الخميس, 23-مارس-2017 الساعة: 01:24 م - آخر تحديث: 12:52 ص (52: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
عملاء في مزبلة التاريخ.. الزعيم صالح يكتب
الزعيم/ علي عبدالله صالح
رسائل المؤتمر من عروس البحر الأحمر
محمد أنعم
علي محسن الأحمر: التاريخ الدموي ...التأمري ...الخياني (1)
عبدالملك الفهيدي
فصل الشمال كبديل لانفصال الجنوب
أحمد الحسني
هل أخطأ الزعيم؟؟
عبدالناصر المملوح
«هيثم» المرتزق الفاشل ورهان الإمارات الخاسر
أحمد الردفاني
عار فبراير
إبراهيم الحكيم
11فبراير وتزييف الوعي
احمد الكبسي
عن وليد زياد وعلي ناصر محمد
نبيل الصوفي
مجتمع مدني
المؤتمر نت - دشن  حمود النقيب وكيل أمانة العاصمة لقطاع الخدمات اليوم بصنعاء صرف المساعدات الغذائية الممولة من برنامج الاغذية العالمي وتنفيذ مشروع التغذية المدرسية

الأحد, 04-ديسمبر-2016
المؤتمرنت - محمود الحداد -
التغذية المدرسية والإغاثة الإنسانية يقدم مساعدات غذائية لـ54688 أسرة بالأمانة
دشن حمود النقيب وكيل أمانة العاصمة لقطاع الخدمات اليوم بصنعاء صرف المساعدات الغذائية الممولة من برنامج الاغذية العالمي وتنفيذ مشروع التغذية المدرسية والاغاثة الانسانية ضمن مشروع الطوارئ رقم 200890 والمقدمة للأسر النازحة والفقيرة وذوي الاحتياجات الخاصة.

وتفقد النقيب ومعه مدير مكتب التربية بالأمانة محمد الفضلي ومدير مشروع التغذية المدرسية والإغاثة الإنسانية حمود الاخرم ، تفقدوا عملية وآلية توزيع المساعدات على المستهدفين.

وفي تصريح لوكيل العاصمة حمود النقيب ثمن فيه الدعم المقدم من برنامج الاغذية العالمي والجهود الجبارة التي يبذلها مشروع التغذية المدرسية والإغاثة الإنسانية في سبيل وصول المساعدات إلى مستحقيها كاملة ومجانا.

مشيراً إلى أن هذه المساعدات الغذائية لها أثر كبير على المستهدفين ، خاصة في ظل الظروف الحرجة التي تمر بها بلادنا بسبب العدوان الغاشم الذي يشنه علينا التحالف بقيادة السعودية.

معرباً عن أمله في توسع المشروع ليستهدف جميع الحالات الحرجة ، علما أن العاصمة صنعاء شكلت خلال فترة الحرب بيئة جاذبة للنزوح ، حيث نزحت ومازالت آلاف الأسر تنزح إليها هاربة من جحيم غارات العدوان والمواجهات المسلحة التي تشهدها معظم المحافظات خاصة تعز وعدن ولحج والضالع ومأرب وصعدة وغيرها..

من جانبه أكد محمد الفضلي مدير مكتب التربية بالأمانة أهمية هذه المساعدات وحاجة المستهدفين إليها في ظل تفاقم الأزمة وانتشار البطالة والفقر ، الأمر الذي شكل ضغطا على الأسر مما انعكس سلبا على التحاق الأطفال بالمدارس ، إذ يلجأ معظم أطفال الأسر الفقيرة والنازحة إلى ترك التعليم والانخراط في أعمال تدر مالا على أسرهم.

وقال أن هذه المساعدات تدفع الأسر إلى الاستغناء عن مساعدة أبنائهم وتشجعهم على الدفع بهم للالتحاق بالتعليم.

إلى ذلك أوضح حمود الاخرم مدير مشروع التغذية المدرسية والإغاثة الإنسانية هذا التوزيع ضمن مشروع الطوارئ رقم 200890 / خطة شهر نوفمبر 2016م، ويستهدف 54688 أسرة مستفيدة متوزعة في 14 مركز صرف( مدرسة ) عبر 31 لجنة صرف ، وذلك في الخمس المديريات المستهدفة وهي (السبعين - معين -الصافية -التحرير - الوحدة).

مضيفاً أن هذه المساعدات يتم صرفها يدا بيد للمستفيدين من خلال لجان صرف مركزية من المشروع ولجان محلية مكونة من مدير المدرسة وعضو من المجالس المحلية وعضو هيئة التدريس وذلك لضمان وصولها إلى مستحقيها مجانا و بأيسر الطرق . حيث تحصل كل أسرة على مادة القمح 50كجم ومادة الفاصوليا 5كجم ومادة الزيت 3.67 كيلو ومادة السكر 2.5 كجم ومادة الملح 1/2كجم.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017