الجمعة, 03-أبريل-2020 الساعة: 09:02 م - آخر تحديث: 08:57 م (57: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
يوم‮ ‬الصمود‮ ‬وعام‮ ‬النصر
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
شرعية‮ ‬من‮ ‬ورق‮ !‬
عبدالرحمن الشيبانى
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العدوان‮ ‬يحتضر
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
لرئيس المؤتمر.. لا تتركنا في منتصف الطريق
د‮. ‬علي‮ ‬محمد‮ ‬الزنم‮
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
فنون ومنوعات
المؤتمر نت - توفي طبيب إيطالي يبلغ من العمر 57 عاماً، ثبتت إصابته بعدوى فيروس كورونا المستجد أثناء عمله بمستشفى في بلدة كودوجين

المؤتمرنت -
وفاة طبيب إيطالي يعالج ضحايا كورونا
توفي طبيب إيطالي يبلغ من العمر 57 عاماً، ثبتت إصابته بعدوى فيروس كورونا المستجد أثناء عمله بمستشفى في بلدة كودوجينو، وفقاً لما نشرته شبكة "يورونيوز".

وكان الطبيب مارسيلو ناتالي قد بدأ في تلقي العلاج بمستشفى في مدينة كريمونا قبل أن يتم نقله إلى مدينة ميلانو بعد تطور حالته الصحية، حيث كان يعاني من التهاب رئوي مزدوج.

وكان الطبيب المتوفى، وقبل أن يجري تحليلا يثبت إصابته بعدوى فيروس كورونا، قد أدلى بتصريحات لـ"يورونيوز" قال فيها إنه "اضطر لممارسة عمله دون أن يرتدي قفازات في يديه، لأن القفازات في المستشفى قد نفدت".

وأضاف الدكتور ناتالي أن عدد الأطباء الذين تم وضعهم بالحجر الصحي أو بدأوا في تلقي العلاج بالمستشفيات حتى يوم 28 فبراير/شباط بلغ 14 من أصل 35 طبيباً يعملون في بلدتي كودوجينو وكاسالي المجاورة.

وقال الدكتور ناتالي: "لم نكن نحن الإيطاليين مستعدين لمكافحة فيروس كورونا، فنحن كأطباء في عصر ما بعد المضادات الحيوية نشأنا ونحن نعتقد أن الكبسولات تكفي لمكافحة كل الأمراض".

وتم تأكيد وفاة الدكتور ناتالي في بيان لممثل الاتحاد الإيطالي للأطباء الممارسين العامين IFGP، الذي أوضح أن الطبيب كان يعاني من التهاب رئوي مزدوج بسبب فيروس كورونا. ووصف البيان مكافحة فيروس كورونا في إيطاليا بأنه "حالة حرب".

وقالت باولا بيدريني، السكرتيرة الإقليمية للاتحاد، في تصريحات لشبكة "يورونيوز": إن 110 أطباء من أصل 600 في مقاطعة بيرغامو وحدها أصيبوا بالعدوى.

وأردفت قائلة: "لم يتحسن الوضع منذ نهاية فبراير/شباط. لم نتلق إلا بعض الكمامات والقفازات ولا شيء آخر. إن الكمامة التي يجب ألا تستخدم لأكثر من 12 ساعة، يستمر الأطباء وفرق التمريض في استخدامها لمدة أسبوع".








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020