السبت, 07-ديسمبر-2019 الساعة: 09:26 ص - آخر تحديث: 01:15 ص (15: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
موقفنا‮ ‬المنتصر‮ ‬للاستقلال‮ ‬
يحيى‮ علي ‬نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - دشنت وزارة الإتصالات وتقنية المعلومات اليوم دخول سعة دولية جديدة إلى خدمة الإنترنت بسعة 20 G وبمعدل 50 بالمائة من نسبة السعات الدولية العاملة وذلك بمناسبة

المؤتمرنت -
الإتصالات تدشن دخول سعة دولية جديدة إلى خدمة الإنترنت
دشنت وزارة الإتصالات وتقنية المعلومات اليوم دخول سعة دولية جديدة إلى خدمة الإنترنت بسعة 20 G وبمعدل 50 بالمائة من نسبة السعات الدولية العاملة وذلك بمناسبة العيد الوطني الـ 27 للجمهورية اليمنية 22 مايو.

وقال وزير الإتصالات وتقنية المعلومات جليدان محمود جليدان: "إن هذه السعة تم إضافتها إلى السعات الدولية السابقة المخصصة للجمهورية اليمنية والتي كانت محددة بحوالي 37 جيجا بايت فقط وهو ما يعني ارتفاع السعة الدولية لخدمات الانترنت الخاصة باليمن إلى 57 جيجا بايت، وبمعدل زيادة 55 بالمائة تقريبا عن سعات الانترنت الدولية التي كانت معتمدة لبلادنا قبل ادخال الزيادة الجديدة ".

وأشار إلى أن تدشين العمل بهذه السعة الإضافية للإنترنت ياتي في إطار المشاريع والأنشطة التي يتم تدشينها وافتتاحها ابتهاجا بالعيد الوطني الـ 27 .. مؤكدا أن السعة الدولية الجديدة لخدمة الانترنت دخلت الخدمة منذ صباح اليوم بعد نجاح المؤسسة العامة للإتصالات في تجاوز الصعوبات الفنية التي واجهتها بفعل الحصار والعدوان الجائر الذي تتعرض له البلاد منذ أكثر من عامين، ومنع إستيراد الكثير من التجهيزات والمعدات اللازمة لتطوير وتحديث خدمات قطاع الإتصالات.

ولفت الوزير جليدان إلى أن السعة المضافة تهدف إلى حل مشكلة الإختناق في الخدمة، وتخفف من الضغط الكبير على قنوات الإنترنت، بالإضافة الى زيادة السرعات وسهولة الإستخدام، وبما يتواكب مع الإقبال المتزايد على خدمات الإنترنت المختلفة، وخاصة في خضم ثورة المعلومات المتسارعة التي أصبح الإنترنت عمودها الفقري، ويمثل أهم ركيزة من ركائز وسائل الإعلام، والتواصل الإجتماعي، والتطور التكنولوجي بشكل عام.

وأكد الوزير جليدان أنه رغم الظروف الصعبة التي تحد من تطلعات وتوجهات قطاع الإتصالات إلا ان كوادر هذا القطاع ستعمل ما بوسعها لإضافة سعات دولية جديدة وأكبر في الأشهر القادمة بما من شأنه الارتقاء والتحديث المستمر لخدمات الإنترنت.

يذكر أن كابلات الشبكة الوطنية للإنترنت تعرضت خلال الفترة الماضية ولا زالت لغارات طيران العدوان واعتداءات ممنهجة أفقدتها ما مقداره 45 بالمائة من قدراتها الخدمية.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019