السبت, 15-أغسطس-2020 الساعة: 05:05 م - آخر تحديث: 03:40 م (40: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
فنون ومنوعات
المؤتمر نت -
يبيعان المخدرات في حفل رجال شرطة
دلف اثنان من مروجي المخدرات إلي داخل منزل في اشلاند بولاية كاليفورنيا بعد أن شاهدا مجموعة من السيارات تقف خارجه، مما دفعهما للاعتقاد بأن به حفلاً لا بأس من حضوره. وعلي الفور توجه أحدهما إلي أحد الموجودين داخل المنزل وسأله عما إذا كان يود شراء مخدرات ثم بادر الرجلان، وهما في العشرينات من العمر، بعرض قطع من الفطر المحتوي علي مواد مخدرة والكوكائين، كما تحدثا إلي ذلك الشخص عن شرطي محلي يعمل في مجال مكافحة المخدرات، قالا ان اسمه مات غتويل، ووصفاه بانه غبي أحمق وأعربا عن مقتهما له لانه يقوم باعتقال مروجي المخدرات. ولم يكن الشخص الذي تحدثا اليه سوي الشرطي غتويل بلحمه وعظمه والذي عرفهما بنفسه قائلاً انه هو بعينه ولم يكن له أن يتواني في إلقاء القبض عليهما. وتمت عملية حبسهما في منتهي السهولة لأن أغلب الضيوف الموجودين في المنزل من ضباط الشرطة، وفوق هذا كله، كان غتويل يرتدي قميصاً يحمل عبارة أكاديمية الشرطة في بيرلنغتون.










أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020