الأربعاء, 08-يوليو-2020 الساعة: 11:48 ص - آخر تحديث: 02:31 ص (31: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الشورى والأحزاب.. ثنائي‮ ‬لمواجهة‮ ‬الاختلالات‮ ‬وتقوية‮ ‬مؤسسات‮ ‬الدولة
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
حقيقة الصراع على اليمن.. ثلاثة محاور وجغرافيا ثابتة
أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
علوم وتقنية
المؤتمر نت - ابتكر علماء جامعة نيميغن الهولندية، جهازاً أطلقوا عليه اسم "الأنف الإلكتروني" الذي يمكنه تشخيص متلازمة "باريت" التي تسبق الإصابة بسرطان المريء

المؤتمرنت -
ابتكار طريقة لتشخيص سرطان المريء مبكراً
ابتكر علماء جامعة نيميغن الهولندية، جهازاً أطلقوا عليه اسم "الأنف الإلكتروني" الذي يمكنه تشخيص متلازمة "باريت" التي تسبق الإصابة بسرطان المريء من رائحة الزفير خلال خمس دقائق فقط.

وتفيد مجلة Gut، بأن الأشخاص المصابين بمتلازمة "باريت"، التي تشير إلى حالة الغشاء الخلوي لخلايا المريء، يمكن أن تتغير وتنمو بصورة غير طبيعية، وتتطور إلى سرطان المريء.

ووفقا لبيانات المؤسسة الخيرية البريطانية للبحوث السرطانية Cancer Research UK ، فإن خطر إصابة الأشخاص الذين يعانون من متلازمة "باريت" بسرطان المريء أعلى بـ 11 مرة من الآخرين.

والمثير في الأمر، أنه ليس لمتلازمة "باريت" أعراض واضحة، ولكن تظهر عادة عند الأشخاص الذين يعانون من ارتداد الحمض خلال فترة طويلة، وخاصة الرجال الذين تجاوزوا الخمسين من العمر، ويعانون من الوزن الزائد أو السمنة.

وقد ابتكر علماء من هولندا جهازا يسمح بتشخيص خطر الإصابة بسرطان المريء من رائحة التنفس خلال خمس دقائق فقط. واختبر الباحثون هذا الجهاز على 402 شخصا كان عليهم الخضوع لفحص المريء بالتنظير، وكانت النتائج تشخيص متلازمة "باريت" عند 129 منهم، وإصابة 141 آخرين بمرض الارتجاع المِعَدي المريئي (GERD) ، ولم تشخص إصابة 132 شخصا آخرين بأي مرض.

وقبل بداية الاختبار طلب من كل متطوع التنفس في "الأنف الالكتروني" – الجهاز القادر على تحديد مختلف الجزيئات الطيارة، التي تشير بعضها إلى أمراض معينة، وتغيرات في الخلايا وحتى وجود تجمع ميكروبي في الجسم. ويمكن للجهاز من تشخيص خطر الإصابة بالسرطان تحليل الجزيئات الطيارة في عينة هواء التنفس، بمساعدة الذكاء الصناعي.

وقد بينت نتائج اختبار "الأنف الالكتروني" أن صحة تشخيصه لمتلازمة "باريت" بلغت 91%. كما أنه تمكن من تمييز المصابين بمتلازمة "باريت" من المصابين بمرض الارتجاع المِعَدي المريئي (GERD) ولكن بدقة أقل.

ويقول البروفيسور بيت سيرسيما من جامعة نيميغن، رئيس فريق البحث، يخطط الفريق لاختبار "الأنف الالكتروني" على 1000 مريض، ما يسمح بتحسين دقة المنظومة، وإذا جرى كل شيء على ما يرام، فبعد 2-3 سنوات يصبح "الأنف الالكتروني" متاحا للاستخدام في العيادات الطبية.

المصدر: نوفوستي








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020