الخميس, 21-نوفمبر-2019 الساعة: 07:12 ص - آخر تحديث: 01:17 ص (17: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمرنت -
الدفاع المدني يخمد حريق كبير في ورشة نجاره بصنعاء القديمة
أخمدت فرق الدفاع المدني بأمانة العاصمة ظهر اليوم حريق هائل في ورشة نجارة جوار مدرسة الخنساء ومقبرة المشهد بمدينة صنعاء القديمة.

وأوضح مدير عام القيادة والسيطرة بمصلحة الدفاع المدني المقدم راجح معياد، أن فرق الدفاع المدني توجهت مع ست عربات إطفاء إلى موقع الحادثة فور تلقيها بلاغ عن الحريق.. مؤكدا أن الفرق نجحت في إخماد الحريق بعد ساعتين ونصف ومحاصرته لمنع انتشاره في الجوار وعدم توسعه إلى المحلات والبيوت المجاورة.

وأشار إلى أن الحريق اندلع في ورشة نجارة يملكها علي النشي لصناعة الأبواب والشبابيك والبيع بالجملة للأسواق.. لافتا إلى أنه لم يعرف أسباب الحريق وتجري الأجهزة الأمنية بمنطقة صنعاء القديمة والدفاع المدني التحقيق للكشف عن ملابسات الحادثة.

وقدر معياد الخسائر الناجمة عن الحريق بخمسين مليون ريال ولا خسائر بشرية.. مبينا أن الحريق التهم الورشة التي يوجد بها أخشاب بكمية كبيرة ومشتقات نفطية ومكائن ومواد أخرى قابلة للاشتعال.

وجدد المقدم معياد التحذير من إقدام أصحاب المحلات والمصانع والورش من تخزين المشتقات النفطية بكميات كبيرة وبصورة مخالفة للقانون لا سيما وأن بعض تلك المحلات والمصانع تقع وسط أحياء مكتظة بالسكان وكذا عدم وجود وسائل الأمن والسلامة ما يعرض منازل المواطنين والمارة والسيارات للخطر الشديد.

ووفق وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" دعا مدير عام القيادة والسيطرة بمصلحة الدفاع المدني مجددا أصحاب المصانع والمتاجر ومالكي الفنادق والتجار ومؤسسات القطاع العام والخاص إلى الإلتزام بتوفير وسائل الأمن والسلامة نظراً لأهميتها في تخفيف حدة كوارث الحرائق ودورها الفاعل في منع انتشار الحرائق قبل وصول فرق الدفاع المدني إلى موقع الحادث .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019