الخميس, 29-أكتوبر-2020 الساعة: 02:42 ص - آخر تحديث: 01:22 ص (22: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
عن القزم معمر الارياني وامثاله !!
محمد الضياني
فلسطين ‬في‮ ‬فكر‮ ‬المؤتمر‮ ‬وضمير‮ ‬أبوراس‮
توفيق الشرعبي
ما فضحته رسائل هيلاري كلينتون السرّية
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
ثورة 14 ‬أكتوبر‮ ‬المجيدة‮ ‬وسخريات‮ ‬القدر‮ ‬
يحيى‮ ‬العراسي
حتى‮ ‬لا‮ ‬يتسع‮ ‬جهل‮ ‬الأجيال‮ ‬بأيامنا‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
الثورة‮.. ‬تكبيرة‮ ‬الصبح‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
سبتمبر‮ ‬الثورة‮.. ‬العنفوان‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬يموت‮ ‬
فاطمة‮ ‬الخطري
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
أخبار
المؤتمر نت - حذر مركز ميديا جايد للتنمية من استمرار وزارة الداخلية بإتباع سياسات مركزية ضد محافظة تعز، والتي عانت منها المحافظة خلال الفترة الماضية، مؤكداً أن مصادرة صلاحيات المحافظ

المؤتمرنت-تعز-وفاء المطري -
مركز التنمية يندد بفشل الداخلية وترهل الحكومة
حذر مركز ميديا جايد للتنمية من استمرار وزارة الداخلية بإتباع سياسات مركزية ضد محافظة تعز، والتي عانت منها المحافظة خلال الفترة الماضية، مؤكداً أن مصادرة صلاحيات المحافظ وممارسة العمل الحزبي كان من أهم عوامل ظهور المشاكل الأمنية التي تواجهها تعز.

وطالب -بيان صادر عن المركز- جميع القوى السياسية والاجتماعية والثقافية دعم توجهات المحافظ المدينة والتنموية واتخاذ موقف جاد من ظاهرة التسلح وأعمال العنف والتقطع يتجاوز الاستنكار والشجب إلى التخلي عن حمل السلاح، والتعاون مع رجال الأمن لإنهاء ظاهرة حمل السلاح والكف عن استغلال الشباب العاطلين واستقطابهم لمليشيات ما يُعرف بـ (بعد الشيخ) والتي بدأت في التحول إلى ظاهرة .

وندد البيان بإخفاق الحكومة في الإفراج عن المختطف محمد منير أحمد هائل (ابن شقيق محافظ تعز ) الذي لا يزال مختطفاً منذ أكثر من اسبوعين لدى عصابات مسلحة تنتمي لإحدى قبائل محافظة مأرب.

وأكد البيان أن حادثة الاختطاف أثارت ردود أفعال مستنكرة وسخطاً شعبياً عارماً في عموم محافظات الجمهورية، كونها أخطر جرائم الانتهاك لحقوق الإنسان، وتكشف حجم الفشل الذريع لوزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية في كثير من المحافظات، والذي مَكَّنَ الخاطفين المسلحين المرور بعدد من المحافظات والنقاط الأمنية (ذهاباً وإياباً)، ما تعكس مقدار الترهل والانفلات الذي ينهش الوطن عموماً.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020