الإثنين, 01-يونيو-2020 الساعة: 07:58 م - آخر تحديث: 06:41 م (41: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
جزيرة سقطرى والأطماع الساذجه للغزاة الجدد
أ‮.‬د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور *
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
يحق‮ ‬للمؤتمريين‮ ‬الافتخار
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
البحث عن الذات
عبدالرحمن الشيبانى
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - لا يزال الخلاف باديا في مواقف خبراء الصحة حول فعالية ارتداء الكمامات عند الخروج من المنزل للوقاية من خطر الإصابة بفيروس كورونا، ويعود ذلك لأخطاء تزيد من فرصة الإصابة بالفيروس بدلاً من الحماية منه

المؤتمرنت -
10 أخطاء تجعل الكمامة سبباً لإصابتك بكورونا
لا يزال الخلاف باديا في مواقف خبراء الصحة حول فعالية ارتداء الكمامات عند الخروج من المنزل للوقاية من خطر الإصابة بفيروس كورونا، ويعود ذلك لأخطاء تزيد من فرصة الإصابة بالفيروس بدلاً من الحماية منه.

وأودى فيروس كورونا المستجدّ بحياة ما لا يقل عن 67260 شخصا حول العالم العالم منذ ظهوره في ديسمبر في الصين، من بين أكثر من 1.2 مليون إصابة في 190 دولة، وفق وكالة فرانس برس التي تعتمد على بيانات الدول الرسمية.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب دعا الأميركيين إلى ارتداء الكمامات أو قطعة وشاح من أجل تغطية الأنف عند الخروج خارج المنزل.

لكن هناك من يحذر من أحطاء استخدام الكمامات بصورة قد تسبب الضرر والإصابة بالعدوى، وهذه أبرز 10 أخطاء رصدها تقرير نشره موقع "eatthis".

استخدام كمامة أصبحت ملوثة:

عليك استخدام الكمامة مرة واحدة ما لم تكن مخصصة للاستخدام أكثر من مرة، وعليك أن تعلم أنك بمجرد خلعها لا يمكن ارتداؤها مرة أخرى، وإذا وضعتها على أي سطح ربما أصبحت ملوثة ولهذا عليك عدم استخدامها.

لمس الكمامة بيديك:

ارتداء الكمامة لا يعني أنك محصن من التقاط العدوى بفيروس كورونا، وعليك التوقف عن لمس وجهك وأنت ترتديها، فإذا قمت بتلويثها من الخارج وأنت لا تدري فإن فرصتك بالإصابة بالمرض تصبح أكبر، خاصة لإن العديد من الناس غير معتادين على ارتدائها وسيبقون يحركونها وهي على وجههم.

ارتداء الكمامة يوما كاملا:

العاملون في القطاع الطبي يعلمون جيدا أنه يجب تغيير الكمامة في حالة الأقنعة التي تستخدم لمرة واحدة أو تطهيرها كل ساعتين للأقنعة التي تستخدم أكثر من مرة.

ارتداء الكمامة تحت الأنف:

بسبب عدم الاعتياد على ارتداء الأقنعة الواقية يقوم العديد من الناس بتنزيلها عن مستوى الأنف، وإعادتها بعد فترة، وهذا يعني أنه في حال وجود الفيروس على سطحها الخارجي فإنك تنقلها مباشرة لأنفك، وعليك أن تبقيه دائما فوق مستوى الأنف وتحت مستوى الذقن.

وضع الكمامة بعد فوات الأوان:

عليك ارتداء القناع الواقي وأنت في منزلك قبل الخروج، أو وأنت في السيارة، وليس عندما تصبح داخل متجر أو مكان يكتظ بالناس.

لا تثق بالكمامة بشكل مطلق:

قد تعتقد أنك عندما ترتدي القناع الواقي فهذا سيحميك 100 في المئة ويولد لديك شعورا زائفا بالأمان، وتصبح تقترب بكل ثقة من الآخرين، ولا تراعي مسألة مسافة الأمان مع الأشخاص من حولك.

رش الكمامة بالمعقمات:

يمكنك رش الكمامة إذا كانت مخصصة للاستخدام أكثر من مرة بالمعقمات ولكن من دون مبالغة، أما تلك التي تستخدم لمرة واحدة عليك التخلص منها مباشرة وغسل يديك بشكل جيد، وحاول ألا تلمس سطحها الخارجي.

لمس القناع باللسان:

قد يقوم البعض بمحاولة إبعاد القناع عن فمه باستخدام لسانه، وهذا ما يعني أن يجعله مبللا ومساماته تصبح أوسع ما يعني خطر الإصابة بالفيروس، وعليك الحفاظ عليه جافا.

ارتداء الكمامة بطريقة خاطئة:

قد يلتبس الأمر على العديد من الأشخاص من غير ذوي الخبرة بارتداء الأقنعة الطبية الواقية بارتدائها بالعكس، بحيث يكون الجزء الخارجي ملامسا للوجه، وهو ما يعني أن قطعة التصفية التي مهمتها عدم دخول الجسيمات لك لن تعمل بالطريقة المطلوبة منها.

اعتقاد أن جميع الكمامات تعمل بالكفاءة ذاتها:

تختلف الكمامات بعضها عن بعض وحتى الطبية منها يوجد أكثر مستوى للحماية، أفضل تلك التي تحمل ترميز (N95)، وعليك أن تعرف جيدا ما هي الكمامة التي تضعها على وجهك ومستوى الحماية الخاص بها.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020