السبت, 25-نوفمبر-2017 الساعة: 08:41 ص - آخر تحديث: 12:00 ص (00: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لسلطنة عمان الشكر والامنيات
عبدالملك الفهيدي
الذئاب.. وصالح
عبدالله الحسامي
معسكر الشهيد الملصي
عبدالناصر المملوح
المؤتمر الوطني الـ19 للحزب الشيوعي الصيني: تحقيق الصين دولة قوية وإسعاد الشعوب عالم
بقلم سعادة السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي
السيسي يخسر النيل والسويس بعدوانه على اليمن
محمد أنعم
سرطان الصناديق
نبيل عبدالرب
قبيل حشد السبعين .. مقترحات اعلامية
جميل الجعـدبي
حشد وطني عظيم واتهامات نرجسية ضيقة
عبدالله محمد الارياني
عن ذكرى تأسيس المؤتمر
فاهم الفضلي
رياضة
الأحد, 01-يناير-2017
المؤتمرنت -
ليفربول يلاحق تشيلسي بعد فوزه على مانشستر سيتي
الهدف المبكر للهولندي جورجينيو وينالدوم لصالح ليفربول حافظ على الفارق بست نقاط خلف تشيلسي
أنهى نادي ليفربول الإنجليزي لكرة القدم عام 2016 محتلا المركز الثاني في قائمة الدوري بعد فوزه 1-0 على نادي مانشستر سيتي الذي يحتل المركز الثالث، السبت، ما يضمن له منافسة تشيلسي متصدر القائمة.

وحافظ الهدف المبكر للهولندي جورجينيو وينالدوم لليفربول الفارق بست نقاط خلف الفريق اللندني، تشيلسي، الذي أظهر أداء قويا في مباراته أمام ستوك سيتي وانتهت مبارتهما بفوزه 2-1 على ملعب ستامفورد بريدج.

وأحرز وينالدوم هدفه برأسية قوية مستغلا كرة عرضية من آدم لالانا بعد ثمانية دقائق، ليفوز ليفربول المتصدر في الشوط الأول في أول لقاء في إنجلترا بين الخصمين القديمين في الدوري الألماني، يورغن كلوب وبيب غوارديولا.
وقدّم سيتي أداء أفضل في الشوط الثاني لكنه لم يتمكن من إحراز أهداف في مباراة لم تشهد سوى قليل من فرص التسديد.

وقال كلوب: "لم نتمكن من حيازة الكرة بصورة جيدة خلال مباراة الليلة، لكنهم لم يصنعوا فرصا حقيقية لأننا دافعنا على شباكنا بصورة جيدة."
وواجه تشيلسي امتحانا صعبا أمام ستوك سيتي، الذي نجح في تدارك تراجعه مرتين.
ولم يضمن تشيلسي نجاحه حتى أحرز دييغوا كوستا هدفه الـ 14 في الموسم.

وقال المدير الفني لنادي تشيلسي، أنطونيو كونتي: "إنه انتصار عظيم... لكن الأرقام ليست مهمة إذا لم تفز باللقب."








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017