الجمعة, 10-أبريل-2020 الساعة: 09:04 ص - آخر تحديث: 01:38 ص (38: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
حبر مختلف)..
عبدالرحمن الشيبانى
جائحة كورونا العالمية في العام 2020م وجائحة العدوان السعودي الإماراتي على اليمن
بقلم/ عبدالعزيز بن حبتور
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العدوان‮ ‬يحتضر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
مجتمع مدني
المؤتمر نت - دشنت المنظمة الوطنية لمناهضة العنف والإرهاب (كفاح) حملتها التوعوية تحت شعار ( كفانا عنف) للتعريف بمخاطر وأضرار العنف ضد المرأة والطفل من خلال النزول الميداني للمناطق

المؤتمرنت -
منظمة تدشن حملة للتوعية بمخاطر العنف
دشنت المنظمة الوطنية لمناهضة العنف والإرهاب (كفاح) حملتها التوعوية تحت شعار ( كفانا عنف) للتعريف بمخاطر وأضرار العنف ضد المرأة والطفل من خلال النزول الميداني للمناطق المستهدفة في أمانة العاصمة عبر فريق ميداني متخصص.

وفي أول ايام تدشين الحملة قامت صباح اليوم الأستاذة أميرة البحري مدير دائرة الرصد والمتابعة بالمنظمة الوطنية لمناهضة العنف والإرهاب، بالنزول الميداني الى دار اللواء لليتيمات بأمانة العاصمة والتقت خلال زيارتها بمديرة الدار الأستاذة نادية حجر.

وقد تم خلال اللقاء مناقشه قضيه العنف الذي تتعرض له المرأة والطفل على حد سوى والاطلاع على بعض تجاربهم في كيفية معا لجة الآثار المترتبة عليه في المحيط الأسري ( خارج الدار) واستعراض آلية تطبيق تلك المعالجات مع أخصائية علم الاجتماع الأستاذة خلود العطاب والتي بدورها وضحت الأسباب ومجموعة تجارب ودراسات استعرضت فيها الكثير من الحالات المشابهة.

وتهدف حملة منظمة ( كفاح ) الميدانية إلى التوعية بالمخاطر والأضرار (النفسية ، الاجتماعية ، الفكرية ، الإنسانية) التي تنتج عن تفشي ظاهرة العنف ضد المرأة والطفل وانعكاساته السلبية على نفسية الأم والطفل والأسرة والمجتمع بشكل عام التي قد تخلق بيئة لمجتمع مصاب بالعقد النفسية المعادية لكل القيم والقوانين الإنسانية بمختلف مسمياتها ، وذلك من خلال النزول الميداني التوعوي التثقيفي من خلال طروحات معمقة حول تعزيز الوعي المدني من مخاطرها والحد من تأثيرها بما يفضي إلى خلق وعي مدني خال من سيطرة الجهل والعنف وانعكاساته السلبية على أساسيات السلم الاجتماعي وتوعية الرأي العام حول الكيفية وأساليب الوقاية من مخاطر هذه الظاهرة على المجتمع اليمني بأسس علمية ووطنية سليمة.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020