الأحد, 01-نوفمبر-2020 الساعة: 03:50 ص - آخر تحديث: 12:08 ص (08: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
عن القزم معمر الارياني وامثاله !!
محمد الضياني
فلسطين ‬في‮ ‬فكر‮ ‬المؤتمر‮ ‬وضمير‮ ‬أبوراس‮
توفيق الشرعبي
السّودان على خطى المطبّعين.. هل هي صدفة؟
أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
حتى‮ ‬لا‮ ‬يتسع‮ ‬جهل‮ ‬الأجيال‮ ‬بأيامنا‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
الثورة‮.. ‬تكبيرة‮ ‬الصبح‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
سبتمبر‮ ‬الثورة‮.. ‬العنفوان‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬يموت‮ ‬
فاطمة‮ ‬الخطري
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
أخبار
المؤتمر نت - حذر بحث جديد نشره علماء أعصاب متخصصون، من "موجة قادمة" من الأمراض العصبية، التي قد تنتج عن جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"

المؤتمرنت -
علماء يحذرون: كورونا يزيد خطر الإصابة بمرض خطير
حذر بحث جديد نشره علماء أعصاب متخصصون، من "موجة قادمة" من الأمراض العصبية، التي قد تنتج عن جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وتوقع فريق العلماء في معهد فلوري لعلم الأعصاب والصحة العقلية، أن يزيد انتشار فيروس كورونا من خطر إصابة الشخص بمرض الشلل الرعاش (باركنسون)، حسب ما أشار موقع "نيو أتلاس".

ويعتبر مرض باركنسون داء مزمن تزداد شدته مع الوقت ويصيب الملايين في أنحاء العالم، ويسبب الارتجاف الاإرادي ومشكلات في المشي والتحدث بسبب تلف خلايا المخ المنتجة للدوبامين.

ووفقاً للدراسة، تتزايد التقارير التي تثبت أن فيروس كورونا هو فيروس موجه للأعصاب، مما يعني أن لديه القدرة على دخول أنسجة المخ.

ويشير هذا إلى أن فيروس كورونا المستجد لديه بالتأكيد القدرة على أن يكون بمثابة "مادة أولية" ممرضة لزيادة خطر الإصابة بمرض باركنسون.

ويقول الطبيب كيفن بارنهام أحد مؤلفي البحث: "رغم أن العلماء لا يزالوا يتعلمون كيف يغزو فيروس كورونا الدماغ والجهاز العصبي المركزي، فإن حقيقة دخوله هناك واضحة".

وأضاف "ما نفهمه الآن هو أن الفيروس يمكن أن يسبب اضطرابا لخلايا الدماغ، مع احتمال أن تستمر الانتكاسة العصبية".

وأشار الباحثون أيضا إلى التداعيات الناجمة عن جائحة الإنفلونزا الإسبانية عام 1918 كدليل على هذه الفرضية، فبعد 5 سنوات من انتهاء جائحة الإنفلونزا الإسبانية، تضاعف تشخيص مرض باركنسون العالمي 3 مرات تقريباً.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020