الخميس, 27-نوفمبر-2014 الساعة: 11:35 م - آخر تحديث: 10:11 م (11: 07) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
عوده حميدة
علي عبدالله صالح
المؤتمريون سيتجاوزن أزمتهم بثقة وحكمه
يحيى نوري
مجموعة الرقابة على القروض
نبيل عبدالرب
كارثة التدخلات الأجنبية والأزمات الاقتصادية
عبده محمد الجندي
المؤتمر الشعبي والقوة السحرية الظاهرة
د.علي مطهر العثربي
حكومة المشترك والرئيس
فيصل الصوفي
مرحلة فاصلة
صلاح العجيلي
جميل أن نفكر بعقﻼنية أكثر!!!!!
البرفسور ايوب الحمادي
الإصلاح.. خارج الإجماع الوطني
محمد عقلان
جـرائم المؤتمر الشعبي العام ..( صور)
جميل الجعـدبي
السيسي والسبسي
محمد صلاح
هل ننتظر وفاة اليمن ؟
علي ناجي الرعوي
رسالة هامة للمؤتمر.. والمشترك
حسين علي حازب
أخبار
الثلاثاء, 06-يوليو-2004
المؤتمر نت -
(8) ملايين دولار لأفضل بحث عن عمالة الأطفال في اليمن
رصد ت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية مبلغ (8) ملايين دولار لأفضل بحث عن عمالة وتهريب الأطفال في اليمن ولبنان.
وقالت رئيسة وحدة مكافحة عمالة الأطفال بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل منى سالم: إن ثلاث منظمات دولية تتنافس لنيل الجائزة المرصودة عبر موقع أمريكي حكومي عبر الإنترنت ،طلبت تزويدها بالمعلومات التي أعدتها الوزارة ،بالإضافة إلى أنها ستقوم بإعداد دراسات وبحوث ميدانية عن عمالة الأطفال .
مشيرة إلى أن هذه العملية تأتي خارج إطار الدعم الحكومي الأمريكي لمشروع مكافحة عمالة الأطفال في اليمن المقدر بـ(29) مليون دولار ،حيث سيعلن عن أفضل بحث في شهر أكتوبر القادم .
وسيصل وفد أمريكي مطلع الأسبوع القادم لبحث آلية الدعم الخارجي والحكومي لمشروع مكافحة عمالة الأطفال.
وكانت وحدة مكافحة عمالة الأطفال بالوزارة أعدت لائحة تحدد فيها الأعمال المحظورة على الأطفال العاملين في اليمن البالغ عددهم 350 ألف طفل بنسبة (30-40%) يعملون في ظروف صعبة .
وتم إقرارها في وقت سابق وفق أربعة أبواب تضمن الباب الأول منها على التسمية والتعاريف في حين تضمن الباب الثاني المبادئ والأسس المحددة لعمل الأطفال والتي تحظر الأعمال التي تعرض الأطفال مادون (18) سنة لمخاطر صحية أو أخلاقية وأنه لا يجوز أن يقل سن الالتحاق بالعمل عن (14) سنة مع بعض الإستثناءات وهي أن تكون الاعمال التي يمارسونها خفيفة وغير ضارة بصحتهم ونموهم وأو تعطلهم عن الدراسة.
كما تضمنت الأسس حظر أسوأ عمالة الأطفال التي يجب القضاء عليها وأبرزها تشغيل الطفل أو استخدامه لأغراض الدعارة أو إنتاج أعمال وعروض إباحية وكذلك الدفع به في صراعات مسلحة ونزاعات قبيلة أو مزاولة أنشطة غير مشروعة بالإضافة إلى تجريم بيع الأطفال والاتجار بهم.
كما حددت الأسس ساعات العمل اليومي للأطفال والتي لا يجب أن تزيد عن (6) ساعات ، وشرعت حقوق الأطفال العاملين مع أرباب العمل.
أما الباب الثالث فقد حدد الأعمال المحظورة ممارستها للأطفال وذلك في (58) بنداً و تحديد حجم الأعمال أو الأثقال المحظورة مزاولتها.
كما أن الفصل الثاني من هذا الباب حدد في خمس مواد العقوبات التي يجب أن تُتخذ عند الإخلال بالمحظورات التي حددتها اللائحة .
وتشير آخر إحصائية رسمية إلى أن عملية النزول الميداني لمفتشي عمل الأطفال استهدفت 12 محافظة هي( أمانة العاصمة ،صنعاء، عدن، تعز، حضرموت، الحديدة ، إب- ذمار، أبين ،حجة- المحويت، البيضاء) حيث بلغ عدد الأطفال الذين تمت زيارتهم في مختلف مجالات العمل (4957) ذكور و (755) إناث في حين بلغ إجمالي عدد الذين تم تخفيف ساعات عملهم (1089) طفلاً من الذكور و (12) من الإناث .
وتذكر الإحصائية أن عدد الأطفال الذين تم إعادتهم إلى المدارس (276) ذكور و (71) إناث كما أن عدد الأطفال الذين تحويلهم إلى أعمال خفيفة (545) ذكور وعدد الذين تم تحويلهم إلى مراكز صحية وفحوصات (114) ذكور و (71) من الإناث العاملات.
الثلاثاء, 06-يوليو-2004
المؤتمر نت -
(8) ملايين دولار لأفضل بحث عن عمالة الأطفال في اليمن
رصد ت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية مبلغ (8) ملايين دولار لأفضل بحث عن عمالة وتهريب الأطفال في اليمن ولبنان.
وقالت رئيسة وحدة مكافحة عمالة الأطفال بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل منى سالم: إن ثلاث منظمات دولية تتنافس لنيل الجائزة المرصودة عبر موقع أمريكي حكومي عبر الإنترنت ،طلبت تزويدها بالمعلومات التي أعدتها الوزارة ،بالإضافة إلى أنها ستقوم بإعداد دراسات وبحوث ميدانية عن عمالة الأطفال .
مشيرة إلى أن هذه العملية تأتي خارج إطار الدعم الحكومي الأمريكي لمشروع مكافحة عمالة الأطفال في اليمن المقدر بـ(29) مليون دولار ،حيث سيعلن عن أفضل بحث في شهر أكتوبر القادم .
وسيصل وفد أمريكي مطلع الأسبوع القادم لبحث آلية الدعم الخارجي والحكومي لمشروع مكافحة عمالة الأطفال.
وكانت وحدة مكافحة عمالة الأطفال بالوزارة أعدت لائحة تحدد فيها الأعمال المحظورة على الأطفال العاملين في اليمن البالغ عددهم 350 ألف طفل بنسبة (30-40%) يعملون في ظروف صعبة .
وتم إقرارها في وقت سابق وفق أربعة أبواب تضمن الباب الأول منها على التسمية والتعاريف في حين تضمن الباب الثاني المبادئ والأسس المحددة لعمل الأطفال والتي تحظر الأعمال التي تعرض الأطفال مادون (18) سنة لمخاطر صحية أو أخلاقية وأنه لا يجوز أن يقل سن الالتحاق بالعمل عن (14) سنة مع بعض الإستثناءات وهي أن تكون الاعمال التي يمارسونها خفيفة وغير ضارة بصحتهم ونموهم وأو تعطلهم عن الدراسة.
كما تضمنت الأسس حظر أسوأ عمالة الأطفال التي يجب القضاء عليها وأبرزها تشغيل الطفل أو استخدامه لأغراض الدعارة أو إنتاج أعمال وعروض إباحية وكذلك الدفع به في صراعات مسلحة ونزاعات قبيلة أو مزاولة أنشطة غير مشروعة بالإضافة إلى تجريم بيع الأطفال والاتجار بهم.
كما حددت الأسس ساعات العمل اليومي للأطفال والتي لا يجب أن تزيد عن (6) ساعات ، وشرعت حقوق الأطفال العاملين مع أرباب العمل.
أما الباب الثالث فقد حدد الأعمال المحظورة ممارستها للأطفال وذلك في (58) بنداً و تحديد حجم الأعمال أو الأثقال المحظورة مزاولتها.
كما أن الفصل الثاني من هذا الباب حدد في خمس مواد العقوبات التي يجب أن تُتخذ عند الإخلال بالمحظورات التي حددتها اللائحة .
وتشير آخر إحصائية رسمية إلى أن عملية النزول الميداني لمفتشي عمل الأطفال استهدفت 12 محافظة هي( أمانة العاصمة ،صنعاء، عدن، تعز، حضرموت، الحديدة ، إب- ذمار، أبين ،حجة- المحويت، البيضاء) حيث بلغ عدد الأطفال الذين تمت زيارتهم في مختلف مجالات العمل (4957) ذكور و (755) إناث في حين بلغ إجمالي عدد الذين تم تخفيف ساعات عملهم (1089) طفلاً من الذكور و (12) من الإناث .
وتذكر الإحصائية أن عدد الأطفال الذين تم إعادتهم إلى المدارس (276) ذكور و (71) إناث كما أن عدد الأطفال الذين تحويلهم إلى أعمال خفيفة (545) ذكور وعدد الذين تم تحويلهم إلى مراكز صحية وفحوصات (114) ذكور و (71) من الإناث العاملات.




أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2014