الأحد, 25-سبتمبر-2016 الساعة: 03:15 م - آخر تحديث: 02:42 م (42: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المشاركة في السراء والضراء ل60 عاما، والصداقة التقليدية تسجل صفحة جديدة
بقلم سعادة السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي
تُرى أهو مجلس للحرب أم للتعاون؟!!
بقلم/ حمد بن سالم العلوي
السعودية تطرد حكومة فنادق الرياض
محمد أنعم
يمن الصامدين بلا حدود
احمد غيلان
العدوان اليمني الغاشم
عبدالناصر المملوح
البرلمان..شرعية ونصاب
نبيل عبدالرب
ابلغوا اليدومي .. صنعاء وكل بلاد اليمن تنتظرهم ..!
عبدالله المغربي
أربـع رسائل إلى تحالف العدوان
خالد الحميري
مجلس السلام الأعلى
حسين علي الخلقي
اتفاق الشجعان يربك تحالف العدوان
عادل الهرش
دلالات الاتفاق الوطني
سفيان العماري *
رسالة للسفير أحمد علي عبدالله صالح
الشيخ/ صالح بن سوده طعيمان
احمد.. اجماع شعبي يتجدد على طريق انهاء واقع الفشل والعبور نحو المستقبل
هناء دجران
قضايا وآراء
الأربعاء, 25-يوليو-2012
المؤتمر نت - عبدالجبار سعد عبدالجبار سعد -
خواطر رمضانية
كان يجلس إلى جانبي في المسجد رجل بدين لا يقوى على السجود إلا على طاولة صغيرة أمامه...كان شديد السمنة رأيته لا يشغل نفسه إلا بالنسبيح فتحدثت إليه وأوصلنا الحديث إلى أن اقترحت عليه أن يقرأ القرآن فكان جوابه على الفوربالانجليزية .
It is tough for me !
كان معنى هذه العبارة ان القرآن بالنسبة له لا يطاق أبدا وأنه في غاية الصعوبة فظننت أنه يعني أنه لا يستطيع قراءته بالعربية فقلت له يمكنك أن تقرأه بالترجمة الانجليزية فحرك رأسه بالنفي وقال لالالا أستطيع قراءته مطلقا فكلما حاولت قراءته لا أستطيع أن أوقف نفسي البكاء .
I can't stop crying!
فقلت سبحان الله قلت له هذه علامة الايمان فإن الله يقول وفتحت له القرآن على سورة الانقال حيث يقول جل ذكره .
"إنما المؤمنون الذين إذا ذكرالله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون "
قرأ الآية فهملت عيناه بالدموع وأعاد المصحف وظل يمسح الدموع المنهمرات عن عينيه وقال أنا كنت في أول حياتي لا عب كرة قدم الأمريكية ( طبعا كرة القدم الامريكية ليست كرة القدم التي يعرفها كل الناس ولكنها أخرى تعتمد على المجالدة فكل لاعب يحاول أن يوقع خصمه أرضا ويحصل على الكرة بيده ليسجل هدفا فهي تعتمد على استخدام العنف المفرط ) قال فكنت شديد القوة وشديد البأس وعدوانيا في لعبي فكلما تذكرت تلك الايام لا أستطيع أن أوقف شعور الندم الذي ينتابني على من أضررت بهم.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
رفح رامي (ضيف)
02-08-2012
كلام مؤثر

المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2016