الثلاثاء, 04-أغسطس-2020 الساعة: 08:25 م - آخر تحديث: 07:08 م (08: 04) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أخبار
المؤتمر نت - ندد الناطق الرسمي باسم المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي، عبده الجندي، بمواقف بعض القوى التي أيدت العدوان على اليمن، والتي تلجأ إلى تبرير خيانتها للوطن والشعب

المؤتمرنت -
الجندي يفضح مؤيدي العدوان على اليمن
ندد الناطق الرسمي باسم المؤتمر الشعبي العام، وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي، عبده الجندي، بمواقف بعض القوى التي أيدت العدوان على اليمن، والتي تلجأ إلى تبرير خيانتها للوطن والشعب، بتحميل المسؤولية لما يطلقون عليه "الرئيس المخلوع حيناً وعفاش معظم الأحيان، وعبدالملك الحوثي حينا آخر، رغم أن هؤلاء هم من يمثل ارادة اليمنيين ويدافعوا عن حقة في الحياة والحرية والحق والوحدة والاستقلال والسيادة".

وقال الجندي في تصريح لوكالة "خبر": "لا قلق من أولئك الذين مارسوا الخيانة الوطنية في تأييد العدوان على بلادهم أن يشعروا بالذنب، ويلجأون الى مواقف مخزية في معظمها محاولات يائسة لتبرير خيانتهم".

وأكد أن الدفاع عن اليمن يعود لـ"لايمان بهذا الوطن والوفاء لهذا الشعب أيً كانت القوى المعتدية ومهما كان جبروتها وما تمتلكه من المغريات المادية التي تضيف اليها إغراءات وظيفية في حالة الانتصار على شعبهم."

واستهجن الجندي مواقف التأييد للعدوان، وقال "انها مواقف ملطخة بالخيانة وسوف يتململ منها اليمنيون الأحياء منهم والشهداء الذين قضوا نحبهم وسوف يتبرأ من هؤلاء باعتبارهم جزء من الطابور الخامس الذي لايستطيع الحياة إلا على حساب انتهاك كل القداسات الوطنية والاسلامية والقومية وحتى الانسانية."

وأضاف "ستكون مكانتهم في هامش التاريخ يتذكرها الأبناء والأحفاد وهم بصدد المقارنة بين المواقف العظيمة للآباء والأجداد وبين السقطات المخزية لهذا النوع من المنتفعين الذي يتمترسوا خلف مبادئ لا يؤمنون بها بعد أن كشفوا حقيقتهم الانتهازية والخيانية المستترة خلف مالديهم من وسائل دعائية".

واشار الجندي إلى أن "المعركة اليوم بين الشعب اليمني بأغلبيته الساحقة ضد اعدائه في الداخل والخارج شاء هؤلاء أم التمسوا لأنفسهم الذرائع والأعذار."








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020