الأربعاء, 13-نوفمبر-2019 الساعة: 05:51 م - آخر تحديث: 05:49 م (49: 02) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - تواصلاً للقاءات التنظيمية التي تعقدها قيادة فرع المؤتمر بأمانة العاصمة بفروع دوائر الأمانة، عقد عصر اليوم برئاسة المهندس جمال عبدالخالق الخولاني

المؤتمرنت-يحيى نوري -
مؤتمر الأمانة وقواعده بمديرية الوحدة يؤيدون موقف المؤتمر الرافض للقرارات غير الشرعية
تواصلاً للقاءات التنظيمية التي تعقدها قيادة فرع المؤتمر بأمانة العاصمة بفروع دوائر الأمانة، عقد عصر اليوم برئاسة المهندس جمال عبدالخالق الخولاني عضو اللجنة العامة.. رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بأمانة العاصمة، وبحضور الاخوة أعضاء قيادة الفرع، لقاءً تنظيمياً ضم الاخوة القيادة القاعدية بالدائرتين (10-11) مديرية الوحدة.

وفي اللقاء تطرق رئيس الفرع الى العديد من الموضوعات المرتبطة بالشأن الوطني حيث استعرض محطات عديدة على صعيد جهود المؤتمر الشعبي العام من أجل رأب الصدع وإخراج البلاد من اتون الأزمة وتخليصها من كافة ارهاصات وتداعيات الأزمة التي ما زال يعاني منها منذ مطلع العام 2011م.

وأكد المهندس جمال الخولاني أن جهود المؤتمر الشعبي العام ستتواصل بهمه أكبر وأعظم لإخراج البلد من هذا المحنة التي تزداد سوءً ويزادا معها الشعب بؤساً بسبب استمرار الغارات الجوية، مشيراً الى أن المؤتمر اطلق مبادرة لإيقاف هذا العدوان وحل الخلافات عن طريق الحوار وسوف تستمر الجهود داخلياً وخارجياً.

موضحاً بأن المؤتمر الشعبي العام يقف على مسافة واحدة من جميع الاطراف على الساحة وانه يمد يده للجميع للحوار السلمي البناء من اجل الخروج بحلول عن طريق المفاوضات للأزمة الخطيرة التي تعصف بالوطن ولتجنيب البلد المزيد من الانزلاق نحو الفوضى والاحتراب.

وأكد على ضرورة تمسك أعضاء المؤتمر وأنصاره بالنهج الوسطي المعتدل في سلوكهم وتعاملهم مع الجميع، من خلال تمثل مضامين الميثاق الوطني الذي يعد الدليل النظري والفكري للمؤتمر الشعبي العام وفي شتى امور حياتهم.

متطرقاً الى العديد من القضايا ذات العلاقة بالشأن التنظيمي على ضوء خطة التحرك الراهنة للمؤتمر وعلى مستوى كافة جوانب العملية التنظيمية.

هذا وقد أشاد اللقاء بحكمة وحنكة القيادة العليا للمؤتمر وعلى رأسها الزعيم علي عبدالله صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام، وذلك فيما يبديه من تعامل مسئول إزاء التطورات الخطيرة التي تستهدف بلادنا في ظل استمرار العدوان السافر الذي يواجهه شعبنا من قبل السعودية والدول المتحالفة معها.

وترحم اللقاء على أرواح الشهداء من المواطنين والعسكريين والأمنيين الذين قضو بفعل استمرار العدوان السافر من دول التحالف بقيادة السعودية والذين كان آخرها قصف مخيم المزرق للنازحين في مديرية حرض التابعة لمحافظة حجة والذي أسفر عن سقوط 45 قتيل وعدد كبير من الجرحى.

وأعلن اللقاء تأييده لموقف المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي الرافض للقرارات غير الشرعية التي اصدرها المستقيل عبدربه منصور هادي والتي قضت بإقالة محافظي محافظة لحج وأبين والسفير اليمني في دولة الامارات العربية المتحدة.

مؤكدين أن ما جاء في بيان المؤتمر وأحزاب التحالف الوطني الصادر اليوم بهذا الشأن من أن شرعية هادي قد انتهت بتقديم استقالته وهو ما أكده المؤتمر مراراً وتكراراً، الامر الذي يُفقده الشرعية الدستورية في اصدار قرارات سيادية، علاوة على أن استدعاءه التدخل الخارجي العسكري الذي ينتهك سيادة البلاد ويزهق الارواح ويدمر الممتلكات، وحده كفيل بأن يفقده شرعية الاستمرار كرئيس ويمنعه من اتخاذ اية قرارات في كافة مفاصل الدولة كونه اصبح تابعاً ومرتهناً للقرار الخارجي.

وأكد اللقاء بأن الشرعية اليوم هي للشعب اليمني وهو من سيقرر كيف يدير شئونه في ظروف العدوان الذي تشنه السعودية وحلفاءها على ارضه.

حضر اللقاء الاخوة أعضاء قيادة فرع الأمانة، ونائب رئيس الدائرة الحادية عشرة وعدد من قيادات الدائرتين (10-11) وعدد من أعضاء اللجنة الدائمة الرئيسية والمحلية وأعضاء مجلس الشورى، والقيادات التنظيمية للمراكز ورؤساء الجماعات التنظيمية بالدائرتين.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019