الجمعة, 28-فبراير-2020 الساعة: 07:13 م - آخر تحديث: 06:59 م (59: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
هذا‮ ‬هو‮ ‬ملف‮ ‬المؤتمر‮ ‬
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
أخبار
المؤتمر نت - وصلت إلى غاطس ميناء الحديدة السفينة " بندنج فيكتوري" على متنها 30 ألف و 675 طناً من البنزين والديزل بعد أن احتجزها تحالف العدوان لمدة 47 يوماً

المؤتمرنت -
وصول سفينة تحمل 31 ألف طن مشتقات نفطية
وصلت إلى غاطس ميناء الحديدة السفينة " بندنج فيكتوري" على متنها 30 ألف و 675 طناً من البنزين والديزل بعد أن احتجزها تحالف العدوان لمدة 47 يوماً في عرض البحر.

وأوضحت شركة النفط اليمنية في بيان لها أن السفينة بندنج فيكتوري تحمل كمية 20 ألف و200 طناً من مادة البنزين وكمية 10 آلاف و475 طناً من مادة الديزل.

وأشارت إلى أن تحالف العدوان ما يزال يحتجز ست سفن نفطية عرض البحر بلغ مدة احتجاز أولاها أكثر من 67 يوما .. مبينا أن الكميات المحتجزة بتلك السفن 112 ألفاً و116 طناً من البنزين و30 ألف من الديزل وخمسة آلاف و826 طناً من مادة الكيروسين.

وذكر أن العدوان ما يزال يحتجز سفن الغذاء والدواء والغاز المنزلي ويمنع دخولها إلى ميناء الحديدة رغم حصولها على تصاريح الأمم المتحدة، إمعانا منه في تضييق الخناق على المواطنين وزيادة معاناتهم في ظل الحاجة الماسة للمواد البترولية رغم خطاب المبعوث الأممي إلى اليمن في إحاطته لمجلس الأمن يوم الخميس الموافق 16 يناير الحالي علاوة على إحاطته السابقة في 22 من أكتوبر العام الماضي وحديثه عن دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة دون أية عوائق.

ولفت البيان إلى أن المدير التنفيذي لشركة النفط، وجه المختصين بفرع الحديدة بالترتيب لدخول السفينة المشار إليها للربط في الرصيف المناسب وبحسب الأولوية والاحتياج في حال مطابقتها للمواصفات واتخاذ الإجراءات اللازمة لما من شأنه تغطية احتياجات المواطنين ومختلف القطاعات والحفاظ على الاستقرار التمويني في السوق المحلية.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020