الجمعة, 19-ديسمبر-2014 الساعة: 11:15 م - آخر تحديث: 10:09 م (09: 07) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الثقة على طريق المستقبل... لتبقى اليمن
امين محمد جمعان
برنامج حكومة بحاح..أحمال فيل على ظهر نملة!!
نبيل عبدالرب
هل صارت الأمم متحدة على اليمن ؟
الشيخ يحيى جمعان الجدري
اليمن والذى حدث: قصة (الشوك ..والعنب)!!
على رجب
هذه حقيقة محاولة إغتيال الدكتور ياسين..!
عبدالكريم المدي
من وحي السقوط 3
عبدالناصر المملوح
مخرجات الحوار بين الدعاية وعدم الرغبة في التطبيق..!
عبده محمد الجندي
30نوفمبر.. من القبطان «هينس» إلى «بنعمر» والشياطين العشرة
محمد أنعم
المؤتمريون سيتجاوزن أزمتهم بثقة وحكمه
يحيى نوري
المؤتمر الشعبي والقوة السحرية الظاهرة
د.علي مطهر العثربي
حكومة المشترك والرئيس
فيصل الصوفي
مرحلة فاصلة
صلاح العجيلي
فساد حكومة باسندوة
المؤتمر نت - اليمن حكومة باسندوة

الثلاثاء, 17-يوليو-2012
المؤتمرنت - جميل الجعـدبي -
حكومة باسندة تُنفق 240 مليوناً لـ(20) سفرية والجوع يهدد نصف مواطنيها
منذ تشكيل حكومة الوفاق الوطني في نوفمبر من العام الماضي قبل 8 أشهر وأعضاؤها يتسابقون على السفريات الخارجية تحت عناوين متعددة في ظاهرة بدت مثيرة للاهتمام والاستغراب وغدت حديث الشارع اليمني خاصة وأنها تأتي والبلاد تعيش أوضاعاً اقتصادية وأمنية متدهورة، كما أنها مغايرة تماماً لأولويات حكومة الوفاق سواء التي تعهدت بها أمام البرلمان أو التي ألزمتها بها المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقرارات مجلس الأمن بشأن حل الأزمة في اليمن.
وفي هذا السياق تظهر الأخبار الرسمية لأنشطة رئيس وأعضاء حكومة الوفاق مغادرة قرابة 20 وفداً حكومياً برئاسة رئيس الوزراء وعدد من الوزراء للمشاركة في فعاليات مختلفة أقيمت في نحو 15 بلداً عربياً وأجنبياً خلال شهر يونيو الماضي .

وتكشف المشاركة في فعاليات يظهر من عناوين سفريات حكومة باسندوة أنها هدفت لـ(بحث سبل التعاون) كجملة مطاطية كان يمكن لحكومة يجمع لشعبها التبرعات في دول الجوار أن ُتكلف سفاراتها وملحقياتها في الدول العربية والأجنبية لحضور تلك الفعاليات ان كان هناك ضرورة للمشاركة..!، كأبسط اجراء ترشيدي للانفاق تتخذه أية حكومة(مسئولة عن شعب ) يهدد الجوع 44% من مواطنيها(10 ملايين ) ويعاني 60% من اطفال شعبها تحت سن الخامسة من سوء التغذية المزمن(منظمة الأمم المتحدة للطفولة ) ..! ويتكبد اقتصادها يوميا خسائر بملايين الدولارات ..!

500 يوم في أضخم فنادق دول العالم لـ(تعزيز التعاون)

وتراوح عدد الأيام التي استغرقتها وفود حكومة الوفاق في سفرياتها ما بين 4-6 أيام ، في حين بلغ متوسط عدد أعضاء الوفد الواحد ما بين 3-6 أعضاء ، أعلن من أهداف معظم سفرياتهم (تعزيز علاقات التعاون والمشاركة في أعمال اجتماعات ومؤتمرات لمنظمات دولية مختلفة).
وباحتساب مبلغ 2000 دولار كمتوسط بدل سفر يومي لعدد أعضاء الوفود( متوسط 5أعضاء في كل وفد) وعدد الأيام التي استغرقتها الوفود في رحلاتها المكوكية (متوسط 5 أيام لكل وفد ) سيكون لدينا 100 عضو في 20 وفداً حكومياً، أمضى نحو 500 يوم في أضخم فنادق بلدان عربية وأجنبية وبكلفة إجمالية تقريبية بلغت نحو مليون دولار وبما يساوي 240 مليون ريال يمني (مع العلم ان بدل السفر حسب مصادر رسمية تحتسب وفقا لمستوى المعيشة في البلد المستضيف للفعالية) وهو مايعني ان الوفد المسافر قد يحصل على أضعاف مبلغ (2000 دولار) كمبلغ متوسط بعد ان تعذر علينا الحصول على الرقم الصحيح من مكتب معالي دولة رئيس الوزراء ومكاتب الوزراء نظرا لمستوى الشفافية التي تتميز بها حكومة باسندوة ..!!

ابو ظبي : باسندوة يبحث التعاون العسكري في زيارة خاصة

ماراثون حكومة باسندوة لشهر يونيو الماضي فقط.. دشنه رئيسها مطلع الشهر بـ3 أيام بالعاصمة التركية أنقرة للمشاركة في منتدى تحالف الحضارات، والمؤتمر الدولي الثاني من أجل الصومال رافقه خلالها كلٌ من الدكتور أحمد العنسي وزير الصحة ،ووزيرا الدولة جوهرة حمود وحسن شرف الدين، ومساعد مدير مكتب رئيس الوزراء علي سيف النعمي، تبعها بزيارة اخرى إلى دولة الإمارات العربية المتحدة أعلن رسمياً أنها زيارة خاصة ، غير أن الإعلام الرسمي تناقض بعد ذلك مع نفسه بإعلان أنشطة رسمية لرئيس الوزراء منها لقاءات بولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق أول محمد بن زايد آل نهيان وتناول اللقاء المنعقد في غياب أيٍ من مسئولي الجيش اليمني - نظراء المسئول الإماراتي - بحث العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وتطويرها كما جاء في الخبر الرسمي .

اليمن تغرق في الظلام ووزير الكهرباء يناقش خطط الطاقة المتجددة في دبي

ومن المفارقات المثيرة للاستغراب والدهشة في سفريات حكومة الوفاق ، أنه في الوقت الذي تغرق اليمن في الظلام جراء الاعتداءات المتكررة على خطوط نقل الكهرباء.. وفي حين يعاني معظم السكان انقطاع المياه منذ بداية الأزمة مطلع العام الماضي ، نجد في ظل هذه الأوضاع أن حكومتنا حريصة على المشاركة في الاجتماع الوزاري للوكالة الدولية للطاقة المتجددة والمنعقد في دولة الإمارات في الـ4 من يونيو الماضي بوفد حكومي برئاسة الدكتور صالح سميع وزير الكهرباء والطاقة بهدف مناقشة الحساب الختامي للوكالة وخطتها للعام القادم 2013م..!

الجفاف يهدد صنعاء والقمامة تحاصرها ووزير المياه يستعرض انجازات اليمن في البرازيل

سفرية مشابهة لوزير المياه والبيئة / عبده رزاز تحت عنوان في اجتماع قمة الأرض المنعقدة بمدينة ريو جانيرو البرازيلية في الـ20 من يونيو الماضي وذلك بهدف تقديم تقرير حول الوضع البيئي في بلادنا وما أنجزته اليمن في هذا الجانب ، واستعراض خطة اليمن لتبني الاقتصاد الأخضر الخالي من صناعات الكربون، غير أنه من الانصاف هنا الاشارة الى شفافية وصراحة معالي وزير المياه حينما أوضح عقب عودته أن اليمن هي من الدول النامية التي لا تنطبق عليها الشروط التي تنطبق على الدول الصناعية في مجال التكنولوجيا ، وهو ما يعني انتفاء جدوى المشاركة من أساسها، والتي جاءت بالتزامن مع تكدس القمامة في شوارع وأحياء العاصمة أثناء إضراب عمال النظافة تنديداً بأكاذيب ووعود الحكومة بشأن تثبيتهم ..!

غياب الكهرباء واحتدام المواجهات مع القاعدة والقهالي يدعو المغتربين في الامارات للتنمية الاقتصادية

ومن مفارقات سياسات حكومة الوفاق أن يدعو وزير المغتربين مجاهد القهالي خلال لقائه الجالية اليمنية ورجال المال في الإمارات العربية المتحدة - يدعوهم - للمساهمة في بناء اليمن اقتصادياً وتنموياً ، في ظل التوتر الأمني وعدم الاستقرار السياسي الذي تشهده بلادنا منذ تصاعد الأزمة السياسية مطلع العام الماضي.

وزير القانونية يناقش السيادة الداخلية في نيجيريا والسفير الأمريكي يتفقد الأوضاع في أبين

والمضحك إلى درجة البكاء هو أن تشارك بلادنا بوفد برئاسة الدكتور محمد المخلافي - وزير الشئون القانونية- في الاجتماع الدوري للمنظمة الاستشارية القانونية الافرواسيوية المنعقد في نيجيريا في الـ16 من يونيو الماضي بهدف مناقشة عدد من القضايا القانونية أبرزها قانوني البحار والسيادة الداخلية والإرهاب ، في الوقت الذي أصبحت بلادنا ساحة للتدخلات الخارجية وعنواناً للإرهاب وباتت بحارها عرضة للانتهاك .. بل ان هذه المشاركة (تحديدا) جاءت بالتزامن مع تفقد سعادة السفير الأمريكي في بلادنا للأوضاع بمحافظة أبين بعد دحر عناصر القاعدة منها..! (فهل هناك بلوى ابتلى بها شعب أعظم من هذه .!؟)
والملاحظ من خلال القراءة الأولية لملف سفريات حكومة باسندوة خلال شهر يونيو الماضي أن الحكومة تراجعت إلى أدنى مستوى لها في مجال الشفافية مقارنة بحكومات سابقة ، فمن أصل 20 سفرية أعلنت حكومة باسندوة عدد وأسماء أعضاء سفرية واحدة فقط.. وعدد أيام 6 سفريات فقط .. لكن الواضح من خلال تاريخ نبأ توجه الوفد للخارج وعودته أن بعض السفريات استغرقت أكثر من 10 أيام .. بل ان بعضها لم يعلن عن عودة بعض اعضاء الوفد المشارك في السفرية حتى إعداد هذه المادة (....) !!

وزير العدل يناقش قوانين مكافحة الفساد في الاردن ويتمرد عليها في صنعاء

ومن عجائب حكومة باسندوة التي تعهدت أمام مجلس النواب بتطبيق مبادئ الحكم الرشيد وضمان سيادة القانون ، وتحسين الكفاءة والمساءلة والشفافية ، أن تشارك بوفد حكومي برئاسة وزير العدل القاضي/ مرشد العرشاني في مؤتمر إقليمي حول مكافحة الفساد بالعاصمة الأردنية عمان في الـ24 من يونيو الماضي وذلك بهدف تبادل الخبرات والتجارب بين البلدان العربية حول أفضل الممارسات في تنفيذ الفصلين الثالث والرابع من اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد في حين لايزال معالي الوزير ورئيس الوفد المشارك غير ملتزم بقوانين مكافحة الفساد المحلية ولم يقدم إقراراً بذمته المالية (حتى اعداد هذه المادة ) رغم مرور 8 شهور من عمر حكومة (بحث سبل التعاون وتبادل الخبرات والتجارب) .!! فماهي التجربة اليمنية التي جرى تبادلها ..أفتينا ياقاضي مرشد .!؟

وزير الاتصالات في تونس بوفود حزبية لمشاركة رسمية

أما الدكتور/ أحمد عبيد بن دغر -وزير الاتصالات وتقنية المعلومات في حكومة الوفاق - فقد غادر العاصمة صنعاء مطلع يونيو الماضي للمشاركة في اجتماعات الدورة الـ23 للمؤتمر القومي العربي الإسلامي المنعقد حينها بالعاصمة التونسية تونس على رأس (وفود مختلفة من التحالف الوطني وأحزاب المشترك..!) كما جاء في الخبر الرسمي لمغادرة معالي وزير الاتصالات الذي أوضح أن الزيارة بهدف (تعزيز العلاقات بين اليمن والدول العربية والإسلامية... الخ)..!

بكل المواصفات والمقاييس : سفريات حكومة باسندوة ناجحة بشهادة باسندوة

وحتى لانُتهم بالتجني على حكومة الوفاق الوطني وإحباطها، او نتسبب بإعاقة الحوار الوطني ، وضرب خطوط الكهرباء وارتفاع سعر الديزل..! ، ويغضب علينا البعض ، نُذكر أن تناولتنا هذه تأتي في إطار توجيهات رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي بعد أن خذله الإعلام الرسمي ، وفي اطار التزامنا ببنود المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية وقرارات مجلس الأمن ..و نؤكد أن سفريات حكومة باسندوة لشهر يونيو الماضي ليست ناجحة فقط (يعني ناجحة وسكته..!) وإنما (نـااااجحة وبـكل المقاييييييـس ) ..! بشهادة ويمين دولة رئيس الوزراء الأستاذ محمد سالم باسندوة عقب عودته من سفريته المزدوجة (رسمية - خاصة) .

تهديد دولي باسقاط زبيد من قائمة التراث ووزير الثقافة يحتفل في روما

وكذلك شهادة معالي وزير الثقافة عبدالله عوبل الذي أكد لدى عودته من المشاركة في الاحتفاء بالذكرى السنوية الأولى لعالم الآثار الإيطالي اليساندرو ديميجري بالعاصمة الإيطالية روما منتصف يونيو الماضي أن زيارته كانت ناجحة وبكل المقاييس.!! وطبعا رحلة معالى وزير الثقافة طويلة المدى هذه و(الناجحة بكل المواصفات والمقاييس ) جاءت بالتزامن مع تهديد منظمة اليونيسكو لبلادنا بإسقاط مدينة زبيد من قائمة التراث العالمي بعد تزايد الاعتداءات عليها من مواطنين ومسئولين في الدولة مستغلين غياب حكومة باسندوة..!!
هامـــــش:
نتعهد بنشر أي ردود ايضاحية رسمية معلوماتية تصلنا من مكاتب اعضاء مجلس الوزراء حول تكاليف ونتائج سفريات معاليهم .

jemyyemen@gmail.com




أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فساد حكومة باسندوة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014