الأحد, 26-يناير-2020 الساعة: 03:40 م - آخر تحديث: 03:32 م (32: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
2020م‮ ‬عام‮ ‬المصالحة‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
اقتصاد
المؤتمر نت - اختتم بالعاصمة الألمانية برلين أمس الاول الاجتماع التشاوري لممثلي القطاع الخاص اليمني الذي نظمته مؤسسة برغهوف الألمانية وغرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية خلال

المؤتمرنت -
ناشر : حيادية البنك المركزي وفتح المنافذ سينقذ اليمنيين
اختتم بالعاصمة الألمانية برلين أمس الاول الاجتماع التشاوري لممثلي القطاع الخاص اليمني الذي نظمته مؤسسة برغهوف الألمانية وغرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية خلال الفترة من 29 إلى 2 ديسمبر بدعم من وزارة الخارجية الألمانية.

اللقاء الذي ناقش مساهمات القطاع الخاص اليمني والإقليمي لتحسين الظروف المعيشية والرفاه للمواطنين اليمنيين هدف إلى توفير مساحة لممثلي الإعمال اليمنيين والإقليميين المهمين لمناقشة الوضع الحالي للقطاع الخاص وخيارات المساهمة في تخفيف المعاناة الحالية وتحقيق الاستقرار الاقتصادي.

وفي تصريح لرئيس مجلس سيدات الأعمال اليمنيات الدكتورة فوزية ناشر، أوضحت أن اللقاء هدف إلى تقييم مساهمات وعقبات القطاع الخاص في الأنشطة الاقتصادية في اليمن والخيارات المتاحة أمام القطاع الخاص للتخفيف من حدة الحالة الإنسانية الأليمة وتحسينها والعمالة والأنشطة المدرة للدخل وغيرها من التدابير لتحقيق الاستقرار في الاقتصاد، وماهو مطلوب من مؤسسات الدولة اليمنية لتسهيل مساهمة القطاع الخاص بشكل أقوى في التخفيف من حدة الأزمة وماهو المتوقع من المجتمع الدولي بهذا الخصوص.

وأوضحت أن اللقاء ناقش بصورة أساسية ما لذي يمكن أن يقدمه القطاع الخاص في تخطيط وإدارة عملية إعادة الأعمار بعد الحرب.

وأكدت الدكتورة ناشر في ورقتها على ضرورة ضمان استقلالية وحيادية البنك المركزي وتوحيد ادارته تحت قيادة واحدة مستقلة وضمان الحرية الكاملة للنقل البري والبحري والجوي من خلال تسهيل حركة التجارة الخارجية عبر فتح كافة المنافذ البرية والحرية والجوية دون استثناء أمام تدفق السلع وتنقل رجال الأعمال والمسافرين، وتسهيل انتقال المسافرين ورجال الأعمال والبضائع بين مختلف المناطق اليمنية وتحييد كافة الموانئ البحرية والمطارات والطرق والجسور..









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "اقتصاد"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020