الإثنين, 14-أكتوبر-2019 الساعة: 12:33 م - آخر تحديث: 12:04 ص (04: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
مجتمع مدني
المؤتمر نت - ندد  صحفيون وحقوقيون بتزايد  وتكرار الانتهاكات ضد الصحفيين ,وبالموقف السلبي للسلطات تجاه هذه الاعتداءات  كما استنكروا غياب أعضاء مجلس النقابة  المتكرر في الفعاليات التضامنية وضعف دورها  في الدفاع عن الصحفيين,

المؤتمرنت -
تزايد الانتهاكات بحق الصحفيين في غياب نقابتهم
ندد صحفيون وحقوقيون بتزايد وتكرار الانتهاكات ضد الصحفيين ,وبالموقف السلبي للسلطات تجاه هذه الاعتداءات كما استنكروا غياب أعضاء مجلس النقابة المتكرر في الفعاليات التضامنية وضعف دورها في الدفاع عن الصحفيين, ودعوا النقابة الى اتخاذا إجراءات ومواقف اقوى وعدم الاكتفاء بإصدار البيانات او تنفيذ الوقفات الاحتجاجية,لانها وحسب تعبيرهم المعنية في الدفاع عنهم ويمكنها ان تلعب تلعب دورا اكبر واقوى في الدفاع عن الصحفيين.

وأشاروا الى ضعف روح التضامن بين الصحفيين انفسهم ,واعرب المشاركون عن اسفهم من مواقف بعض الصحفيين من بعضهم و التعامل مع قضاياهم وفق انتماءاتهم وخلفياتهم أكانت سياسية ام دينية , منوهين الى ان الدفاع عن زملاء المهنة مسؤولية أخلاقية بصرف النظر عن انتماءاتهم.

وشدد الصحفيون والحقوقيون المشاركون في اللقاء التضامني الذي عقد صباح اليوم في نقابة الصحفيين مع الصحفيين الذين تعرضوا للانتهاكات مؤخرا على ضرورة التماسك والدفاع عن بعضهم في ظل هذا الحشد والتعبئة ضد الصحفيون والاعلاميون,وقالوا ان حالة عداء بين الصحفيين أيضا وبعض من العسكر الذين يرون وحسب التعبئة ان الصحفي مجرد عميل ومرتزق وخائن وهو ما يجعلهم يرون فيه عدوا لهم.

وأضافوا في السابق كانت الانتهاكات معروف الجهة التي تقوم بها لكن الان الصحفي هو ضحية جميع الأطراف المتصارعة وهو الهدف الاسهل لأطراف الصراع التي تصفي حساباتها وتمارس انتهاكاتها ضد الصحفيين بينما هم ليسوا طرفا في هذه الصراع.

وطالب الصحفيون الجهات المعنية بوضع حد لهذه الانتهاكات والتحقيق في الانتهاكات السابقة ومحاسبة من قام بها , كما طالبوا الأجهزة الأمنية بالعمل بجدية في قضية الصحفي الأمريكي المختطف منذ سبتمبر الماضي لوك سومر والذي لايزال مكانه والجهة المختطفة مجهولين, كما طالبوا بفك الحظر عن صحيفة عدن الغد

وكان طاقم قناة الحرة وقناة اليمن اليوم الذين تعرضوا لاعتداءات من قبل حراسة منزل رئيس الجمهورية اثناء قيامهم بعملهم تحدثوا عن تلك الاعتداءات كما تحدث اخرون عن التهديدات والاعتداءات التي يتعرضون لها اثناء قيامهم بعملهم
واثار تصاعد الانتهاكات ضد الصحفيين ردود فعل من منظمات دولية أعربت عن قلقها من الانتهاكات التي يتعرض لها الصحفيون وكانت منظمة مراسلون بلا حدود والاتحاد الدولي للصحفيين قد دعيا في بيانات وتقارير السلطات الى حماية الصحفيين وتوفير الأمان لهم للقيام بعملهم.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019