الثلاثاء, 20-أغسطس-2019 الساعة: 09:32 ص - آخر تحديث: 09:16 م (16: 06) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
الاخوان وعملية قرصنة للمؤتمر في مأرب
يحيى علي نوري
المؤتمر‮ ‬باقٍ‮ ‬وراسخ‮ ‬في‮ ‬الأرض‮ ‬اليمنية
يحيى‮ ‬محمد‮ ‬عبدالله‮ ‬صالح
المؤتمر‮ ‬موحد‮ ‬وقيادته‮ ‬في‮ ‬صنعاء‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
في ذكرى مرور عام لتولي أبو راس رئاسة المؤتمر
فاهم محمد الفضلي
رياضة

خليجي 17 في يومها الأول الملتهب:

المؤتمر نت -
ماتشلا يقهر عدنان حمد والعنابي يسرق فرحة الأبيض
عاشت جماهير الخليج الكروية من اليمن وحتى أقصى بلاد الرافدين ليلةً كروية ساخنة، إذا أبت زمهرير الدوحة في كانونها الأول وحولت شتاءها إلى صيف ساخن بلقائين فاقَا العسل الدوعني حلاوةً. ففي افتتاحية المجموعة الأولى التقى منتخب قطر مع نظيره الإماراتي في سهرة خليجية كروية رسمت سطورها على إيقاعات بيتهوفن في صورةٍ دراماتيكية نسجت أحداثها من الخيال الكروي.. الأبيض الإماراتي والذي غرس خنجراً مسموماً في شباك النابي عَبْر لاعبه سبيت خاطر من ضربة جزاء في الدقيقة 41 من الشوط الأول، ورغم أنه ضاعف النتيجة في شوط اللقاء الثاني في الدقيقة 83 عبر مهاجمه إسماعيل مطر، إلاّ أن العنابي رفض الخروج أمام جماهيره الفقيرة التي اكتض بها نادي السعد وهو يرسم على شفاههم صورة الحزن فسرق فرحة الأبيض الإماراتي. وفي دقيقتين فقط عبر لاعبيه وليد جاسم في الدقيقة 90 ورسام رزن في الدقيقة 92. وفي اللقاء الثاني والذي جمع منتخبي عمان والعراق أنفجرت عمان في العراق وبفوز تاريخي هو الأول في تاريخها عندما استطاع المدرب العماني ميلادن ماتشلا من قهر أبناء عدنان حمد في أسلوب قتل فيه لاعبو عمان مساحات الملعب وحولوها إلى مشانق معلقة أمام لاعبي العراق فخطف عماد سليمان الهدف الأول لعمان في الدقيقة 28، ومع انطلاق الشوط الثاني سجل عماد سليمان- وفي خلسة من الزمن ومدافعو أبناء العراق- هدفه الثاني في الدقيقة 46، وفي الدقيقة 53 من عمر المباراة أطلق خليفة عايل رصاصه الرحمة على أبناء عدنان حمد من ضربة حرة سكنت يمين الحارس العراقي نور صبري. ولولا الهدف الشرفي لرزاق فرحان في الدقيقة 56 لخرجت شباك أبناء السلطنة عذراء خالية من الأهداف.. لقاءان شهدهما عشاق الساحرة، وعلى رسم الخيال في أداء كروي سريع في اليوم الأول للمجموعة الأولى، فيما تلعب اليوم مجموعة الحديد والنار. وكما يسميها البعض بمجموعة الموت. فماذا سيقدم منتخبنا أمام الأحمر البحريني؟ وكيف تسطر الأقدار لقاء الأخضر السعودي في دزي الخليج عندما يلاقي الليلة الأزرق الكويتي؟ والجوب ستكون عقب صافرة ختام لقاءات المجموعة الثانية في يومها الأول.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019