الجمعة, 29-أغسطس-2014 الساعة: 05:02 م - آخر تحديث: 03:17 ص (17: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
كلمة الزعيم علي عبدالله صالح في ذكرى تأسيس المؤتمر الشعبي العام
بقلم الزعيم علي عبدالله صالح -رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر بيتنا الذي نحرص عليه
أ.د. عبدالسلام الجوفي
ميلاد التجديد داخل المؤتمر
مطهر الأشموري
وقفات مع مسيرة المؤتمر, تنيظما ونظاما!
د. عبدالقادر مغلس
المؤتمر واستحقاقات المرحلة
مراد راجح شلي
الجوع أوالقتل
محمد أنعم
أخبار
المؤتمر نت - دشن محمد ناصر العامري رئيس الهيئة التنفيذية للمؤتمر الشعبي العام محافظ محافظة البيضاء أمس الاثنين الأمسيات الرمضانية لفروع المؤتمر الشعبي العام  وأحزاب التحالف الوطني وقيادة المؤتمر بجامعة البيضاء

الثلاثاء, 07-أغسطس-2012
المؤتمرنت – محمد المشخر -
أمسية رمضانية في البيضاء تدين تفجير جعار الإرهابي
دشن محمد ناصر العامري رئيس الهيئة التنفيذية للمؤتمر الشعبي العام محافظ محافظة البيضاء أمس الاثنين الأمسيات الرمضانية لفروع المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني وقيادة المؤتمر بجامعة البيضاء بمديريات المحافظة.

وفي الأمسية الرمضانية ألقى المحافظ كلمة نقل فيها تحيات فخامة المناضل عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية النائب الأول لرئيس المؤتمر الأمين العام والزعيم علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام وقيادة الأمانة العامة.

مستعرضا القضايا الهامة التي تهم المحافظة والمديرية وكيف يساهم أعضاء المؤتمر في خدمة المواطنين والاستعداد للمرحلة القادمة. داعيا كافة أعضاء وكوادر المؤتمر الشعبي العام إلى العمل من اجل حل قضايا ومشاكل الناس والوقوف إلى جانب المواطنين وتبني همومهم باعتبار ذلك مسؤولية وطنية وتنظيمية.

وفي الأمسية أكد المحافظ على أن الحوار الوطني هو المخرج الوحيد لليمن من الأزمة الراهنة التي يشهدها وان اليمن قطعت شوطا كبيرا في ترجمة المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية والمضي قدما نحو الاستقرار السياسي المبني على أساس المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية.

وعبر العامري عن ثقته في أن سكان البيضاء وفي مقدمتهم أعيان المحافظة ومشايخها سيقفون في صف الجهود الرامية لخدمة الأمن والنماء في مختلف الجوانب, مؤكدا أن على الجميع يجب أن ينبذ المظاهر المسلحة داخل المدن و كذا أهمية التعاون لفرض هيبة الدولة والقانون.
مترحما في سياق كلمته على كل شهداء الوطن مدنيين وعسكريين والذين بذلوا أرواحهم رخيصة في سبيل عزته وكرامته وحرية أبنائه والحفاظ على منجزات ثورته ووحدته المباركة, مبتهلة إلى الله العلي القدير أن يمن على كل المصابين بالشفاء العاجل.

مشددا إلى الدور المطلوب من أعضاء وكوادر المؤتمر لمواجهة التحديات التي تمر بها اليمن وكذلك الأوضاع السياسية على الساحة الوطنية وموقف المؤتمر الشعبي العام من قضايا المواطنين والوطن خصوصا في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ اليمن.

فيما نوه الدكتور محمد السماوي رئيس فرع المؤتمر بالمحافظة في كلمته خلال الأمسية إلى ضرورة تنشيط العمل التنظيمي والجماهيري والسياسي في مختلف التكوينات النسائية المؤتمرية. مؤكدا على أهمية الدور التنظيمي للتكوينات المؤتمرية خلال هذه المرحلة من اجل تفعيل نشاط العمل التنظيمي والجماهيري للمؤتمر على مستوى التكوينات الفرعية والقاعدية وحشد الفعاليات النسائية المختلفة للعمل من اجل مساعدة الناس.

وتطرقت الدكتور السماوي إلى ضرورة العمل على إيجاد قنوات تواصل فاعلة مع العضوات في التكوينات القاعدية بالجماعات والمراكز التنظيمية من اجل القيام بواجبات العمل المنوطة بهن خلال هذه المرحلة وفقا لموجهات العمل التي أقرتها اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام.

كما استعرض الدكتور سيلان احمد العرامي رئيس جامعة البيضاء المراحل التاريخية لحياة الزعيم الرمز علي عبدالله صالح وما حققه من انحازت عظيمة للوطن خلال فترة قيادته للبلاد.

وكانت الأمسية قد شهدت إلقاء كلمتين من قبل عضو القيادة القطرية لحزب البعث القومي بالبيضاء الدكتور احمد محمد الشيبة والقي محمد البابكي عن أحزاب التحالف الوطني بالمحافظة تطرقت إلى إن المبادرة وآليتها تمثل قارب نجاة وفرته دول مجلس التعاون الخليجي تحت مظلة دولية تتمثل بقرار مجلس الأمن رقم 2014 وانه يجب على الجميع الالتزام بها وآليتها التنفيذية المزمنة بحسب ترتيبها وأهمية تنفيذ المبادرة الخليجية سياسيا واقتصاديا واجتماعيا.

مشيرين إلى أن انعقاد الندوة يأتي في الوقت الذي تشهده اليمن تغيرات للخروج إلى المستقبل الآمن والعادل في الحقوق العامة والخاصة، وإدراكا بضرورة وعي الشعب اليمني بمبادرة الخليج وآليتها التنفيذية باعتباره المعنى الأول بها تأثرا وتأثيرا..

وفي ختام الأمسية اصدر المشاركون بيانا أدان استشهاد عدد من أبطال اللجان الشعبية والمواطنين الآمنين الذين امتدت إليهم يد الغدر والإرهاب وهم في مجلس عزاء بوفاة قريب لهم بمدينة جعار بمحافظة أبين.

مؤكدا بأنه على حكومة الوفاق الوطني ان تقوم بدورها بتنفيذ برنامجها وتقديم الخدمات الضرورية التي يعاني منها شعبنا عموما وأبناء محافظة البيضاء خصوصا.
وطالب البيان حكومة الوفاق الوطني بضرورة الاهتمام وتحسين الوضع الاقتصادي الذي سيعكس على الوضع الاجتماعي وما يترتب عليه من الخروقات والاختلالات الأمنية.

مشددا أن على حكومة الوفاق الوطني بضرورة إعداد خارطة إعلامية هادفة إلي تحقيق الوئام وخلق روح شفافة التي تجنب الوطن ويلات الخلافات والصراعات المذهبية والطائفية والقبلية والاهتمام بثقافة الشعب ولما يعكس صورة مشرفة للإعلام اليمني أمام العالم.

وأهاب البيان بكافة قيادات الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني أن تقوم بدورها وواجبها الوطني لتوحيد الصف والكلمة وتجسيد مبدءا التعايش السلمي والتنافس الشريف الهادف إلى خدمة الوطن والمواطن ونبذ ثقافة الحقد والكراهية والمناطقية والعصبية والسلالية.

وفيما حيا البيان الحكومة الوفاء بالتزاماتها وتعهداتها أمام الشعب وتحسين أوضاعها المعيشية ألازمة طالب الحكومة والأجهزة الأمنية والقضائية الاضطلاع بمسئولياتها ووضع حدا للعنف والإرهاب بكل صوره وأشكاله قبل أن يفتك بالشعب اليمني.

ودعا بيان المشاركون في أمسية محافظة البيضاء كل جماهير الشعب اليمني وقواه السياسية للاصطفاف إلى جانب القيادة السياسية لمواجهة الإرهاب ومقاومته كواجب ديني ووطني على كل حر وطني شريف في هذا الوطن.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014