الأربعاء, 12-أغسطس-2020 الساعة: 06:02 م - آخر تحديث: 05:38 م (38: 02) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
فنون ومنوعات
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
قتل زوجته الحامل بعد ساعتين من الضرب.. والسبب؟
يبدو أن مقولة "الجوع قاتل" لم تأت من فراغ، بعد أن ترجمها رجل غاضب في السنغال بحق زوجته، مما أدى إلى وفاتها.

وقالت الشرطة السنغالية، الجمعة، إن رجلا في الثلاثينات من عمره، ضرب زوجته الحامل في شهرها الثالث حتى الموت، لأنها لم تعد له وجبة العشاء.

وأوضحت تقارير تداولتها وسائل إعلام في السنغال أن الزوجة أميناتا كا، البالغة من العمر 22 عاما، عادت إلى منزلها في ضواحي العاصمة داكار ليلة الأربعاء بعد سلسلة من الفحوص الطبية، وكانت متعبة ومرهقة ولم يكن بمقدورها تحضير العشاء لزوجها.

ويبدو أن الزوج "الجائع" تذرع بهذه الحجة، أي عدم تحضير العشاء، لضربها لمدة ساعتين إلى أن فقدت الوعي، بحسب ما ذكرت فرانس برس.

وسمع الجيران صراخ الضحية، فاتصلوا بالشرطة واستدعوهم إلى مكان الحادث، غير أن رجال الشرطة وصلوا متأخرين على ما يبدو، إذ كانت المرأة الحامل قد توفيت قبل وصولهم.

وقال عدد من الجيران استجوبتهم الشرطة إن أميناتا كانت تتعرض للعنف بشكل يومي، وأن وجهها كانت تغطيه الكدمات بشكل دائما تقريبا. وبعد الحادث، أوقفت الشرطة الزوج القاتل في منزله.

يشار إلى أن وزارة شؤون المرأة السنغالية كانت قد استنكرت، في مايو 2019 "تجدد العنف الذي تتعرض له النساء والفتيات في السنغال" بعد وفاة فتاتين "قتلتا في ظروف فظيعة".

وأثارت الجريمتان دعوات إلى إعادة تفعيل عقوبة الإعدام، التي كانت قد ألغيت عام 2004 بعد ضغط من الزعماء الدينيين والمواطنين على حد سواء.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020