الجمعة, 22-نوفمبر-2019 الساعة: 10:12 م - آخر تحديث: 09:24 م (24: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
أخبار

في مهرجان خطابي وفني جماهيري حاشد ابتهاجا بزيارة الرئيس لمديرية دوعن

المؤتمر نت - أكد فخامة الأخ/ علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية بأن وجود الأمن والاستقرار يسهل عملية التنمية ويسهل على رجال الأعمال ويشجع على الاستثمار..
 وقال فخامة رئيس الجمهورية في الكلمة التي ألقاها اليوم في المهرجان الخطابي والجماهيري الذي أقيم بمناسبة زيارته لمديرية" دوعن" بمحافظة حضرموت: نؤكد أن الاستثمار قادم سواء في المجال السمكي أو الإسمنت أو في المجال الصناعي أو السياحي وغيرها، وهناك استثمارات كبيرة قادمة وكلما كان الأمن والاستقرار موجودين كلما شجع ذلك المستثمرين على المجيء.
وجدد فخامة الأخ الرئيس الترحيب بالاستثمارات في اليمن وشدد على ضرورة أن تقدم الحكومة كافة التسهيلات للمستثمرين وتنهي البيروقراطية الإدارية وبحيث يكون أمام المستثمرين الأمر واضحاً ككتاب مفتوح.
المؤتمر نت -
رئيس الجمهورية يؤكد أهمية تشابك جهود الحكومة مع المستثمرين لإنجاز مشاريع التنمية
أكد فخامة الأخ/ علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية بأن وجود الأمن والاستقرار يسهل عملية التنمية ويسهل على رجال الأعمال ويشجع على الاستثمار..
وقال فخامة رئيس الجمهورية في الكلمة التي ألقاها اليوم في المهرجان الخطابي والجماهيري الذي أقيم بمناسبة زيارته لمديرية" دوعن" بمحافظة حضرموت: نؤكد أن الاستثمار قادم سواء في المجال السمكي أو الإسمنت أو في المجال الصناعي أو السياحي وغيرها، وهناك استثمارات كبيرة قادمة وكلما كان الأمن والاستقرار موجودين كلما شجع ذلك المستثمرين على المجيء.
وجدد فخامة الأخ الرئيس الترحيب بالاستثمارات في اليمن وشدد على ضرورة أن تقدم الحكومة كافة التسهيلات للمستثمرين وتنهي البيروقراطية الإدارية وبحيث يكون أمام المستثمرين الأمر واضحاً ككتاب مفتوح.
وأضاف فخامة الأخ الرئيس: فالاستثمارات سوف تعمل على امتصاص البطالة والقوى الفائضة وإذا توفرت فرص عمل سواء في مجال الطرق أو المشاريع السمكية أو الصناعية فإن ذلك يأتي في ظل الأمن والاستقرار وإنهاء البيروقراطية الإدارية التي تعقد المستثمرين وعليها أن تقدم كافة التسهيلات لهم والأولوية للمستثمرين اليمنيين في الداخل والخارج وأيضاً لأشقائنا في دول الجوار واليمن واعدة بالخير في المجال الصناعي والنفطي والسمكي والسياحي وغيرها.
وتطرق فخامة الأخ الرئيس في كلمته إلى توجهات الدولة في عملية التنمية وقال: إنه لشيء رائع أن تتشابك أيدي الجميع الحكومة ورجال الأعمال لإيصال الخدمات للمواطنين وبخاصة في مجال الطرقات مشيرا الى أنه عندما ننجز الطريق فإننا نستطيع أن نوجد التنمية وأن نبني السدود والمدارس والجامعات والمستشفيات والكهرباء وتطور الاتصالات
وحول ما شهدته محافظة حضرموت من نهضة تنمويةخلال الـ13 السنة الماضية من عمر الوحدة المباركة قال الأخ الرئيس: إن هناك فرقاً بين العام 1990 واليوم في العام 90 كان أبناء المناطق في حضرموت لا يكادون يعرفون بعضهم البعض والآن المحافظة أرتبطت بعضها ببعض وما نشاهده من إنجازات هو شيء رائع ويستحق أبناء المحافظة هذه الخدمات فقد شكلت محافظة حضرموت نموذجاً رائعاً أثناء عملية التسجيل والاقتراع، وفي ضوء التقارير كانت ترد من غرفة العمليات فإنه لم يسجل أي حادث يذكر في هذه المحافظة.
هذا وكان فخامة الأخ علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية قد حضر المهرجان الخطابي والفني الذي أقيم بمناسبة زيارته لمديرية دوعن بمحافظة حضرموت، كما قام بوضع حجر الأساس وافتتاح عدد من المشاريع في المحافظة.
وكان قد القي العديد من الكلمات بإسم أبناء مديرية دوعن عبرت عن ترحيبهم الحار وسعادة أبناء المنطقة بزيارة فخامة الأخ الرئيس الى هذه المديرية والتي تتزامن مع حدثين هامين: إحتفالات الشعب اليمني بالعيد الثالث عشر لقيام الجمهورية اليمنية ونجاح الإنتخابات النيابية.
كما القيت قصائد شعرية أستعرضت المنجزات العظيمة التي تحققت في ظل الوحدة المباركة، وأشادت القصائد بقرار العفو الذي أصدره فخامة الأخ الرئيس ووصفته بأنه خطوة شجاعة وقرار حكيم يعبر عن روح التسامح والحرص على لم الشمل ووحدة الصف وهي من السجايا النبيلة التي يتميز بها الأخ الرئيس.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019