الأربعاء, 27-مايو-2020 الساعة: 01:56 ص - آخر تحديث: 10:45 م (45: 07) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
جزيرة سقطرى والأطماع الساذجه للغزاة الجدد
أ‮.‬د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور *
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
يحق‮ ‬للمؤتمريين‮ ‬الافتخار
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
البحث عن الذات
عبدالرحمن الشيبانى
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - نفى الناطق الرسمي للقوات المسلحة العميد الركن شرف غالب لقمان ، صحة ما تناقلته وسائل إعلام تحالف العدوان السعودي من ادعاءات حول سيطرة قواتهم على وادي

المؤتمرنت -
ناطق الجيش ينفى سيطرة العدوان على مواقع بجبهة صرواح
نفى الناطق الرسمي للقوات المسلحة العميد الركن شرف غالب لقمان ، صحة ما تناقلته وسائل إعلام تحالف العدوان السعودي من ادعاءات حول سيطرة قواتهم على وادي الضيق والمخدرة وجبل مرثد في جبهة صرواح بمحافظة مأرب.

وأوضح العميد لقمان أن أبطال الجيش واللجان الشعبية في عملية واسعة تمكنوا اليوم من استعادة المواقع التي كان قد تقدم فيها العدو بمنطقة المخدرة .

وأضاف: "إن العملية تمت بنجاح, وأسفرت عن تكبيد العدو خسائر بشرية ومادية كبيرة ودحر جميع قواته".

ووفق تصريح نشرته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أشار العميد لقمان إلى أن محاولات قوى الغزو ومرتزقتهم في التقدم نحو جبهة صرواح مستمرة منذ اكثر من عامين، لكنها تواجه من قبل المقاتلين بقوة وصلابة نادرة، وهو ما يدفع قيادة العدوان للجوء إلى وسائل إعلامه لاختلاق انتصارات وهمية لتغطية هزائمه المستمرة .

ولفت إلى أن ما تخسره قوى العدوان في جميع الجبهات بشريا وماديا، وبصورة يومية لا يمكن تعويضه في سنوات قليلة أو تعالج تبعاته النفسية على مقاتليهم الذين صاروا على قناعة بعدم القدرة على تحقيق أي إنجاز .

وجدد العميد لقمان التأكيد على أن الجيش واللجان الشعبية سيظلون على الدوام وفي مختلف الظروف صامدون أشداء وجاهزون لتلقين الغزاة الصفعات المؤلمة .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020