الأربعاء, 28-يونيو-2017 الساعة: 05:06 ص - آخر تحديث: 08:25 م (25: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المؤتمر.. شرف تحقيق الوحدة والدفاع عنها
بقلم الأمين العام الأستاذ/ عارف عوض الزوكا
مشاريع عملاقة في سقطرى "!!!
عبدالله الحسامي
مؤتمري عفاشي وأفتخر
عبدالناصر المملوح
مرتزقة العدوان بين الولاء الوطني والتبعية!!
عبدالملك الفهيدي
مدرســة صالــح ..!
جميل الجعـدبي
القوات المسلحة والأمن اليمنية
عادل الهرش
مايو .. وجه اليمن التوحدي
امين محمد جمعان*
احمد علي
فكري قاسم
عن احمد علي القائد الانسان
هناء دجران
تحاكي يا ذرة ‼
حسين علي الخلقي
الحديدة .. سقوط يسبق المعركة
احمد غيلان
أول جمعة في رجب.. ذكرى سوداء في تاريخ اليمن
احمد غيلان
أخبار
المؤتمر نت - نظمت قيادة المؤتمر الشعبي العام في الدائرة (11) بأمانة العاصمة، مساء اليوم، الفعالية التأبينية لعزيز اليمن الشهيد عبدالعزيز عبدالغني وكافة شهداء جمعة

الأحد, 18-يونيو-2017
المؤتمرنت- سامي غيلان -
امسية رمضانية لإحياء ذكرى استشهاد عزيز اليمن
نظمت قيادة المؤتمر الشعبي العام في الدائرة (11) بأمانة العاصمة، مساء اليوم، الفعالية التأبينية لعزيز اليمن الشهيد عبدالعزيز عبدالغني وكافة شهداء جمعة الفاتح من شهر رجب الحرام تحت شعار "عبدالعزيز عبدالغني.. تاريخ نضال لا ينتهي" تزامناً مع حلول الذكرى السادسة لجريمة تفجير مسجد دار الرئاسة الارهابية.

وفي الفعالية القى الاستاذ جابر عبدالله غالب عضو المجلس السياسي الاعلى- كلمة راعي الحفل، رحب في مستهلها بالحاضرين من قيادات تنفيذية وسياسية وشخصيات وطنية واجتماعية في هذه الأمسية التي خصصت للحديث عن رجل ملء تفوسنا بذكريات عطرة ورصيد وطني زاخر وهو الشهيد عبدالعزيز عبدالغني الذي طالته أيادي الغدر والعدوان والغدر والخيانة مع رفيقه الزعيم علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الأسبق.. رئيس المؤتمر الشعبي العام، ومعهم كوكبة من قيادات الدولة والمؤتمر في بيت من بيوت الله بهدف القضاء على الوطن كل الوطن.

وقال: كان للشهيد الراحل مناقب كثيرة لا نستطيع أن نحصيها بكلمة فقد ربى أجيال وناضل من أجل الوطن ولم يكن متعصباً لمنطقة ما ولا لفئة ما ولكن عمل من اجل اليمن كل اليمن مع رفيق دربه الزعيم علي عبدالله صالح كل تلك المراحل وحققوا للبلد الكثير من الانجازات وجنبوه الكثير من الويلات، وأضاف: لو كان عبدالعزيز عبدالغني موجوداً بيننا اليوم لما وصلت الأمور الى ما هي عليه اليوم في محافظة تعز تحديداً وباقي اليمن فهو يعدل جبل نقم والأيام اثبتت ذلك.

وأكد عضو المجلس السياسي الأعلى أن خسارة الوطن بفقدان عزيز اليمن كبيرة وهو رجل الاقتصاد والعلم والسياسة، وانه لا يمكن احصاء مناقب هذا الرجل.. ولكن الواجب يحتم علينا أن نتذكره على الدوام وأن نسير على خطاه واخلاصه وتفانيه طيلة فترة عمله وبذل كل الجهود من أجل عزة اليمن واستقراراه ونماءه .

كما القى الأخ سلطان السامعي عضو المجلس السياسي الأعلى جدد فيها الإشادة بمناقب الفقيد وبصماته التي ستخلد في التاريخ، مشيداً في الوقت ذاته بمواقف المؤتمر الشعبي العام وقياداته المنحازة للقضايا الوطنية والمعبرة عن تطلعات المواطنيين.

بدوره القى الاستاذ محمد العيدروس عضو مجلس الشورى.. عضو اللجنة العامة، كلمة الهيئة الشوروية، أشاد فيها بمناقب الفقيد وأدواره الوطنية التي لا تحصى، وقال: تخطفني المواقف والذكريات إلى تلك المحطات التاريخية العظيمة لأجد عزيز اليمن حاضراً بفكره الثاقب وعقليته المستنيرة وكياسته المعهودة وارآئه السديدة وحواراته الشفافة والهادئة والعذبة التي لا تضيق بالآخر ولا تعجزها وسيلة.

وأضاف: لا أحد يتخيل أن في هذا العالم من يقايض أطماع الحكم بتفجير وهدم بيوت الله على المصلين وبمجازر بشرية تزهق فيها النفوس الطاهرة فحتى قريش واليهود لم يجرؤا على فعل ذلك وبتلك الوحشية بل كانوا يتربصون بالمسلمين وهم خارجون من المساجد.

وكان الشيخ يحيى الحباري قد القى كلمة ترحيبية بالحاضرين أكد فيها على سجايا ومناقب عزيز اليمن والذي كان نبراساً في العمل الاقتصادي والسياسي وإدارة الدولة في كل الاتجاهات، بالاضافة إلى أدواره البارزة في احتواء كل التباينات السياسية بين الفرقاء خلال مراحل حياته المختلفة.

من جانبه القى الشيخ جبري إبراهيم محاضرة شدد من خلالها على الأدوار التي لعبها الراحل الكبير عبدالعزيز عبدالغني خلال مختلف مراحل حياته، وأشار إلى أن الجريمة الارهابية التي استهدفت مسجد دار الرئاسة هي عمل لم يشهد له التاريخ مثيلا من حيث بشاعته واجرام ودموية من يقف خلفه وتنصلهم من كل القيم والاعراف والتعاليم الاسلامية السمحة.

وقال جبري أن المؤتمر الشعبي العام انجازاته معروفة فهو نابع من التربة الوطنية وليس له أي امتدادات خارجية، وأن المؤتمر سيبقى صامدا في وجه كل العواصف والاعاصير ومحاولات الابتزاز والتخريب والعمالة والارهاب وستعمل كوادره بكل طاقاتها لتعزيز الوحدة الوطنية في مواجهة العدوان.

حضر الفعالية الاستاذ جابر عبدالله غالب عضو المجلس السياسي الأعلى.. رئيس فرع المؤتمر الشعبي العام بمحافظة تعز، والاستاذ سلطان السامعي عضو المجلس السياسي الاعلى، والاستاذ محمد العيدروس عضو اللجنة العامة.. رئيس معهد الميثاق.. والاستاذ عبدالرحمن الاكوع عضو اللجنة العامة، والشيخ عبدالله مجيديع عضو اللجنة العامة، والاستاذ جمال الخولاني عضو اللجنة العامة، والشيخ جليدان محمود جليدان وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، واللواء محمد القوسي وزير الداخلية، والشيخ حسين حازب وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور عبدالعزيز الكميم وزير التخطيط والتعاون الدولي، والاستاذ طارق الشامي رئيس الدائرة الاعلامية، والاستاذ عبدالقوى الشميري- رئيس دائرة التخطيط، والاستاذ طه الهمداني رئيس دائرة المنظمات، والدكتور عبدالله ابو حورية نائب رئيس الدائرة الفنية، الاستاذ خالد الرضي نائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية، وعدد من اعضاء الهيئة البزلمانية والشوروية وعدد من قيادات وكوادر المؤتمر والمشائخ والشخصيات السياسية والاجتماعية واولاد الفقيد الراحل الشهيد عبدالعزيز عبدالغني واصدقاءه ومحبيه.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017