الجمعة, 17-سبتمبر-2021 الساعة: 12:41 م - آخر تحديث: 03:07 ص (07: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
دروس‮ ‬الماضي‮ ‬واستحقاقات‮ ‬الآتي‮ ‬
بقلم‮/ صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬ابو‮ ‬راس‮ - رئيس المؤتمر الشعبي العام
إفلاس‮ ‬وحقد‮ ‬دفين‮!‬
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
ابوراس.. نحن معك
نجيب شجاع الدين
المؤتمر الشعبي العام بين المتآمرين والأدعياء!
راسل القرشي
لعمري انه لكبير
عبدالملك‮ ‬الفهيدي
عن رئيس المؤتمر الشعبي العام
محمد اللوزي
مستقبل‮ ‬المؤتمر‮ ‬والديمقراطية‮ ‬والشراكة‮ ‬والمشاركة‮ ‬السياسية‮ ‬في‮ ‬البلاد
حسين‮ ‬حازب *
المؤتمر‮.. ‬نهج‮ ‬واضح‮ ‬منذ‮ ‬التأسيس‮ ‬
‬جابر‮ ‬عبدالله‮ ‬غالب‮ ‬الوهباني‮
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮.. ‬بَلَغَ‮ ‬أَشُدَّهُ‮ ‬‭ ‬وَبَلَغَ‮ ‬أَربَعِينَ‮ ‬سَنَة‭ ‬
الفريق‮ ‬الركن‮/ ‬جلال‮ ‬علي‮ ‬الرويشان‮
المؤتمر‮.. ‬نهج‮ ‬الوسطية‮ ‬والاعتدال
عبدالسلام‮ ‬الدباء
مستقبل المؤتمر الشعبي العام في ذكرى التأسيس الـ39
د. علي محمد الزنم
المؤتمر في ذكرى تاسيسه سيظل قوياً مدافعاً عن شعبنا اليمني وثوابته الوطنية
عبدالوهاب يحيى الدرة
علوم وتقنية
المؤتمر نت - خبراء.. أجهزة استنشاق الربو تكافح “كورونا”

المؤتمرنت -
خبراء.. أجهزة استنشاق الربو تكافح كورونا
كشف خبراء بريطانيون إن استخدام أجهزة الاستنشاق المخصصة لمرضى الربو يمكن أن تسرع من تعافي مرضى "كوفيد-19" الذي يسببه فيروس كورونا.

وذكر الخبراء، بحسب صحيفة "الصن" البريطانية، الثلاثاء، أن هذه التصريحات تثير الآمال بإنهاء الإغلاق تقريبا، إذ سيكون لدى السلطات الطبية وسيلة جديدة لتسريع وتيرة التعافي من كورونا.

ويبلغ متوسط المدة التي يمكثها مرضى "كوفيد-19" في المستشفيات البريطانية 8 أيام، بينما يمكن لأجهزة استنشاق الربو أن تقلل تلك المدة بواقع ثلاثة أيام.

وأبلغ وزراء في الحكومة البريطانية نوابا في مجلس العموم بأن الأطباء يقترحون استخدام أجهزة الاستنشاء لمرضى كورونا على أساس كل حالة على حدة.

ويطالب البرلمانيون في بريطانيا بأن توسع الحكومة نطاق استخدام هذه الأجهزة على نطاق واسع، وفقا لسكاي نيوز.

وذكر عضو لجنة التعافي من كورونا في حزب المحافظين غراهام برادي: "إذا كان متوسط مدة الإقامة في المستشفى الآن ثمانية أيام، ويمكنك تقليل ذلك بثلاثة أيام باستخدام أجهزة الاستنشاق، فلماذا بحق الجحيم لم يفعلوا ذلك؟".

وتقول وزارة الصحة البريطانية إن هذا العلاج جرّب على عدد من مرضى كورونا الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما، ولم يدخلوا المستشفيات، كما جرّب على مرضى يبلغون 50 عاما فأكثر ويعانون من ظروف صحية معينة، لكنها لم تعتبره علاجا عاما لكل مرضى كورونا في بريطانيا.

وكانت تجربة أجرتها جامعة أكسفورد خلصت في وقت سابق إلى أن المرضى الذين عولجوا بأجهزة الاستنشاق أصبحوا أفضل بشكل أسرع، وكانوا أقل عرضة للدخول إلى المستشفى.

ووجدت دراسة أخرى لأكسفورد أن الدواء ناجع مع الأشخاص من جميع الأعمار ، سواء كانوا يعانون من مشاكل صحية أم لا، خاصة بعدما فحصت حالات 4700 مريض في جميع أنحاء البلاد.

واعتبر كريس بتلر ، أستاذ الرعاية الأولية في جامعة أكسفورد النتيجة "مثيرة للغاية".

وأضاف "هذا الدواء الرخيص والمتوفر على نطاق واسع يساعد الناس على التعافي بشكل أسرع".* وكالات









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2021