الجمعة, 07-أغسطس-2020 الساعة: 06:26 م - آخر تحديث: 03:54 م (54: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أخبار
المؤتمر نت - شرف يشيد بجهود المفوضية السامية تجاه اللاجئين

المؤتمرنت -
شرف يشيد بجهود المفوضية السامية تجاه اللاجئين
أشاد وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله بالجهود الإنسانية التي تبذلها المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في التخفيف من معاناة اللاجئين في مختلف دول العالم.

وجدد الوزير شرف في برقية تهنئة للمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبوغراندي، بمناسبة اليوم العالمي للجوء، التأكيد على حرص المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ في الجمهورية اليمنية على الالتزام بالاتفاقات والمعاهدات الدولية والمعايير الإنسانية.

ولفت إلى أن من شيم وأخلاق اليمنيين إغاثة الملهوف ومد يد العون للمحتاج، رغم الظروف والتحديات الصعبة التي يواجهها الشعب اليمني جراء استمرار العدوان والحصار .

كما أكد وزير الخارجية أن التزام الجمهورية اليمنية القانوني والإنساني تجاه قضايا اللجوء، ينبغي أن يتوازى بشكل كامل مع تعاون ودعم المنظمة الدولية بحيث لا يتحول إلى أعباء تضاعف من معاناة الشعب اليمني ومؤسساته الوطنية، لضمان تحقيق الغاية المرجوة تجاه اللاجئين وتخفيف معاناتهم.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020