الأربعاء, 13-نوفمبر-2019 الساعة: 08:47 م - آخر تحديث: 08:10 م (10: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار
المؤتمر نت - مسؤولة أممية: سنعلن قريبا عن عدد ضحايا الحرب في اليمن

المؤتمرنت -
مسؤولة أممية: سنعلن قريبا عن عدد الاطفال ضحايا الحرب في اليمن
قالت الممثلة المقيمة لمنظمة اليونيسف في اليمن سارة بيسولو نيانتي، ان وضع أطفال اليمن خلال الفترة الراهنة صعب في ظل استمرار الحرب.. مشيرة في ذات الصدد إلى ان المنظمة ستعلن قريبا عن عدد الأطفال ضحايا الحرب خلال السنوات الماضية في اليمن خلال فعالية بالذكرى الـ30 لاتفاقية حقوق الأطفال وحمايتهم في نوفمبر المقبل.

وقالت أن الإحصاءات سيتم اعتمادها وفقا للأمم المتحدة.. لافته إلى أن المنظمة تستعد حاليا لإحياء فعالية الذكرى الـ30 لاتفاقية حقوق الطفل والتذكير بحقوق أطفال اليمن وحمايتهم .

وأضافت نيانتي أن منظمة اليونيسف تعمل بالتنسيق مع الجهات المعنية والمنظمات لإعادة ترميم وإصلاح المنشآت التعليمية التي تم تدميرها خلال الحرب، فضلا عن توفيرها لمستلزمات العملية التعليمية للأطفال بما يكفل استمرارهم في التعليم.

وأكدت ممثلة اليونيسف، بكلمة لها اليوم في ورشة عمل بصنعاء، نظمتها المنظمة حول توعية 20 طفلا بحقوقهم، ان واقع الأطفال في اليمن بائسا في ظل استمرار الحرب” .. داعية كافة الأطراف إلى إنهاء الحرب والتوجه نحو السلام.

وشددت المسؤولة الاممية على حق الأطفال في الحياة من خلال توفير الرعاية الصحية والتعليمية والتغذية بالشراكة مع منظمات الأمم المتحدة العاملة في البلاد.

وفيما يتعلق بالأطفال المتضررين جراء الحرب، كشفت نيانتي عن تعاون بين السلطات المعنية واليونيسف لإيجاد آلية لسفر عدد من الأطفال لتلقي الرعاية الصحية في الخارج.. مبينة أن المنظمة تعمل على إعادة الأطفال المشردين إلى أهاليهم والمتسربين إلى مدارسهم بالتعاون مع منظمة الهجرة الدولية والجهات الدولية والمحلية ذات العلاقة.

وأشارت إلى أن اليونيسف تركز ضمن أنشطتها وبرامجها على توفير الرعاية الصحية للأطفال الذين يعانون من ضعف والمعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة والمهمشين والمتضررين بما يخفف من معاناتهم وآلامهم.

وأعربت ممثلة اليونيسيف عن أملها في اضطلاع كافة أطراف الصراع في اليمن بدورها في إيقاف الحرب التي أدت إلى وفاة كثير من الأطفال سواء من خلال أمراض سوء التغذية أو الكوليرا أو القصف والتدمير .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019