الأحد, 15-سبتمبر-2019 الساعة: 01:46 م - آخر تحديث: 01:22 ص (22: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
أبو راس.. أنموذجاً
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
أخبار
المؤتمر نت - استقبل الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليوم عددا من وزراء حارجية الدول الاسلامية ورؤساء الوفد المشاركين فى اجتماعات الدورة الـ32 لمنظمة المؤتمر الإسلامي حيث التقى الدكتور كمال خرازي وزير الخارجية بالجمهورية الإسلامية الإيرانية الشقيقة الذي نقل لفخامته رسالة من اخيه سيد محمد خاتمي رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتعلق بالعلاقات الاخوية ومجالات التعاون المشترك بين ...
صنعاء/المؤتمرنت/متابعات -
الرئيس يبحث مع رؤساء الوفود قضايا الاصلاح والتعاون الثنائى
استقبل الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليوم عددا من وزراء حارجية الدول الاسلامية ورؤساء الوفد المشاركين فى اجتماعات الدورة الـ32 لمنظمة المؤتمر الإسلامي حيث التقى الدكتور كمال خرازي وزير الخارجية بالجمهورية الإسلامية الإيرانية الشقيقة الذي نقل لفخامته رسالة من اخيه سيد محمد خاتمي رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية تتعلق بالعلاقات الاخوية ومجالات التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزهابالإضافة إلى المستجدات الإقليمية والإسلامية والدولية والقضايا المدرجة على جدول اعمال الدورة ال32 لمؤتمر وزراء خارجية دول منظمة المؤتمر الإسلامي.
وأكدت الرسالة حرص ايران على تعزيز علاقاتها الاخوية المتينة مع بلادنا وتوسيع مجالات التعاون المشترك ولما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين .
وقد جرى خلال المقابلة بحث جوانب العلاقات والقضايا المدرجة على جدول اعمال مؤتمر وزراء خارجية دول منظمة المؤتمر الاسلامي وفي مقدمتها القضايا المتصلة بتحقيق الإصلاحات في المنظمة وتفعيل دورها وتعزيز التضامن بين الدول الاسلامية ولما يخدم اهداف الامة.
وقد حمل الرئيس وزير الخارجية الايرانية نقل تحياته لاخيه الرئيس محمد خاتمي وتمنياته له بموفور الصحة والسعادة ، مؤكداً حرص بلادنا على تعزيز علاقاتها الأخوية بايران واهمية تفويت الفرصة على كل من يحاولون الاضرار بتلك العلاقات سواء من هنا أو هناك ولما يخدم المصالح المشتركة ويعزز من مجالات التعاون بين البلدين الشقيقين .

كما استقبل فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية الفريدو مانتيكا نائب وزير الخارجية الإيطالي والذي يزور بلادنا حالياً , الذي نقل لفخامة رئيس الجمهورية رسالة من فخامة الرئيس كارول ازيليو تشيامبي رئيس جمهورية إيطاليا تتعلق بالعلاقات الثنائية ومجالات التعاون المشترك وسبل تعزيزها بالإضافة إلى المستجدات الإقليمية والدولية ذات الإهتمام المشترك , وفي مقدمتها القضايا المطروحة على جدول أعمال الدورة ال32 لمؤتمر وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي والأفكار المطروحة حول الإصلاحات في منظمة الأمم المتحدة وتوسيع مجلس الأمن الدولي .
وجرى خلال المقابلة بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية ومجالات التعاون المشترك بالإضافة إلى بحث الأوضاع في الصومال ومنطقة القرن الإفريقي والجهود الدولية المبذولة لمكافحة الإرهاب .

وقد حمل الرئيس نائب وزير الخارجية الإيطالي نقل تحياته إلى الرئيس الإيطالي ورئيس الوزراء وتمنياته لهما بموفور الصحة والسعادة وللشعب الإيطالي دوام الإزدهار والتقدم .
وأكد خلال المقابلة بأن بلادنا مع الحوار في الإطار الدولي ومع إصلاح الأمم المتحدة وتوسيع العضوية وبما يضمن مشاركة دولية فاعلة في الأمم المتحدة .

واستقبل فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الدكتور كانتالي سونا منقوم وزير خارجية تايلاند الذي يزور بلادنا حاليا لحضور اعمال الدورة الـ32 لمؤتمر وزراء خارجية الدول الاسلامية المنعقد حاليا في صنعاء .
حيث نقل لفخامة الأخ رئيس الجمهورية رسالة من جلالة الملك بيهمبول ادولياداج ملك ملكة تايلاند تتعلق بالعلاقات الثنائية ومجالات التعاون المشترك ورغبة مملكة تايلاند في تعزيز وتطوير العلاقات ومجالات التعاون بين البلدين وعلى مختلف الاصعدة السياسية والاقتصادية والتجارية والزراعية وغيرها بالاضافة الىالقضايا المدرجة على جدول اعمال الدورة الـ 32 لمؤتمر وزراء خارجية الدول الاسلامية وعلاقة تايلاند بالعالم الاسلامي .
وتم خلال اللقاء بحث سبل الدفع بالتعاون المشترك بين البلدين والاستفادة من الخبرات التايلاندية في المجال الزراعي وبخاصة في مجال الاستمطار الصناعي .
وقد اكد الأخ الرئيس حرص بلادنا على تعزيز وتطوير العلاقات وزيادة التبادل التجاري بين البلدين ، مرحبا بالشركات التايلاندية في بلادنا وبما يحقق المصالح المشتركة للبلدين .

كما استقبل فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الاخ مرشد خان وزير خارجية بنجلاديش الذي يرأس وفد بلاده في أعمال الدورة الـ 32 للمؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية المنعقد حالياً بصنعاء.
حيث نقل لفخامة الرئيس تحيات السيدة خالدة ضياء رئيسة وزراء جمهورية بنجلاديش الاسلامية وتمنياتها لفخامته بموفور الصحة والسعادة وللشعب اليمني دوام الازدهار والتطور .

وجرى خلال اللقاء بحث جوانب العلاقات الاخوية بين البلدين وسبل تعزيز مجالات التعاون المشترك ، وفي مقدمتها زيادة التبادل التجاري وإقامة المشاريع الاستثمارية والصناعة ، خاصة في المنطقة الصناعية بالمنطقة الحرة بعدن .
وابدى وزير خارجية بنجلاديش رغبة بلادة في تعزيزعلاقات التعاون مع الجمهورية اليمنية في المجالات كافة واقامة مشاريع لصناعة الملابس في المنطقة الحرة بعدن ، اضافة الى التعاون في المجال الزراعي ومجال النقل الجوي والتبادل السلعي بين البلدين .

وقد حمل الرئيس وزير خارجية بنجلاديش نقل تحياته لرئيسة الوزراء خالدة ضياء وتمنياته لها بموفور الصحة والسعادة ولشعب بنجلاديش الشقيق اضطراد التقدم والتطور .

واستقبل فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الأخ هوشيبار زيباري وزير خارجية العراق الشقيق الذي يرأس وفد بلاده الى اجتماعات الدورة الـ32 لمؤتمر وزراء خارجية منظمة المؤتمر الاسلامي .
حيث نقل للاخ الرئيس تحيات اخيه جلال الطالباني رئيس جمهورية العراق والدكتور ابراهيم الجعفري رئيس الوزراء وتمنياتهما للاخ الرئيس بموفور الصحة والسعادة ولشعبنا اليمني اضطراد التقدم والازدهار .
وجرى خلال المقابلة بحث العلاقات الاخوية بين البلدين والاوضاع في العراق ، بالاضافة الى القضايا المطروحة على جدول اعمال الدورةالـ32 لمؤتمر وزراء خارجية دول منظمة المؤتمر الاسلامي .
وقد أكد الرئيس مجددا موقف بلادنا الحريص على وحدة وسيادة واستقلال العراق واستعادته لامنه واستقراره .
مؤكدا على اهمية بناء عراق ديمقراطي حر وموحد يشارك في بنائه جميع أبناء الشعب العراقي بمختلف فعالياته السياسية والاجتماعية ، وبعيدا عن الطائفية والمذهبية وغيرها وبما يكفل للعراق اعادة اعمار ما دمرته الحرب والنهوض بدوره في خدمة قضايا الامة العربية والاسلامية .
وحمل الرئيس الوزير العراقي نقل تحياته لاخية الرئيس جلال طالباني ورئيس الوزراء الدكتور ابراهيم الجعفري وتمنياته لهما بموفور الصحة والسعادة وللشعب العراقي المزيد من الامن والاستقرار والازدهار .

كما استقبل فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية الأخ عبد الله غول نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية بجمهورية تركيا الذي ترأس وفد بلاده إلى أعمال الدورة ال32 لمؤتمر وزراء خارجية دول منظمة المؤتمر الإسلامي المنعقد حالياً في صنعاء ..والذي نقل للأخ الرئيس تحيات فخامة الرئيس أحمد نجدت سيزار وطيب رجب أردوغان رئيس الوزراء وتمنياتهما لفخامته بموفور الصحة والسعادة ولشعبنا اليمني إضطراد التقدم والإزدهار وتمنياتهما للدورة ال32 لمؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية النجاح والتوفيق وللعلاقات الأخوية التاريخية بين البلدين دوام الإزدهار والتطور .
وجرى خلال المقابلة بحث سبل تعزيز العلاقات الأخوية المتينة ومجالات التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين , بالإضافة إلى بحث التطورات والمستجدات الإقليمية والإسلامية والدولية التي تهم البلدين والأمة الإسلامية وفي طليعتها القضايا والموضوعات المدرجة على جدول أعمال الدورة ال32 لمؤتمر وزراء خارجية دول منظمة المؤتمر الإسلامي ومنها موضوع إصلاح منظمة المؤتمر الإسلامي وتفعيل دورها لخدمة قضايا التضامن والعمل الإسلامي المشترك ونجاحه في ظل الظروف الراهنة التي تواجه الأمة الإسلامية بالإضاقة إلى أهمية تنسيق مواقف البلدين إزاء القضايا التي تهم الأمة الإسلامية وتخدم أهدافها .

وقد اكد الرئيس حرص بلادنا على تعزيز العلاقات ومجالات التعاون المشترك بين البلدين وعلى مختلف الاصعده السياسية والاقتصادية والثقافية والعسكرية والسياحيه وغيرها ، مشيرا بان العلاقات بين البلدين علاقات اخويه تاريخية متطورة قائمه على الود والاحترام المتبادل والحرص المشترك على تمتين الروابط الاخوية بين البلدين ورحب بالشركات والمستثمرين الاتراك للاستثمار في بلادنا واقامة المشاريع المشتركة بين البلدين وبما يعزز العلاقات ويدفع بها قدما نحو ما يلبي التطلعات المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين .

وحمل الرئيس الاخ عبدالله غول نقل تحياته للرئيس التركي احمد نجدت سيزار ورئيس الوزراء طيب رجب اردوغان وتمنياته لهما بموفور الصحة والسعادة وللشعب التركي الشقيق دوام التقدم والازدهار.

واستقبل فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليوم الدكتور ناصر القدوة وزير خارجية دولة فلسطين الشقيقة رئيس وفد فلسطين الى اجتماعات الدورة الـ 32 للمؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية المنعقدة حالياً بصنعاء .
حيث نقل للأخ الرئيس تحيات اخيه الرئيس محمود عباس (ابومازن) وتمنياته لفخامته بموفور الصحة والسعادة ولشعبنا اليمني اضطراد التقدم والازدهار.
وجرى خلال المقابلة بحث العلاقات الاخوية اليمنية الفلسطينية ، بالاضافة الى القضايا المتصلة باعمال الدورة الـ 32 للمؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية، واطلع الوزير الفلسطيني الاخ رئيس الجمهورية على تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية .
وقد اكد الرئيس مجدداً موقف بلادنا الداعم لنضال الشعب الفلسطيني وحقه في استعادة حقوقة المشروعة وفي طليعتها حقه في إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشريف .. مؤكداً اهمية العمل على تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في مجابهة كافة المخططات الإسرائيلية .
حضر تلك المقابلات الإخوان محيى الدين الضبي وكيل اول وزارة الخارجية ومصطفى نعمان وكيل وزارة الخارجية لشئون الامريكيتين وأوروبا والمنظمات الدولية.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019