الجمعة, 30-سبتمبر-2016 الساعة: 07:54 ص - آخر تحديث: 11:57 م (57: 08) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
إحذروا شعب اليمن ..
احمد غيلان
الملصي.. مع الله، قوة القوة
نبيل الصوفي
لإنهم إعتادوا أن يكونوا مطايا ..!
عبدالله المغربي
المشاركة في السراء والضراء ل60 عاما، والصداقة التقليدية تسجل صفحة جديدة
بقلم سعادة السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي
تُرى أهو مجلس للحرب أم للتعاون؟!!
بقلم/ حمد بن سالم العلوي
السعودية تطرد حكومة فنادق الرياض
محمد أنعم
العدوان اليمني الغاشم
عبدالناصر المملوح
البرلمان..شرعية ونصاب
نبيل عبدالرب
أربـع رسائل إلى تحالف العدوان
خالد الحميري
مجلس السلام الأعلى
حسين علي الخلقي
اتفاق الشجعان يربك تحالف العدوان
عادل الهرش
دلالات الاتفاق الوطني
سفيان العماري *
رسالة للسفير أحمد علي عبدالله صالح
الشيخ/ صالح بن سوده طعيمان
احمد.. اجماع شعبي يتجدد على طريق انهاء واقع الفشل والعبور نحو المستقبل
هناء دجران
أخبار
المؤتمر نت - وزير التخطيط والتعاون الدولي في حكومة الوفاق د محمد السعدي

الثلاثاء, 31-يوليو-2012
المؤتمرنت -
تقرير أجنبي: وزير التخطيط اليمني فشل في إقناع المانحين
انتقد تقرير اجنبي فشل حكومة الوفاق التي ترأسها أحزاب اللقاء المشترك في اليمن في اقناع المانحين بخطة اقتصادية مفصلية وسعى اعضائها لتحقيق مصالحهم الشخصية ،وعجزها عن تلبية على تلبية الاحتياجات الأساسية من الكهرباء والمياه للمواطنين ، ووصف التقرير حكومة الوفاق الوطني في اليمن بانها (أقل ائتلافاً من عائلة مفككة، وينعكس ذلك في الانقسامات التي لا تزال تجتاح البلاد) ..
وقالت الكاتبه " دانيا جرينفيلد " في تقرير نشرته صحيفة "مونيتور" : منذ تشكيل الحكومة لإظهار الوحدة الوطنية، العديد من وزرائها ليسوا تكنوقراط، بل شخصيات سياسية يسعون إلى تحقيق مصالحهم الخاصة، وليس بالضرورة مصالح البلاد الكبيرة. ففي كثير من الأحيان يأخذون التوجيهات من زعماء الأحزاب بدلاً من رئيس الجمهورية أو رئيس الوزراء..
وفي التقرير الذي اعادت نشره اسبوعة (المنتصف) اليمنية اعتبرت الكاتبة الامريكية الانتقادات الأخيرة من قبل الحزب الاشتراكي اليمني ضد محاولات التجمع اليمني للإصلاح للسيطرة على بعض الوزارات يدل على التوتر الكامن الذي يشل صناعة القرار وأضافت الكاتبة أنها رأت من خلال زيارتها الشهر الماضي لليمن أنه "لا يوجد رؤية للحكومة الجديدة"..
وقالت : الحكومة غير قادرة على تلبية الاحتياجات الأساسية من الكهرباء والمياه والعجز في الميزانية، ارتفع مع انخفاض عائدات النفط بسبب الهجمات على خطوط أنابيب النفط في محافظة مأرب وتدني مستويات تحصيل الضرائب والدعم الحكومي للوقود والغذاء. وانخفضت الاحتياطيات الأجنبية إلى حد كبير، لأن البنك المركزي يحاول دعم العملة المحلية.. كما تعاني الحكومة من عجز بقيمة 2.5 مليار دولار ..
وأضافت : السعودية مترددة في نقل الأموال التي التزمت بها، إلى الحكومة اليمنية حتى تقدم خطة اقتصادية مفصلة، مشيرة الى ان المسئولية تقع في المقام الأول على وزارة التخطيط والتعاون الدولي،( لأن الخطة التي قدمتها إلى اجتماع الرياض كانت ناقصة في العمق والتفصيل) ..

وكشفت حكومة الوفاق النقاب عن ( مخالفات قانونية جسيمة ) يرتكبها وزراء في الحكومية بتوظيف اقارب لهم وتفشي ظاهرة المحسوبية والوساطة في عملية التوظيف، وتوسع رقعة مظاهر الفساد المالي والاداري في مختلف الوزارات و الوحدات الإدارية المركزية التابعة للدولة .









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2016