الأربعاء, 12-أغسطس-2020 الساعة: 06:33 م - آخر تحديث: 05:38 م (38: 02) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
فنون ومنوعات
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
ألقى رسالة في المحيط.. وأتاه الرد بعد 9 سنوات
قبل نحو 9 سنوات، ألقى شاب أميركي رسالة في قارورة زجاجية في مياه المحيط الأطلسي، ليفاجأ برد على ما أرسل مؤخرا.

وذكرت وكالة "يونايتد برس إنترناشيونال" الأميركية أن ماكس فريدينبورغ (19 عاما) كتب رسالة وهو في عمر العاشرة، ثم دسها في قنينة من زجاج ورماها بشكل عشوائي في مياه لونغ بيتش في روكبورت بولاية ماساتشوستس.

وأضاف: "قلت في الرسالة: أبلغ من العمر 10 سنوات وأحب التفاح والبحر. لوني المفضل هو الأزرق وأعشق الحيوانات والسيارات. من فضلك رد علي".

وكشف فريدينبورغ أنه تلقى في أكتوبر الماضي ردا على رسالته، مشيرا إلى أن صاحب الرد كان شخصا من فرنسا.

وأوضح أن الرجل، الذي يدعى "جي دوبوا"، عثر على القنية في البحر على الساحل الغربي لفرنسا، وقرر أن يرد عليه.

وتابع: "لم أصدق نفسي حين قرأت رسالته لأول مرة. قلت يا إلهي أمنيتي حين كنت طفلا تحققت الآن. هذا أمر جنوني".

وقال دوبوا في رده: "عثرت على القنينة في أحد البحار بين كونتيس وميميزان. يبدو أن الأمر استغرق 9 سنوات ونحو 6 آلاف كيلومتر لتصل هذه القنينة إلى هنا".








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020