الأحد, 05-يوليو-2020 الساعة: 04:24 م - آخر تحديث: 03:28 م (28: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الشورى والأحزاب.. ثنائي‮ ‬لمواجهة‮ ‬الاختلالات‮ ‬وتقوية‮ ‬مؤسسات‮ ‬الدولة
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
حقيقة الصراع على اليمن.. ثلاثة محاور وجغرافيا ثابتة
أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - من جلسات الندوة
المؤتمر نت_ جميل الجعدبي -
الصوفي ..لايمكن تحديث الخدمة المدنية مالم يعاد النظر في الاداء الحكومي
اكد حمود الصوفي وزير الخدمة المدنية والتأمينات على أنه لا يمكن إقامة أو بناء نظام حديث للخدمة المدنية وتهيئة المناخ لنمو القطاع الخاص، وتشجيع الاستثمار ما لم يتم أولاً إعادة النظر في الأداء الحكومي، وتقييمه والاستفادة من تجارب البلدان الناجحة في هذا الجانب.
واشار الصوفي في افتتاح أعمال ندوة "المقدمات البنوية لإنجاح إعادة البناء الهيكلي والاستراتيجي" التي تنظمها وزارة الخدمة المدنية والتأمينات بالتعاون مع المنظمة العربية للتنمية الإدارية خلال الفترة من 28-31 أغسطس الجاري، إلى أن ندوة المقدمات البنوية لإعادة البناء الهيكلي والاستراتيجي، ولقاء الممارسات الإدارية الناجحة يأتيا في إطار إعادة هيكلية الإدارة الحكومية ومقومات الإصلاح الإداري الشامل الذي تتبناه الحكومة منذ العام 1995م.
من جانبه اعتبر د. محمد التويجري – مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية- الندوة واحدة من أهم الندوات على الساحة العربية والإقليمية.
مؤكداً على أن المنظمة ستنقل التجارب اليمنية المميزة والناجحة لعدد من الدول العربية للاستفادة منها. مشيراً إلى التعاون الوثيق بين الحكومية اليمنية.
حضر الندوة ويشارك فيها كبار القادة الإداريين في الأجهزة الحكومية المختارة ضمن المرحلة الأولى لإعادة النباء الهيكلي والاستراتيجي، وأعضاء اللجان ذات العلاقة في مجلس النواب والشورى، وممثلون عن القطاع الخاص، ورجال الأعمال، ومهتمون وباحثون وأساتذة جامعات مختصون.
وتهدف الندوة إلى محاولة التعرف على وتحليل العناصر العامة المؤثرة في الأداء الحالي للأجهزة الحكومية، والبحث في صيغ بديلية ومطورة تساهم في تهيئة أرضية مناسبة لأعمال إعادة البناء الهيكلي والاستراتيجي التي يجري الإعداد للشروع في تنفيذها في مجموعة من الأجهزة الحكومية المختارة.
يذكر أن الحكومة اليمنية أنجزت عدد من الفعاليات التمهيدية والإعدادية للبد بعملية إعادة البناء الهيكلي والاستراتيجي في إطار مشروع تحديث الخدمة المدنية، وبصورة تدريجية في عدد من الجهات غير أن التشخيص الدقيق للأوضاع القائمة، والحكم على مدى توفر المتطلبات والظروف الكافية لإنجاح عملية الإصلاح ما زالت تحتاج إلى أكثر من وقنه وأكثر من جهة، وبالذات في يتعلق بالمتطلبات والظروف التي تشكل مقدمات جوهرية للسير في عملية إعادة البناء الهيكلي بسهولة ويسر ودون عثرات.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020