن الغرفة التجارية والصناعية بذمار تهدف إلى تعزيز الشراكة مع الجمعيات التعاونية الزراعية ومتعددة الأغراض وبما يسهم في تعزيز جهود التنمية المحلية وإيجاد فرص العمل والحد من البطالة.

لافتا إلى أن المشاركين سيتلقون خلال الدورة عدد من المعارف العلمية عدد من المعلومات والمعارف حول التسوق الزراعية و مهارات التسويق الحديث والتعرف على المزيج التسويقي ومزايا المنتجات وتحديد إستراتيجية السوق و المفاهيم الاقتصادية المرتبطة بعمل الجمعيات الزراعية والإنتاجية والحرفية إلى جانب دراسة متطلبات واحتياجات الجمعيات من قبل وكالة تنمية المنشئات الصغيرة والأصغر في المجالات التدريبية والاستشارية والمعلوماتية لتلبية متطلباتها واستهدافها خلال العام 2010م.

وأشار إلى أن الغرفة التجارية والصناعية بمحافظة ذمار تعد حاليا لإنشاء مركز للخدمات المعلوماتية التسويقية والذي سيتم افتتاحه خلال الفترة القادمة بتكلفة 36 ألف دولار,بدعم من وكالة تنمية المنشئات الصغيرة والأصغر التابعة للصندوق الاجتماعي للتنمية.

كما ألقت كلمتان من مدير عام الشئون الاجتماعية والعمل محمد صالح الاضرعي ومدير عام التعليم الفني والتدريب المهني المهندس عصام حسن عبد العزيز أكدتا على أهمية تبادل الخبرات بين مختلف منظمات المجتمع المدني وتحقيق الشراكة الفاعلة بين القطاع الخاص والجانب الحكومي والاستفادة من الخبرات الأكاديمية لدى معاهد التعليم الفني في مجال التسويق وتحديد احتياجات ومتطلبات سوق العمل المحلي.
تمت طباعة الخبر في: الأربعاء, 16-أكتوبر-2019 الساعة: 09:11 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/74655.htm