الأربعاء, 20-نوفمبر-2019 الساعة: 12:51 م - آخر تحديث: 01:39 ص (39: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
رياضة

بعد هزيمته من الاتحاد السعودي بالعشرة في دوري أبطال العرب

المؤتمرنت-ريام مخشف -
مسئولو الرياضة يبحثون إيقاف فريق شعب اب من المشاركات الخارجية لمدة عامين
أثارت الخسارة الثقيلة والغير متوقعة التي مني بها فريق شعب اب ممثل الأندية اليمنية من الاتحاد السعودي الأسبوع الماضي بعشرة أهداف نظيفة في منافسات دوري أبطال العرب بمدينة جدة ، ردة فعل عنيفة في الأوساط الرياضية الشعبية والرسمية والإعلامية في البلاد .
وأعتبر الشارع الرياضي تلك النتيجة بالمخزية ووصمة عار في جبين الكرة اليمنية التي بدأت للتو تخطو نحو التقدم والتطور ، وطالب الشارع الرياضي بضرورة محاسبة شعب اب وجهازه الفني واللاعبين كونهم تسببوا في إلحاق أكبر وأخزى هزيمة لأول فريق يمني في البطولات العربية والإقليمية .
وكشفت مصادر موثوقة لـ (( المؤتمر نت )) ان توجهاً قوياً يدور في أورقة قيادة وزارة الشباب والرياضة واتحاد الكرة اليمني بمحاسبة ومعاقبة شعب اب بحرمانه من المشاركة لمدة موسميين سواء على المستوى المحلي أو الخارجي .. وأشارت بأن قرار إيقاف الشعب أصبح على طاولة وزير الشباب والرياضة عبد الرحمن الاكوع للمصادقة عليه عقب إجازة عيد الفطر المبارك.. وبينت ذات المصادر بأن القرار الإيقاف يتضمن أيضا توقيف صرف مخصصات النادي المالية لمدة موسميين، إضافة إلى تشكيل لجنة فنية من وزارة الشباب واتحاد الكرة لتحقيق في أسباب وعوامل إخفاق هذه المشاركة المخزية ، ومعرفة حقيقة وصحة ما تناولته وسائل الإعلام وتردد في الشارع الرياضي بأن إدارة نادي الشعب استلمت مبلغاً مالياً يقدر بنحو مائتي الف ريال سعودي مقابل الموافقة على إجراء مباراة إياب البطولة بمدينة جدة السعودية ، إلى جانب تحمل الاتحاد تكاليف الاستضافة والهدايا المجزية التي تحصل عليها إداريو ومسئولو شعب اب .
وأكدت المصادر ان هذا القرار يأتي حرصاًَ واهتماماً من قيادة وزارة الشباب على أهمية ان تكون المشاركات الخارجية مشرفة قياساً بالدعم والاهتمام المقدمين لها ، إضافة إلى ان وزير الشباب والرياضة عبد الرحمن الاكوع قد رفض مشاركة الشعب في البطولة العربية للأندية ما لم يكن جاهزاً ومستعداً لتقديم عرض مشرف ، كما ان الوزير الاكوع أكد استعداده تحمل أي غرامات او عقوبات قد تصدر ضد النادي اليمني في حال اعتذاره عن المشاركة ، إلا ان إدارة الشعب أصرت على المشاركة ، وأكدت استعداد الفريق لتقديم نتيجة ايجابية وعرض طيب ، إلا ان الرياح جاءت خلاف ما تشتهي السفن وكانت المشاركة مخزية ومتواضعة جداً لا تليق ببطل الكرة اليمنية للمواسم الثلاثة الأخيرة ، كما إنها أضرت كثيراً بسمعة الرياضة اليمنية وكانت تلك الهزيمة المدوية قد فجرت غضباً عارماً في أوساط جماهير نادي الشعب بمدينة اب وسط اليمن ، مطالبة الجمعية العمومية للنادي ومحبي الفريق ووزارة الشباب والرياضة بإقالة إدارة النادي ، والإسراع في إجراء الانتخابات الرياضية ، وإعادة البعثة إلى البلاد وعدم خوض المباراة الثانية التي خسرها الشعب من الفريق الرديف للاتحاد بهدفين نظيفين ، ومحاسبة المتسببين في وقوع هذه المهزلة الكروية على حد وصفهم .
وأكدت ذات المصادر في حديثها الخاص لـ (( الشرق الأوسط )) ان المشاركة الهزيلة لشعب اب خلقت توجها ودافعاً قوياً لإقرار إيقاف المشاركات الخارجية لكل الأندية اليمنية لمدة عامين وتحويل كل الاعتمادات الخاصة بالإعداد والمشاركة الخارجية إلى اعتمادات خاصة لإيجاد بنية تحتية للأندية بمنشآت رياضية نموذجية تساعد على تطور مستويات اللاعبين والألعاب المختلفة ، ويكون لها ثمار وايجابيات في المستقبل مع المشاركات الخارجية .
ونوهت المصادر إلى أن الوزير الاكوع يرى ان من أولويات الإعداد للمشاركات الخارجية هو إعداد اللاعب اليمني بالشكل الصحيح في الأندية قبل ان يتم إعداده بالمنتخب ، كون مرحلة الإعداد بالمنتخب هي مكملة للمرحلة الأهم في النادي وتمنح اللاعب دور التأهيل والصقل وتقدمه للمنتخبات كلاعب جاهز يستفاد من قدراته وإمكاناته ويستفيد من الكفاءات التدريبية العالية في اكتساب الخبرة الصحيحة لتقديم مواهبه ، إلى جانب ان ألعابا مختلفة في المشاركات الخارجية لم تتمكن من تحقيق أو تطور في المستوى وتستنزف أموالا طائلة ، ولهذا من الضروري إعادة النظر في إمكانية إيجاد حلول جذرية تحقق المصلحة العامة لعدم ضياع الأموال بلا فائدة ، وتوجد آلية عمل صحيحة تضمن نجاح المشاركات الخارجية بعد ان تكون أسباب ذلك قد توفرت في الداخل .
واتفق النقاد والمتابعين الرياضيين باليمن على توجهات الوزارة في هذا الصدد ، واعتبروا ان الكثير من المشاركات الخارجية في العديد من الألعاب غير مجدية وتسبب هدر كثير من الأموال ، إضافة إلى ان الاهتمام بإيجاد منشآت رياضية نموذجية في الأندية أصبح مطلباً ملحاً وستسهم الأموال التي تذهب لمشاركات خارجية فاشلة في دعم رؤية المنشآت الرياضية بالأندية بتشكيلها إضافة مالية تعزز من إمكانية إحداث نقلة نوعية بمنشآت الأندية التي تفتقر لكثير من المقومات التي تساعد على بروز تلك الأندية الفقيرة .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019