الأحد, 01-نوفمبر-2020 الساعة: 04:06 ص - آخر تحديث: 12:08 ص (08: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
عن القزم معمر الارياني وامثاله !!
محمد الضياني
فلسطين ‬في‮ ‬فكر‮ ‬المؤتمر‮ ‬وضمير‮ ‬أبوراس‮
توفيق الشرعبي
السّودان على خطى المطبّعين.. هل هي صدفة؟
أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
حتى‮ ‬لا‮ ‬يتسع‮ ‬جهل‮ ‬الأجيال‮ ‬بأيامنا‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
الثورة‮.. ‬تكبيرة‮ ‬الصبح‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
سبتمبر‮ ‬الثورة‮.. ‬العنفوان‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬يموت‮ ‬
فاطمة‮ ‬الخطري
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
مجتمع مدني
المؤتمر نت - خلصت دراسة علمية جديدة إلى أن المواليد الذين يخرجون إلى النور في فصل الخريف معرضون أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بأمراض

المؤتمرنت -
دراسة: هذا ما يحمله فصل الخريف للمواليد فيه
خلصت دراسة علمية جديدة إلى أن المواليد الذين يخرجون إلى النور في فصل الخريف معرضون أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بأمراض الحساسية.

وتشمل قائمة هذه الأمراض: الأكزيما، والحساسية الغذائية، والربو، وحمى القش، بحسب دراسة جديدة نشرها موقع "فيرمسي تايمز" الطبي.

وكانت دراسة سابقة خلصت إلى أن الحساسية الغذائية آخذة في الارتفاع بالولايات المتحدة، حيث يعاني طفلان من كل فصل دراسي من حساسية تجاه طعام واحد على الأقل.

وتقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إن 8 في المئة من الأطفال الأميركيين يعانون من هذه الحساسية.

والحساسية الغذائية هي رد فعل من جهاز المناعة يحدث مباشرة بعد تناول طعام معين، وتؤدي إلى أعراض عدة تبدأ بتشقق الجلد فضلا عن مشكلات في الهضم وحساسية الجهاز التنفسي.

وسعى باحثون إلى معرفة الأسباب التي تدفع وراء الارتفاع في الحساسية الغذائية.

وقالت الباحثة الرئيسية في الدراسة، جيسكا هوي:" نظرنا في حالة كل طفل كان يعالج في عيادتنا".

وأضافت: "وجدنا أن أولئك الذين ولدوا في الخريف، ولا سيما في أشهر سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر هم الأكثر عرضة للإصابة بأعراض هذه الحساسية خاصة في الجلد".

لكنها لم تجد تفسيرا لسبب تعرض هذه الفئة دون غيرها من المواليد لهذه المشكلة.

وأعربت الباحثة عن اعتقادها بأن السبب وراء مشكلة الجلد يعود إلى بكتيريا موجودة خلفه وتؤثر عليه.

وقال الباحثون في الدراسة: "نعتقد أنه إذا كان بإمكاننا التدخل في سن مبكرة، حتى بعد خروج الطفل من الرحم مباشرة، فمن المحتمل أن تكون هذه طريقة لمحاولة إيقاف تطور هذه الحساسية".








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020