الثلاثاء, 29-سبتمبر-2020 الساعة: 09:20 م - آخر تحديث: 09:19 م (19: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الذكرى‮ ‬الـ‮ ‬(38)..‭‬‮ ‬التأسيس‮ ‬واستشراف‮ ‬المستقبل‮ ‬
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ -
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
التطبيع الإماراتي البحريني مقدمة للتطبيع السعودي مع العدو الصهيوني
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
ايقونة مؤتمرية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
"38" ‬عاماً‮ ‬من‮ ‬لحظة‮ ‬التأسيس‮.. ‬وحاجة‮ ‬المؤتمر‮ ‬لشجاعة‮ ‬التحديث‮ ‬
عبدالملك‮ ‬الفهيدي
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ضد‮ ‬العدوان‮ ‬والتطبيع‮ ‬
عبدالوهاب‮ ‬يحيى‮ ‬الدرة‮ ❊
أخبار
المؤتمر نت - قالت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة إن 167 مديرية في اليمن بحاجة ماسة إلى خدمات المياه والصرف الصحي

المؤتمرنت -
الهجرة الدولية: 167 مديرية تفتقر للمياه والصرف الصحي باليمن
قالت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة إن 167 مديرية في اليمن بحاجة ماسة إلى خدمات المياه والصرف الصحي.

وأوضحت في تغريدة نشرها مكتب المنظمة في اليمن عبر حسابه على تويتر، "أنه تم تصنيف 167 مديرية (من أصل 333) في اليمن، على أنها بحاجة ماسة إلى المياه والصرف الصحي والخدمات المتعلقة بالنظافة الشخصية".

وأضافت أنه "خلال 2019 أوصلت المنظمة إلى حوالي 1.3 مليون شخص خدمات المياه والصرف الصحي ومتعلقات النظافة الشخصية".

ووفق تقارير أممية سابقة، فإن قلة توفر المياه النقية والصرف الصحي الأمن، أديا إلى انتشار الأوبئة والأمراض في البلاد التي دمر فيها القطاع الصحي بشكل كبير جراء الصراع.

وتبذل الأمم المتحدة جهودا متعثرة للتوصل إلى حل سياسي ينهي الحرب المستمرة منذ 6 أعوام، والتي خلفت 70 ألف ضحية بين قتيل وجريح، وجعلت 8 من بين كل 10 يمنيين بحاجة لمساعدات إنسانية، وفق منظمات دولية أواخر 2019.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020