الثلاثاء, 23-مايو-2017 الساعة: 12:12 ص - آخر تحديث: 11:14 م (14: 08) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
مايو .. وجه اليمن التوحدي
امين محمد جمعان*
احمد علي
فكري قاسم
عن احمد علي القائد الانسان
هناء دجران
مرتزقة العدوان والبضاعة الكاسدة
عبدالملك الفهيدي
تحاكي يا ذرة ‼
حسين علي الخلقي
الحديدة .. سقوط يسبق المعركة
احمد غيلان
طارق صالح.. الرجل الذي يعمل بصمت
شيخه أحمد صالح
أول جمعة في رجب.. ذكرى سوداء في تاريخ اليمن
احمد غيلان
عامان من الصمود في وجه العدوان على اليمن
أ.أحمد الحبيشي
ما لا يريد أن يفهمه العالم!
ابراهيم سنجاب
عن الحرب المنسية في اليمن
حدة حزام
دين
الثلاثاء, 18-مايو-2004
المؤتمر نت - أصدر سماحة الشيخ يوسف القرضاوي كتابا جديدا عن سيد قطب، جاء فيه أن سيد قطب في كتبه يعتبر المسلمين اليوم مثل المشركين في الجاهلية، ويكفرهم ويكفر المجتمع الإسلامي، وأنه مجتمع جاهلي، وينكر وجود مجتمع إسلامي اليوم. وذلك في الطبعة الثانية من كتابه "في ظلال القرآن"، حيث يقول في لجزء السابع، إن في الأرض اليوم أقوام من الناس أسماءهم أسماء المسلمين وهم من سلالات المسلمين، وفيها أوطان كانت في يوم من الأيام دار للاسلام؛ ولكن لا الأقوام تشهد أن لا إله... المؤتمر نت -
الدكتور القرضاوي في كتابه: سيد قطب يكفر مسلمي اليوم
أصدر سماحة الشيخ يوسف القرضاوي كتابا جديدا عن سيد قطب، جاء فيه أن سيد قطب في كتبه يعتبر المسلمين اليوم مثل المشركين في الجاهلية، ويكفرهم ويكفر المجتمع الإسلامي، وأنه مجتمع جاهلي، وينكر وجود مجتمع إسلامي اليوم. وذلك في الطبعة الثانية من كتابه "في ظلال القرآن"، حيث يقول في لجزء السابع، إن في الأرض اليوم أقوام من الناس أسماءهم أسماء المسلمين وهم من سلالات المسلمين، وفيها أوطان كانت في يوم من الأيام دار للاسلام؛ ولكن لا الأقوام تشهد أن لا إله إلا الله بذلك المدلول، ولا الاوطان تدين لله بمقتضى هذا المدلول.
وقال يجب أن لا تأخذ أصحاب الدعوة هوادة ولا خشية ولا خوف ولا صيحة قائلا: أنظروا أنهم يكفرون المسلمين.
وقد كرر هذه الأفكار في عدة مواضع من كتابه "العدالة الإسلامية في الإسلام"، وكتاب "معالم في الطريق".
وسيد قطب كاتب مصري من جماعة الأخوان المسلمين، أشترك في مؤامرة لاغتيال الرئيس المصري جمال عبدالناصر في الاسكندرية عام 1954م، وفشلت، وحكم عليه بالسجن وأفرج عنه بعد عشر سنوات، وبعد فترة قصيرة من الافراج عنه تزعم مؤامرة جديدة لاغتيال زعماء وقادة مصريين ونسف جسور ومنشآت حكومية، وحوكم علنا، واعترف بتسلم أسلحة وأموال من دول أجنبية، وحكم عليه بالإعدام، وأعدم عام 1965م.
وكانت جماعة الإخوان المسلمين قد قامت من خلال التنظيم السري الذي أسسه حسن البنا، بتفجير دور السينما في مصر في عهد الملك فاروق، واغتيال القاضي الخازندار، ورئيس وزراء مصر محمود فهمي النقراشي، فكانت بداية الإرهاب باسم الإسلام في العصر الحديث.










أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "دين"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017