السبت, 28-مارس-2020 الساعة: 06:02 م - آخر تحديث: 05:10 م (10: 02) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العدوان‮ ‬يحتضر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
مجتمع مدني
المؤتمرنت -
حروب الجيل الخامس في ندوة لإتحاد الاعلاميين


دشن اتحاد الإعلاميين اليمنيين أنشطته للعام 2020 اليوم بتنظيم ندوة حول حروب الجيل الخامس ومعركة النفس الطويل.

و في الندوة التي حضرها نائب وزير حقوق الإنسان علي الديلمي قدم رئيس الاتحاد عبدالله صبري ورقة عمل تحمل عنوان الندوة تناول فيها خصائص وأنواع حروب الجيل الخامس وكيف تم استخدامها وممارستها في مختلف الحروب بدءا من الجيل الأول الحرب التقليدية.

وتناولت الورقة مفهوم الجيل الخامس الذي يعد مزيجا من التطور في الحروب وتكنولوجيا الاتصالات, مشيرة الى ان هذا الجيل من الحروب يعتبر حربا مفتوحة بلا قيود او حدود, وحربا هجينة تجمع بين وسائل الحرب الناعمة في احتلال العقول قبل الأرض من خلال التفجير الداخلي .

ولفتت الورقة إلى ان تحالف العدوان اراد الحرب على اليمن حربا خاطفة استخدم فيها أساليب الجيل الثالث والرابع للحسم مبكرا , لكن تحرك الشعب اليمني بكل فئاته في جميع الجبهات لمواجهة العدو حال دون ذلك .

وتطرقت الورقة إلى طرق وأساليب المواجهة التي اتبعها اليمنيون والتي اتسمت بالصبر و الصمود الأسطوري والخيارات الإستراتيجية عبر استخدام حرب العصابات والانتقال إلى مرحلة التوازن الردعي المتمثل في التصنيع العسكري والقوه الصاروخيه وضرب عمق العدو باستهداف مواقع استراتيجيه ونفطية والحاق العدو خسائر كبيره اجبرته إلى اللجوء للحلول السياسية كنوع من تفادي الهزيمة.

وأشارت الورقة إلى ان العدو وبعد فشله العسكري بدأ يعمل على كرت الحرب الناعمة والتكنولوجية لتضليل العقول والأفكار بهدف التفجير من الداخل, مؤكدة ان القوى الوطنية الشريفه مع القيادة السياسية الحكيمة تمكنت من تجاوز هذا الخطر عبر تنفيذ خطوات عملية عديدة في طريق بناء الدولة وعلى رأسها تعزيز الحكم الرشيد ومكافحة الفساد.

الندوة التي حضرها عدد من القيادات الإعلامية والاجتماعية والثقافية ومهتمين, اثريت بالعديد من النقاشات والمداخلات حول ورقة العمل الأساسية.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020