الأحد, 13-يوليو-2014 الساعة: 10:15 ص - آخر تحديث: 02:24 ص (24: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
تدخل «الإخوان» في شؤون المؤتمر.. إلى أين؟
عبده محمد الجندي
الاشتراكي .. دور الضحية..!!
عبدالله الصعفاني
المؤتمر الشعبي والاستهداف الأخير
د. علي العثربي
اقتصاد حكومة الوفاق (3- 3)
نبيل عبدالرب
في التقرير..الإصلاح محارب
فيصل الصوفي
نداء من الشيخ سلطان البركاني
المؤتمرنت
المؤتمر.. أقوى من المؤامرة
محمد أنعم
نصيحة صادقة ومخلصة
احمد محمد الكحلاني
جردة حساب: كوارث (الربيع العربي)
د. سالم حميد*
البركاني .. بين واجب الإنصاف و أجواء الكراهية!
عادل الربيعي
قضايا وآراء
الإثنين, 30-يوليو-2012
المؤتمر نت -  صادق أمين أبوراس * -
عبدالرحمن جحاف.. مآثر ومناقب
خسر الوسط المؤتمري مؤخراً واحداً من أبرز قياداته التنظيمية المتسمة بالنشاط والفاعلية والمهنية، انه الفقيد الاستاذ عبدالرحمن جحاف عضو اللجنة الدائمة نائب رئيس الدائرة التنظيمية للمؤتمر الشعبي العام والذي غيبه الموت بعد مسيرة عطاء وعمل مليئة بالاشراقات والابداعات التي شكلها عبر العديد من المحطات التنظيمية التي أعطى المؤتمر الشعبي العام من خلالها كل جهده و عصارة فكره وابداعاته من أجل الانتصار للمثل والقيم التي قام المؤتمر من أجلها خدمة للوطن والشعب وتعزيزاً لمسيرته السياسية والديمقراطية.

ان مآثر ومناقب الفقيد عبدالرحمن جحاف نائب رئيس الدائرة التنظيمية -رحمه الله- عديدة تعكس عظمة ما كان يتمتع به من ثقافة وقدرة تنظيمية متميزة جعلته دوماً يتمكن من انجاز كافة المهام المسندة اليه بدرجة عالية من القدرة والتفرد، وذلك ما أكسبه احترام وتقدير كل من حوله من القيادات والفعاليات المؤتمرية التي ظل معها ولم يبخل قط في سبيل تقديم عصارة جهده لخدمتها وخدمة المؤتمر عبر العديد من المحطات المهمة في مسيرة المؤتمر وخاصة منها تنفيذ المهام المرتبطة باعادة هيكلة المؤتمر وهي العملية التي أخذت نصيب الأسد من اهتمام القطاع التنظيمي للمؤتمر والتي هدفت الى تطوير وتعزيز مسيرته، بما يتفق مع طبيعة المتغيرات والتحولات المتسارعة التي شهدتها الساحة السياسية والتي كان على المؤتمر ان يعيد النظر في الكثير من الاسس والقواعد واللوائح التي تنظم علاقاته وتدفع بدوره الوطني الى آفاق أكثر رحابة.

لقد كان القيادي المؤتمري عبدالرحمن جحاف واحداً من القيادات المؤتمرية البارزة التي أبلت بلاءاً حسناً من أجل تحديث وتطوير المؤتمر وأسهم مع زملائه بجهود جبارة كان لها أعظم الأثر فيما تحقق لتنظيمنا من انجازات على طريق اصلاحات الهيكلة التنظيمية سواء أكان ذلك على الصعيد المركزي أو اللامركزي.

حقيقة ونحن اليوم نرثي الفقيد عبدالرحمن جحاف نائب رئيس الدائرة التنظيمية.. نشعر بعظيم المصاب وفداحة الخسارة لمؤتمري بارز ظل في مقدمة الصفوف يعمل بصمت من أجل الوطن والمؤتمر وخدمة لأبناء الشعب اليمني العظيم.. فإننا نقف باجلال أمام عظمة عطائه الذي أسهم في تعزيز الاداء المؤتمري.. وبهذا المصاب الجلل نسأل الله العلي القدير ان يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

ونؤكد لفقيدنا اننا وكل اعضاء المؤتمر الذين فجعوا برحيله المفاجئ سنظل على الدرب المؤتمري سائرين حريصين على تحقيق كل الاهداف العظيمة لتنظيم المؤتمر الشعبي العام وان نظل فخورين بما قدمه الفقيد لتنظيمه حريصين كل الحرص على ان نجعل ذلك في ذاكرة المؤتمر ووسطه التنظيمي..

انا لله وانا اليه راجعون..

* الأمين العام المساعد
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014