الأربعاء, 11-ديسمبر-2019 الساعة: 04:27 م - آخر تحديث: 03:37 م (37: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
موقفنا‮ ‬المنتصر‮ ‬للاستقلال‮ ‬
يحيى‮ علي ‬نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - وشدد الخطباء على واجب الجميع في مساندة الجهود الحثيثة والدؤوبة للقيادة السياسية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية الذي استطاع بحكمته وحنكته ورجاحة رأيه وخبرته الخروج باليمن

المؤتمرنت -
خطباء المساجد يحذرون من (فتنة دماج)
حذر خطباء المساجد خلال خطبتي الجمعة اليوم في عموم محافظات الجمهورية وكافة وحدات القوات المسلحة والأمن من مغبة التهاون والتقاعس في درء الفتنة وايقاف الصراع والتناحر والاقتتال في منطقة دماج بمحافظة صعدة.

واكدوا ضرورة استمرار ومواصلة الجهود في اتجاه تحقيق الصلح التام بين الإخوة السلفيين والحوثيين في صعدة باعتبار الصلح شريعة ربانية وفيه الخير الكثير كما دل على ذلك القرآن الكريم قال تعالى "والصلح خير" وهو دأب وخلق الانبياء والمرسلين وعنوان دعوتهم ونهج اصيل وقويم يكفل قيام الاّلفة والمحبة والتعاون مكان التباغض والتناحر والفرقة والعداء.

وشدد الخطباء على واجب الجميع في مساندة الجهود الحثيثة والدؤوبة للقيادة السياسية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية الذي استطاع بحكمته وحنكته ورجاحة رأيه وخبرته الخروج باليمن من أصعب مرحلة واعقد ظرف الم به جراء الازمة والاحداث التي شهدها في العام 2011م وتضررت منها جميع المحافظات دون استثناء، وهو لم ولن يألوا جهداً في تحقيق السلام والوئام في محافظة صعدة وحفظ امنها وسكينة مواطنيها.
وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ) فقد بين خطباء المساجد واجب الجميع في مواجهة التطرف والغلو والتصدي للفكر والسلوك الارهابي والاجرامي الضال والالتزام بنهج الوسطية والاعتدال كما يأمر بذلك ديننا الاسلامي الحنيف الذي يحرم ويجرم القتل وسفك الدماء وازهاق الانفس البريئة واخافة السبيل وترويع الامنين والتقطع والاختطاف وينهى عن الاثم والعدوان.

مذكرين بأهمية الحوار الوطني وما سينتج عنه من مخرجات حيث ان الحوار نهج اسلامي يحقق التواصل والتفاهم والتعاون ويسهم في مواجهة التحديات وتقريب وجهات النظر، وان من شأن حوارنا الوطني ان يوصل ابناء الشعب الى واقع اليمن الجديد وتلبية كافة التطلعات والآمال.

سائلين الله العلي العظيم أن يحفظ اليمن واهله ويوفق قيادته الحكيمة ممثلة برئيس الجمهورية الى خير وصلاح وفلاح الامة وأبناء الشعب.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019