الجمعة, 22-نوفمبر-2019 الساعة: 10:20 م - آخر تحديث: 09:24 م (24: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - ابدى مصدر في الأمانة العامة للمؤتمر استغرابه الشديد مما نشرته صحيفة الأيام في عددها بتاريخ 28رمضان الموافق 25 يوليوا 2014م من أكاذيب ومزاعم باطلة من ان المؤتمر الشعبي

المؤتمرنت -
مصدر مؤتمري يفند ادعاءات صحيفة الأيام
ابدى مصدر في الأمانة العامة للمؤتمر استغرابه الشديد مما نشرته صحيفة الأيام في عددها بتاريخ 28رمضان الموافق 25 يوليوا 2014م من أكاذيب ومزاعم باطلة من ان المؤتمر الشعبي العام صرف مبلغ 6مليار ريال لمنتسبيه ومناصريه في الفيس بوك .

وقال المصدر: إن مانشرته صحيفة الأيام يدل دلالة قطعية انها بعيده كل البعد عن المهنية أو انه اوكل اليها بعض المهام من قبل بعض المستأجرين أو ان الصحيفة نفسها بعودتها الجديده لم يعد لديها اي مهنية اعلامية أو مصداقيه خبرية وهي لاتفرق بين الغث والسمين وتطلق الكلام على عواهنه ولاتخجل من القراء الذين يحملون عقولاً ولايمكنهم ان يصدقوا الحديث عن المليارات التي اوردتها صحيفة الايام إلا إذا كانت صحيفة الايام بعد ان حصلت على قرابة عشرة مليون دولار تعويضاً فأصبحت ترى انه من السهل الحصول على اموال خيالية كماحصلت هي على تلك الاموال والمبالغ التي دفعت لها تعويضاً غير مسبوق وخلافاً للحكم القضائي، وهي اليوم تكيل الارقام كيلاً، ولو كان المتكلم مجنون كما يقال لكان المستمع بعقله.

وقال المصدر: لو اعطتنا صحيفة الأيام 2 مليار فقط من التعويضات التي حصلت عليها فإننا في المؤتمر الشعبي العام سنعطيها كل مواقع الفيس بوك والمواقع الالكترونيه والصحف التابعة للمؤتمر كلها.

وعبر المصدر عن اسفه على صحيفه الايام التي أوقعت نفسها في هذا الخطأ الجسيم ولا تخجل من قرأها والري العام وتلغي عقول الناس وكأنهم لايعلمون كم هي السته مليار.

وتسائل المصدر: هل موت هشام باشراحيل رئيس التحرير "السابق" للصحيفة جعل منها صحيفة صفراء، ليبدوا أن الصحيفة ومع الاسف في عهد تمام باشراحيل قد اصبحت للتكسب فقط، ولو كذبا وبهتاناً، والله المستعان.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019