الأربعاء, 07-أبريل-2010
المؤتمر نت - محمد القيداني -
غدا انطلاق الجولة 19 لإياب دوري الأضواء
تنطلق عصر غد الخميس منافسات الجولة التاسعة عشر لإياب الدوري العام لأندية الدرجة الأولى لكرة القدم في اليمن بإقامة ثلاث مباريات في مستهل هذه الجولة في ظل الصراع القائم بين الفرق المتنافسة على مستوى مقدمة السرب بعد أن تضيق الفارق بين المتصدر صقر تعز وأقرب ملاحقيه إلى نقطتين لتشتعل المنافسة على مقدمة السرب في ظل صراع ساخن من نوع أخر في مراكز المؤخرة المهددة بشبح الهبوط لدوري المظاليم وفرق أخرى تبحث عن ذاتها والبقاء في المناطق الدافئة وتثبيت موقعها خلال هذا الموسم لتعيد ترتيب أوراقها في الموسم القادم .

ويستهل المتصدر صقر تعز برصيد 36 نقطة منافسات هذه الجولة بلقاء ساخن عندما يستضيف على ملعبه القادم من العاصمة صنعاء فريق العروبة صاحب المركز الرابع برصيد 29 نقطة والصاعد لأول مرة في تاريخه لدوري الأضواء .

ويسعى الصقر إلى الخروج بنقاط المباراة كاملة وتحقيق فوز يعيد له نوعا من الثبات النسبي على لائحة الترتيب العام بعد أن بات مهددا بقوة لفقدان الصدارة من الوصيف التلال الذي تمكن من تقليص الفارق النقاطي لنقطتين في الجولة الماضية .

في المقابل لن يكون فريق العروبة ضيفا سهلا عندما يحل على ملعب الشهداء بالحالمة تعز في ظل النتائج القوية التي حققها الفريق حتى الآن منحته فرصة التقدم والمزاحمة لفرق المقدمة حتى بات رابع الترتيب العام كحصان أسود لمنافسات هذا الموسم .

ويحل صاحب المركز الثالث شباب البيضاء برصيد 29 نقطة ضيفا ثقيلا على الشعلة من عدن المتراجع للمركز العاشر برصيد 22 نقطة في مباراة يسعى الشعلة من خلالها إلى العودة لنغمة الفوز من جديد خصوصا بعد خسارته القاسية في الجولة الماضية على يد جاره التلال من عدن بخماسية نظيفة هزت شباك أبناء البريقة .

في المقابل يدرك الشباب أهمية الفوز في مواجهة الغد لمواصلة البقاء بين ثلاثي المقدمة خصوصا بعد مزاحمة قوية من العروبة الرابع بفارق الأهداف عن الشباب الثالث وهو ما يدفع لاعبي الشباب لتقديم سيناريو هجومي طلبا للفوز في ظل الصراع الساخن على البقاء بين فرق المقدمة .

وستكون عاصمة اللواء الأخضر مدينة إب على موعد لإياب دربي اللواء الأخضر بين الجارين شعب إب الحادي عشر بعشرين نقطة وإتحاد إب السابع برصيد 26 نقطة في مباراة يسعى من خلالها محوري اللقاء لاقتناص الفوز ولا بديل عنه ففي الوقت الذي بات فيه العنيد ( شعب إب ) مهددا من خلال موقعه الحالي بشبح الهبوط فإن الثلاث النقاط هي خطوة في طريق تصحيح الوضع للعنيد في حين يدرك الإتحاد أهمية الفوز لمواصلة البقاء بين فرق الوسط على أقل تقدير بعد تراجعه خلال الجولات الماضية حتى بات سابعا وعدم الدخول في مغامرة البحث عن العودة لمناطق الدفئ مغبة التراجع نحو مناطق الخطر .

وتتواصل عصر بعد غد الجمعة منافسات الجولة التاسعة عشر لإياب الدوري العام لأندية الدرجة الأولى لكرة القدم بإقامة مباراتين حيث يخوض شياطين الحالمة تعز ( الأهلي ) صاحب المركز السادس برصيد 28 نقطة لقاء هذه الجولة خارج قواعده عندما يلاقي مضيفه وحدة عدن المتراجع للمركز الثالث عشر وما قبل الأخير برصيد 18 نقطة ويسعى الوحدة لتحقيق الفوز بحثا عن ثلاث نقاط ستكون غالية للفريق للبدء في إعداد العدة للبحث عن الذات على خارطة الموسم الكروي للفرار من شبح الهبوط لدوري المظاليم .

في حين يسعى أهلي تعز لمواصلة نتائجه القوية والتقدم خطوة نحو الأمام على لائحة الترتيب العام تأكيد بأن عودة الشياطين لدوري الأضواء بعد غياب طال قرابة عقد من الزمان لم يكن مصادفة أو بفضل دعاء عشاقه بقدر ما كان نتيجة عمل جاد أعاد الأهلي لمواقعه الطبيعي بين فرق النخبة في اليمن .

وسيكون صاحب المركز الثاني وصيف المتصدر تلال عدن برصيد 34 نقطة على موعد لخوض لقاء سهل نسبيا في هذه الجولة عندما يواجه مضيفه الصاعد لأول مرة لدوري الأضواء سلام الغرفة صاحب المركز الثاني عشر برصيد 18 نقطة في مباراة يتوقع أن تذهب نتيجتها للضيوف ما لم يحدث أصحاب الأرض مفاجأة من العيار الثقيل .

وتختتم منافسات الجولة التاسعة عشر لإياب دوري النخبة عصر الأحد المقبل بمواجهتين كرويتين حيث تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة لدربي الكرة اليمنية في مواجهة الغريمين التقليديين بالعاصمة صنعاء الأهلي وجاره الوحدة في مباراة تحمل عناوين خاصة بها في ظل التاريخ الكروي الذي يجمع الفريقين وما يشهده من منافسة ساخنة بين الجارين المتخاصمين .

ويدخل الأهلي الجريح من خسارة أسيوية هي الرابعة على التوالي للفريق في كأس الإتحاد الأسيوي لكرة القدم أمام ضيفه الكرامة السوري بهدف دون رد ويسعى من خلالها للتعويض خصوصا والأهلي يحتل المركز الخامس برصيد 28 نقطة ويسعى للتعويض بعد ضياع فرصته في المنافسة على بلوغ الدور التالي من كأس الإتحاد الأسيوي لكرة القدم في حين يدخل الوحدة المباراة وهو يقع في المرتبة الثامنة برصيد 24 نقطة وبات الفريق بحاجه لفوز جديد تضمن للفريق ترتيب أوراقه من جديد على خارطة الترتيب العام للموسم الحالي بعد النزيف النقاطي الذي تعرض منذ مرحلة الإياب .

في المقابل سيكون ثاني الفرق اليمنية في كأس الإتحاد الأسيوي هلال الساحل الغربي صاحب المركز التاسع برصيد 23 نقطة على موعد لخوض لقاء سهل نسبي عندما يلاقي ضيفه متذيل الترتيب العام فريق اليرموك صاحب المركز الرابع عشر والأخير برصيد متجمد منذ جولات سابقة عند 11 نقطة في مباراة يبحث فيها الهلال عن تعويض خيبة أمله في المنافسة الأسيوية التي فرط في أمل التأهل للدور التالي منها ليبحث عن ذاته في المنافسة المحلية بعد أن كان منذ انطلاق الموسم الحالي في ذيل القائمة لم يستطع الخروج من عنق الزجاجة إلا في الجولات الأخيرة بعد أن حل تاسعا في الجولة الماضية .
تمت طباعة الخبر في: السبت, 25-مايو-2024 الساعة: 10:33 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/2014x/79659.htm