الإثنين, 23-سبتمبر-2019 الساعة: 09:47 م - آخر تحديث: 08:10 م (10: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
أبو راس.. أنموذجاً
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
أخبار
المؤتمرنت - فائز حيدر -
(1241) حالة اشتباه بحمى الضنك في (6) محافظات
بلغ إجمالي الحالات المشتبه إصابتها بحمى الضنك في اليمن نحو 1241 حالة في 6 محافظات بحسب مصادر رسمية في وزارة الصحة العامة والسكان .
وتتوزع الحالات في محافظات (الحديدة، حضرموت، شبوة، عدن، أبين ، الضالع) ، حيث وصلت الحالات المؤكدة إلى (523 منها فيما بلغ عدد الوفيات منها حسب آخر إحصائية لوزارة الصحة 18 حالة.
وقال الدكتور عباس المتوكل وكيل الوزارة لقطاع الطب العلاجي لـ"المؤتمرنت " إن انتشار البعوض الناقل لحمى الضنك في أغلب المحافظات يشكل قلقاً لخطورة انتشار المرض وتوسيع نطاق ظهوره في مناطق أخرى.
وفيما اعترف الوكيل لقطاع الطب العلاجي بعدم وجود دواء مضاد للفيروس أشار إلى ثلاث طرق تستخدمها وزارة الصحة لمكافحة المرض وهي التوعية والتثقيف الصحي ومكافحة البعوض الناقل باستخدام المبيدات الحشرية الملائمة بواسطة فرق ميدانية للرش يضاف إلى ذلك تقديم العناية الطبية للمصابين.
وتشير الإحصائية إلى أن عدد الحالات المشتبه بها في محافظة الحديدة بلغت ( 392) حالة المؤكد منها( 172 ) حالة فيما توفيت( 15 ) حالة فقط ، وفي عدن بلغت الحالات المشتبه إصابتها بالفيرس (68) تم التأكد من (31) منها ولا توجد وفيات ، وفي حضرموت وصلت الحالات إلى (369) منها (87) حالة مؤكدة .
وينصح الأطباء بتجنب عضات البعوض للوقاية من فيروس حمى الضنك وكذلك تغطية الآبار وخزانات المياه وردم البرك واستخدام الناموسيات وعدم السفر إلى المناطق المشبوهة.
ويضيف المتوكل " إن عدد الحالات المسجلة في ثلاث محافظات هي (شبوة، أبين، الضالع) بلغت نحو( 423)حالة اشتباه منها( 164 ) حالة مؤكدة ، وأسفرت عملية الفحص التي أجريت عليها عن وجود (58 ) حالة إيجابية فيما توفيت ثلاث حالات في شبوة وثلاث أخريات في الضالع بالإضافة إلى 8 حالات في أبين ".
ولا تتوفر معلومات واضحة عن كيفية حدوث المرض إلا أن الدراسات الوبائية تقترح أنها تترافق مع الالتهابات بأنماط فيروس الضنك.
وتؤكد التحاليل المخبرية خطورة المرض على مناعة الجسم ودرجة التخثر فيه ،حيث يتسبب المرض بإصابة الأوعية الدموية الشعرية إلى تسرب السوائل والبروتينيات ما يؤدي لحدوث تغييرات في مكونات الدم والأنسجة وإجهاد القلب ونقص الأكسجين ما يهدد حياة المصاب حينها بالوفاة.
وينتقل المرض بواسطة نوع خاص من البعوض الذي يجد البيئة المناسبة في تلك المناطق لمثل هذه الأمراض ويعرف البعوض باسم Aedes Aegyti وهو نوع من البعوض الذي يتوالد في المياه غير النقية المتجمعة في الأوعية المستخدمة لدى السكان كالبراميل الفارغة وأحواض الأشجار أو إطارات السيارات.









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019