السبت, 30-أبريل-2016 الساعة: 04:06 م - آخر تحديث: 01:48 م (48: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رسالة من مواطن امريكي للمتحاورين في الكويت
آدم بارون
فائقة السيد لم تُقابل أنيس منصور أو تتحدث لغيره، وهذه هي حكاية أبطال الرياض
عبدالكريم المدي
التصعيد.. ومفاوضات الكويت
عبدالناصر المملوح
جمعتا رجب.. مابين اجدادنا اليمنيين والأحفاد
وليد يحيى الحبابي
مرتزقة الرياض.. الوان شتى جمعتهم خيانة الوطن وفرقتهم كعكة بن سلمان..!
سامي العميسي
حذاري من محاولة تمزيق التراب اليمني؟؟؟؟!!
د/ علي مطهر العثربي
هادي (المطية) !!
عبدالملك الفهيدي
تحيةً للصامدين وياللعار على الفارين
عبدالله المغربي
لهذا المؤتمر وطن
كامل الخوداني
السبعين موعد اليمانيين
احمد الحسني
وطنية المؤتمر الشعبي العام
صدام حسين حازب
المؤتمر الأمل والملاذ
محمد عقلان
الدنبوع والتاريخ الأسود
خالد الحميري
تعز ثقافية وليست داعشية!!
وفاء المطري
النشاط المؤتمري وهستيريا اعلام العدوان
يحيى نوري
قضايا وآراء
الأربعاء, 25-يوليو-2012
المؤتمر نت - عبدالجبار سعد عبدالجبار سعد -
خواطر رمضانية
كان يجلس إلى جانبي في المسجد رجل بدين لا يقوى على السجود إلا على طاولة صغيرة أمامه...كان شديد السمنة رأيته لا يشغل نفسه إلا بالنسبيح فتحدثت إليه وأوصلنا الحديث إلى أن اقترحت عليه أن يقرأ القرآن فكان جوابه على الفوربالانجليزية .
It is tough for me !
كان معنى هذه العبارة ان القرآن بالنسبة له لا يطاق أبدا وأنه في غاية الصعوبة فظننت أنه يعني أنه لا يستطيع قراءته بالعربية فقلت له يمكنك أن تقرأه بالترجمة الانجليزية فحرك رأسه بالنفي وقال لالالا أستطيع قراءته مطلقا فكلما حاولت قراءته لا أستطيع أن أوقف نفسي البكاء .
I can't stop crying!
فقلت سبحان الله قلت له هذه علامة الايمان فإن الله يقول وفتحت له القرآن على سورة الانقال حيث يقول جل ذكره .
"إنما المؤمنون الذين إذا ذكرالله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون "
قرأ الآية فهملت عيناه بالدموع وأعاد المصحف وظل يمسح الدموع المنهمرات عن عينيه وقال أنا كنت في أول حياتي لا عب كرة قدم الأمريكية ( طبعا كرة القدم الامريكية ليست كرة القدم التي يعرفها كل الناس ولكنها أخرى تعتمد على المجالدة فكل لاعب يحاول أن يوقع خصمه أرضا ويحصل على الكرة بيده ليسجل هدفا فهي تعتمد على استخدام العنف المفرط ) قال فكنت شديد القوة وشديد البأس وعدوانيا في لعبي فكلما تذكرت تلك الايام لا أستطيع أن أوقف شعور الندم الذي ينتابني على من أضررت بهم.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
التعليقات
رفح رامي (ضيف)
02-08-2012
كلام مؤثر

المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2016